حكم مَن رأى أثر احتلام مضت عليه أيام

شخصٌ رأى في ثوبه أثرَ احتلامٍ، وتذكر أنه رأى في منامه ما سبب هذا منذ أربعة أو خمسة أيام، لا يدري أنه احتلم، ولم يدرِ عن ذلك، وصلَّى صلوات، فلما رأى هذا الأثر اغتسل، فماذا عليه؟ هل يُعيد صلاته التي صلَّاها هذه الفترة وهو لا يدري؟

إذا علم أنها مني فعليه أن يُعيد بعد آخر نومةٍ نامها؛ لأن هذا هو المتيقن، فإذا كان مثلًا رآها العصر، وآخر نومةٍ الضُّحى –الصبح- فهو يُعيد الظهر والعصر، وإذا كانت آخر نومةٍ الظهر، وما رآها إلا بعد العصر، يُعيد العصر، وهكذا، يعني: من آخر نومةٍ نامها ثم رأى المني يُعيد الصلاة التي بعد النومة؛ لأن الظاهر أنها من النومة الأخيرة، ولا يعمّم على النومات السَّابقات.

فتاوى ذات صلة