ما حكم تعديل الثوب والغترة أثناء الصلاة؟

كيف يكون وضع الغُترة وأكمام الثوب في الصلاة؟ وما الدليل على ذلك؟ وهل يجب إسدال الغُترة في الصلاة؟ ومَن لم يفعل ذلك فما الحكم؟

المشروع للمؤمن إسدال كميه وعمامته وغُترته، كلها يتركها، لا يكفتها في الصلاة؛ فالنبي ﷺ قال: أُمرتُ بالسجود على سبعة أعظم، وألا أكُفَّ شعرًا، ولا ثوبًا، هكذا يقول ﷺ: أُمرتُ أن أسجد على سبعة أعظم، وألا أكُفَّ شعرًا، ولا ثوبًا، فالسنة أن تطرح كُمّيك، وتطرح العمامة أو الغُترة معك، لا تكف شيئًا.

فتاوى ذات صلة