حكم تأخير صلاة العشاء للمنفرد

السؤال:
الأخ خ. ع. م. من حلب في سوريا يقول في سؤاله: سمعت أن تأخير صلاة العشاء للمنفرد أفضل. فهل هذا صحيح؟

الجواب:

إذا كان المنفرد لا تلزمه الجماعة لمرض أو نحوه، فالتأخير إلى ثلث الليل أفضل؛ لورود الأحاديث الصحيحة في ذلك. والله ولي التوفيق[1].

  1. من أسئلة المجلة العربية. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 29/212).

فتاوى ذات صلة