حكم بعض الأدعية التي تقال لطرد الشيطان

لقد قرأت في كتاب: (وقاية الإنسان من الجن والشيطان) تحت عنوان: كيف تطرد الجن من البيت؟ يقول: إذا تيقنت فعلًا أن البيت فيه جني فتكون طريقة إخراجه كالآتي: تذهب أنت واثنان معك إلى هذا البيت وتقول: أناشدكم بالعهد الذي أخذه عليكم سليمان أن تخرجوا أو ترحلوا من بيتنا، أناشدكم الله أن تخرجوا ولا تؤذوا أحدًا، وتكرر هذا ثلاثة أيام، وإذا استشعرت بعد ذلك بشيء في البيت تحضر ماء في إناء وتضع إصبعك فيه وتقرب فاك منه وتقول: بسم الله آمنا بالله الذي ليس منه شيء يمتنع، وبعزة الله التي لا تضام وسلطان الله المنيع نحتجب، إلى آخر الدعاء، ثم تقرأ سورة الصافات إلى قوله تعالى: فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ [الصافات: 10] ثم بعد هذا تتبع الماء جوانب الدار فيخرجون منه بإذن الله تعالى، فما الحكم في هذا؟

ليس عليه دليل، الرسول ﷺ أرشد إلى ما هو أخصر من هذا قال: يقول الإنسان إذا دخل بيتًا: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، هكذا يقول ﷺ: من نزل منزلًا فقال: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق؛ لم يضره شيء حتى يرتحل من منزله ذلك فإذا أحس بشيء فليقل هذا ويكرر أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، وهكذا: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم، ويكثر من قراءة القرآن، ويكفي هذا والحمد لله، هذا هو الذي أرشد إليه النبي عليه الصلاة والسلام وعلمه أمته.

وإذا جرب شيء من ملح يُرشُّ به... البيت، أو شيء ينفع؛ فلا حرج إنْ جرب شيء ينفع يؤذيهم ويخرجهم ولا محذور فيه فلا بأس؛ لكن الأصل هو ما بيَّن النبي ﷺ وأرشد إليه.

فتاوى ذات صلة