حكم قراءة الأدعية أثناء الطواف والسعي من كتاب

السؤال: إذا كنت لا أحفظ كثيراً من الأدعية، فهل يجوز أن أتناول كتاباً يحتوي على بعض الأدعية وأقرأ منه وأنا أطوف بالبيت الحرام وفي المسعى مثلاً؟

الجواب: لا حرج في ذلك الحمد لله، لا حرج، أن تأخذ كتاباً فيه دعوات طيبة من مؤلف معروف موثوق به من العلماء لا بأس، أو تدعو على أن تدعو من قلبك يعني: عن ظهر قلب مما يسر الله لك قد يكون هذا أجمع لقلبك قد يكون هذا أخشع وإن دعوت من ورقة أو كتاب فلا بأس. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيراً.

فتاوى ذات صلة