مسائل متفرقة في النكاح

ما حكم زواج المسلم بالكتابية؟

الجواب: إذا كانت محصنة، معروفة بالإحصان، ليست من الزواني، حرة، قال الله تعالى: الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حِلٌّ لَكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلٌّ لَهُمْ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ ...

حكم حبس الصغيرة عن الزواج بسبب الكبيرة

الجواب: كثير من الأولياء يغلطون ويقولون: لا بد أن نزوج الكبيرة قبل الصغيرة، وهذا غلط، من جاءها النصيب تزوج، صغيرة وإلا كبيرة، قد تكون الصغيرة أجمل، قد تكون أعلم، فتختلف الرغبات. فالواجب على الأولياء أن يتقوا الله، وأن يزوجوا من جاءها النصيب صغيرة ...

أولوية الزواج من الأقارب

الجواب: الأقارب أولى من غيرهم، النبي تزوج من أقاربه عليه الصلاة والسلام، بل أغلب أزواجه من أقاربه عليه الصلاة والسلام كونه يزوج القريب أولى إذا كان طيبًا وكفئًا، أما قول بعض الفقهاء: البعيد أولى، هذا غلط، المقصود إذا تيسر القريب الطيب فهو أولى من ...

أفضلية مشاورة الأب في اختيار الزوجة

الجواب: الأفضل أن تشاور أباك، هذا من الأدب ومن البر أن تشاوره فيمن تخطب، تقول: يا والدي! ممكن أريد فلانة، تشاور فيه، وتشاور من يعلمها من أهل الخير، ولا تعجل حتى تطمئن إلى أنها طيبة صالحة لقوله ﷺ: تنكح المرأة لأربع: لمالها ولجمالها ولحسبها ولدينها، فاظفر ...

ماذا يفعل الزوجان إذا كانا لا يصليان ثم تابا؟

الجواب: إذا كنتما حين النكاح كلاكما لا يصلي فالنكاح صحيح، وهكذا نكاح جميع الكفرة يقرون عليه، النبي ﷺ لما أسلم الناس أقرهم على أنكحتهم ولم يأمرهم بتجديدها، فإذا كنتما جميعًا لا تصليان حين النكاح فالنكاح صحيح، والتوبة عليكما لازمة ومن تاب تاب الله ...

حكم الزواج بامرأة تعمل مع الرجال ولا تتحجب

الجواب: إذا كانت مسلمة طيبة توحد الله، تعبد الله وحده لا تعبد أصحاب القبور، وكانت تصلي، فإنها يجوز الزواج بها وتعلم الحجاب، يقال لها: تحجبي؛ لأنه لا يجوز للمرأة أن تكشف للأجانب؛ لأن الله يقول سبحانه في كتابه العظيم: وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا ...

صيغة عقد النكاح

الجواب: الصواب أنه يفعل بكل صيغة، ما له صيغة معينة، هذا هو الصواب، لكل أهل بلد أو قبيلة عرفهم، لكن المشهور منها: أنكحتك وزوجتك، يقول الولي للزوج: أنكحتك أختي أو بنتي أو زوجتك أو ملكتك، وإن قال: وهبتك أو أعطيتك أو ألفاظ أخرى يعرفون معناها، وقال الزوج: ...

حكم زواج الأخ بمهر أخته

الجواب: إذا سمحت له أخته، إذا أعطته من مهرها وهي مكلفة رشيدة وأعطته من مهرها ما يتزوج به فلا بأس، هذا من باب التعاون على البر والتقوى، من باب صلة الرحم، فإذا كانت أخته رشيدة أو عمته رشيدة أو خالته وأعطته مالًا يتزوج به هذا معروف، وهذا من باب صلة الرحم ...

حكم إكراه المرأة على الزواج بمن لا ترضاه

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فهذه المسألة مسألة خصومة والمرجع فيها المحكمة، فعليك أو وليك أن يراجع المحكمة مع الزوج والحاكم الشرعي ينظر في الأمر ويحكم بينكما بما ...

تراجع المحكمة للنظر في ثبوت الرضاع

الجواب: راجعوا المحكمة، لا يقربك حتى تراجعوا المحكمة، حتى تنظر المحكمة في الرضاع، راجعوا المحكمة عندكم حتى تنظر في الرضاع. نعم. المقدم: جزاكم الله خيرًا سماحة الشيخ.

حكم إجبار الفتاة على الزواج من رجل لا تريده

الجواب: لا يجوز جبر الفتاة على الزواج، النبي ﷺ قال: لا تنكح الأيم حتى تستأمر، ولا تنكح البكر حتى تستأذن، قالوا: يا رسول الله إنها تستحي، قال: إذنها سكوتها فليس لأبيها ولا غيره إجبارها، بل الواجب أخذ إذنها: إن كانت بكرًا فبسكوتها، وإن كانت ثيبًا فبإذنها ...

حكم اشتراط الفحوصات قبل الزواج

الجواب: لا ينبغي هذا العمل وهو طلب إجراء الفحوص؛ لأن هذا يفتح باب شر، وقد يغلط الطبيب فيسبب لها مشاكل أو للرجل مشاكل، ولكن يسأل عنها فإن كان ظاهرها أنها صحيحة وسليمة فالحمد لله وهكذا الرجل، وليس لأهل الزوجة أن يخفوا عيبها إذا كان بها مرض خفي ليس لهم ...

نصيحة لمن ترفض الزواج للتفرغ للعبادة والدعوة

الجواب: ننصحها بالزواج، الزواج فيه خير عظيم ومصالح كبيرة، فنوصيها بالزواج مع الدعوة إلى الله ومع العبادة، يقول النبي ﷺ: يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ويقول: تزوجوا الولود الودود وهذا يعم الرجال والنساء، (يا معشر الشباب) يعم الجميع، ...

حكم إجبار البنت على الزواج

الجواب: ليس للولي أن يجبر المرأة على التزوج، ولو بأكمل الناس، ليس له إجبارها، بل هي لها الخيار، لقوله ﷺ: لا تنكح الأيم؛ حتى تستأمر، ولا تنكح البكر؛ حتى تستأذن قالوا: يا رسول الله! كيف إذنها؟ قال: أن تسكت، وفي الحديث الآخر يقول ﷺ: والبكر يستأذنها أبوها، ...

نصيحة لمن طلق زوجته ويشعر بندم

الجواب: إذا كنت ترى من نفسك الرغبة، وعندك القدرة على العشرة للنساء، وجماع النساء؛ فتزوج ثالثة والحمد لله، واسأل ربك أن يوفق بينك وبين الثالثة، وأن يجعلها صالحة طيبة، والذي مضى مضى لا تعلق بالماضي، عليك بالمستقبل التمس الزوجة الصالحة الطيبة، واخطبها ...