مسائل متفرقة في النكاح

حكم ترك الزواج من الأقارب خشية الأمراض الوراثية

الجواب: نصيحتي لك أيها الأخ، نصيحتي لك أن تكمل زواجك، وأن تعتمد على الله سبحانه، وأن تدع هذه الوساوس، وأبشر بالخير الكثير، وسوف ترى منها إن شاء الله ما يسرك ولا ترى إلا الخير، أما تفاصيل أمر السكر وما يحصل للأولاد، فهذا شيء يحتاج إلى نظر، وقد يعرف بالتجارب ...

حكم إعطاء الزوجة الأولى مثل الثانية عند الزواج بها

الجواب: إذا كان الحلي مهرًا للجديدة لا يلزم هذا مهر، أما إذا كان بعدما تزوجها أعطاها يعطي هذه مثلها من باب العدل، يكون كسوة وحلي بينهما يتماثلان، أما إذا كان الحلي مشروط في المهر إن كان لها حلي مشروطة في المهر أو دراهم مشروط هذا لا.. هذه مهر ليست داخلة ...

حكم قبول خطبة شارب الشيشة

الجواب: الأفضل لها أن تنتظر؛ لأن شرب الشيشة يضرها ويؤذيها، فالأفضل لها أن تنتظر لعل الله ييسر لها زوجًا صالحًا بعيدًا من هذه المعصية. نعم. المقدم: أحسن الله إليكم.

حكم من أجبرت على الزواج ثم وجدت بينهما شبهة رضاع

الجواب: لا ريب أن الواجب على كل رجل أن يتقي الله في بناته، وأن لا يزوج بنته إلا عن رضاها، وأن لا يجبرها بأحد لا ترضاه، هذا هو الواجب على الأولياء: الأب والإخوة والأعمام وغيرهم، الواجب عليهم جميعًا ألا يزوجوا مولياتهم إلا بإذنهن، والأب بالأخص قد يتساهل ...

حكم الزواج على من لا رغبة له فيه

الجواب: إذا كان لا شهوة له لا يأثم، أما إذا كان له شهوة يلزمه الزواج إذا استطاع لقول النبي ﷺ: يا معشر الشباب! من استطاع منكم الباءة فليتزوج؛ فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج أما إن كان ما عنده شهوة، أو عاجز ما عنده قدرة؛ فلا حرج عليه. المقدم: جزاكم الله خيرًا.

الزواج من امرأة عقيم لعدم الرغبة في الذرية

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فقد دلت سنة رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه يشرع للمؤمن أن يلتمس الزوجة الودود الولود؛ لأن الرسول عليه الصلاة والسلام قال: تزوجوا ...

حكم صلاة ركعتين ليلة الدخول على الزوجة

الجواب: يروى عن بعض الصحابة صلاة ركعتين عند الدخول على زوجته أول ليلة، ولا أعلم في هذا نصًا عن النبي عليه الصلاة والسلام فإن فعله فلا بأس، إذا صلى ركعتين ودعا ربه أن الله يوفقه ويجمع بينه وبينها على خير، فهذا حسن إن شاء الله، ولا حرج فيه، وإن صلت ...

امتناع الزوجة عن التعلم بسبب أعمال البيت

الجواب: يخشى عليك من ذلك الواجب عليك طاعة زوجك إذا دعاك أجيبي إذا دعاك أجيبي، إما أن يأمرك بشيء وإما أن تكون له حاجة فالواجب عليك أن تجيبيه إلا من ضرورة لا تستطيعين معها الإجابة وإلا فالواجب الإجابة. نعم.

مشروعية فسخ النكاح إذا كان بغير رضا المرأة

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فقد ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه قال: لا تنكح الأيم حتى تستأمر، ولا تنكح البكر حتى تستأذن قالوا: يا رسول! وكيف إذنها؟ قال: ...

حكم إجبار الوالد بنته على الزواج ممن لا تريده

الجواب: لا يجوز ذلك؛ لأن النبي ﷺ يقول: والبكر يستأذنها أبوها، وإذنها سكوتها. فليس له أن يرغمها على شخص ولو كان تقيًا، ولو كان أتقى الناس ليس له إرغامها، وإنما ينصح لها ويشير عليها بما يراه خيرًا لها، وعليها أن تطيع والدها في الخير والمعروف إذا كان ...

توجيه الداعيات إلى الله بالدعوة إلى تعدد الزوجات

الجواب: نعم..نعم، أنا أوصي الداعيات لله والمتعلمات والعالمات أوصيهن جميعًا أن يتقين الله وأن يبحثن هذا الموضوع كثيرًا، ويرشدن إلى ما أرشد الله إليه، ويوصين أخواتهن بهذا الأمر، ويشرحن لهن ما فيه من الفوائد والمصالح، وأن يكن عونًا للأزواج المؤمنين ...

حكم تذمر النساء من تعدد الزوجات والإنكار على الأزواج

الجواب: هذا منكر مثلما سمعت، هذا منكر وليس لها أن تفعل ذلك، ليس لأي زوجة أن تنكر على زوجها ذلك، وليس لها أن تعترض عليه، وليس لها أن تسيء إليه، ولا إلى أولاده، وإنما فعل ما أباح الله له. نعم، إذا ظلم، إذا جار عليها.. إذا لم يعدل فلها أن تتكلم، ولها أن ...

مشروعية تعدد الزوجات والرد على من يعترض على ذلك

الجواب: قد شرع الله  لعباده تعدد النساء إذا استطاع الزوج ذلك، ولم يخف الجور والعول في قوله جل وعلا: وَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تُقْسِطُوا فِي الْيَتَامَى فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا ...

حكم لبس دبلة الخطوبة

الجواب: لا شك أنها مكروهة، ولا أصل لها فيما نعلم، فينبغي تركها، أما كونها من الكبائر أو الصغائر فمحل نظر، لكن بكل حال لا ينبغي تعاطيها؛ لأنها مستوردة من الكفرة، فلا وجه لاستعمالها ولا حاجة إليها، متى تم العقد فالحمد لله ولا يحتاج دبلة يلبسها. نعم. المقدم: ...

حكم تزويج المرأة غصبًا بمن لا تريد

الجواب: لا يجوز تزويج المرأة إلا بإذنها، ولا يجوز إجبارها سواء كانت بكرًا أو ثيبًا يقول النبي ﷺ: لا تنكح البكر حتى تستأذن، ولا تنكح الثيب حتى تستأمر، ويقول ﷺ: الثيب أحق بنفسها من وليها، واليتيمة تستأمر، وإذنها سكوتها، فليس لأبيها ولا غيره أن ...