لتصفح نسخة الموقع السابقة اضغط هنا.

حكم من صام آخر يوم من شعبان قضاءً ثم اتضح أنه أول أيام رمضان

السؤال: 
يريد بذلك قضاء يوم  عليه من رمضان من العام الماضي، وبعد أن انتصف النهار بلغه أن هذا اليوم هو أول يوم من أيام رمضان، فهل صيامه يجزئ عن اليوم الأول من أيام رمضان أم لا يجزئ؟

الجواب:
له أجره إن شاء الله، ولكن لا يجزئ، لا عن ذا ولا عن ذا، لا يجزئ عن قضائه ولا يجزئ عن رمضان، لا عن قضائه لأنه صادف رمضان، ولا عن رمضان لأنه ما نوى، والأعمال بالنيات وعليه قضاء ذلك اليوم.

فتاوى ذات صلة