ما حكم من لم يأتِ بشروط لا إله إلا الله السبعة

إذا لم يأتِ بشروط لا إله إلا الله السبعة؟

إذا كان يؤمن بمعناها ولو ما عرف الشروط، إذا كان يعرف معناها، وأنَّه لا معبودَ إلا الله، ولو ما عرف الشروط، فالعامي قد لا يعرف الشروط، المهم أن يُؤمن بالله وحده، وأنه المعبود بحقٍّ، وما سواه باطل.

فتاوى ذات صلة