مفهوم الكفاءة في النكاح

السؤال:

ما هو مفهوم الكفاءة الصحيح في نظركم؟ وهل المقصود بحسنة الدنيا هي المرأة الصالحة؟

الجواب:

الكفاءة في هذا في الدين والحرية عند أهل العلم، هذا هو أصح ما قيل كما قال الله جل وعلا: يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ [الحجرات:13]، قال النبي ﷺ: إن الله أذهب عنكم عبية الجاهلية وفخرها بالآباء، الناس بنو آدم، وآدم خلق من تراب، لا فرق لعربي على عجمي ولا لعجمي على عربي إلا بالتقوى فلا ينبغي للمؤمن أن يكون همه التفاخر بنسبه أو حسب آبائه أو ماله أو نحو ذلك، فالعربي كفء للعجمي وكفء للمولى العتيق، أما إذا كان عبدًا رقيقًا مملوكًا فهذا قد يضرها تزوجه بها إلا بعد علمها، فإذا رأت ذلك واختارت ذلك فلا بأس.

المقصود أن الأهم في هذا هو الدين، هو الدين الذي يجتمع فيه الخير ويزول به الشر إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ [الحجرات:13] قد زوج النبي ﷺ فاطمة بنت قيس -وهي قرشية- زوجها مولاه أسامة –عتيقه أسامة بن زيد بن حارثة، وتزوج أبوه زيد زينب بنت جحش الأسدية ثم تزوجها بعده النبي عليه الصلاة والسلام، وزوج عبدالرحمن بن عوف -وهو زهري قرشي- زوج بلالا الحبشي العتيق زوجه أخته الزهرية، وزوج أبو حذيفة بن عتبة بن ربيعة زوج مولاه، زوج سالم مولى أبي حذيفة زوجه بنت أخيه الوليد بن عتبه وهم أشرف قريش. 

فالمقصود أن هذه أمور لا ينبغي للعقلاء أن يلاحظوها من جهة الأنساب، وإنما الملاحظة العظيمة المهمة فيما يتعلق بكفاءة الدين واستقامة الزوج والزوجة، فإذا استقام الدين فهذا هو المطلوب.

فتاوى ذات صلة