حكم من مات في تصادم سيارته بسيارة أخرى وكان الخطأ عليه

السؤال: وقع لوالدي -وكان يقود سيارة- تصادم مع سيارة أخرى، وقد توفي سائق السيارة الأخرى -رحمه الله- وقرر المرور بأن نسبة الخطأ كاملة على المتوفى، وقد سمح أهل المتوفى بالدية -جزاهم الله خيرًا. وأسأل الآن: هل على والدي كفارة صيام شهرين متتابعين أم لا؟

الجواب: إذا كان الواقع هو كما ذكرته -أيها السائل- فليس على أبيك كفارة؛ لأن الخطأ من غيره عليه، فلا يسمى قاتلًا، والله ولي التوفيق[1].
 
  1. نشر في كتاب (فتاوى إسلامية)، من جمع/ محمد المسند ج3، ص: 356، (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 22/340). 

فتاوى ذات صلة