ما المشروع لمن خرجت زوجته بغير إذنه؟

إذا خرجت من غير إذنه؟

يُوجِّهها ويُعلمها، فإذا كان خروجها فيه مصلحة -كعيادة مريض أو زيارةٍ لأهلها- فلا يُشدّد في الأمور، وإذا  كان خروجها يرتاب فيه يمنعها منه. 
أما إذا كان خروجًا مشروعًا وله وجهٌ فينبغي له ألا يُشدّد، فبعض الناس عنده تشدد وسوء ظن دائمًا، فإذا كانت المرأة صالحةً لا ينبغي أن يُساء الظنّ بها، وإذا كان خروجها خروجًا مشروعًا لأهلها في وقتٍ مناسبٍ، أو لجيرانها في وقتٍ مناسبٍ؛ لا حرج.

فتاوى ذات صلة