الرضاع

كيف تقاس الخمس رضعات؟

الجواب: الرضعة تكون في خشمه ثدي، الطفل يمص اللبن ثم يتركه باختياره، هذه واحدة، فإذا عاد ومص اللبن وذهب إلى جوفه بمعرفة المرضعة هذه ثانية، وهكذا، كل ما قطع تمت واحدة بعد وصول اللبن إلى جوفه، وتيقن ذلك من المرضعة، حتى يكمل خمساً ولو في مجلس واحد، أو ينتقل ...

رضع من الأم وتزوج ببنتها وهو لا يعلم بالرضاع

الجواب: إذا ثبت أنه رضع من أمها بشهادة الثقة من النساء أو الثقات خمس رضعات أو أكثر في الحولين حال كونه في الحولين صارت أخته بانت أنها أختٌ له، فيبطل النكاح، والأولاد يتبعونه، الأولاد نسبهم صحيح؛ لأنهم ولدوا على فراشه على أنها زوجة، فإذا ظهر بعد ذلك ...

البنت الكبرى وابن عمها الأكبر ليس بينهم رضاع ولكن إخوتهم رضع كل من أم الآخر

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه أما بعـد: فإذا كان الواقع كما ذكرته السائلة فإن الولد الأكبر من أولاد عمك لا حرج في زواجه منك لأنك لم ترضعي من زوجة عمك وهو لم يرضع من أمك فليس ...

الأب من الرضاعة محرم لزوجة الابن

الجواب: نعم لا بأس، أب الرضاعة كأب النسب، يحرم من الرضاعة ما يحرم من النسب محرم لها، أبوك من الرضاعة محرم، وجدك من الرضاعة محرم، وابنك من الرضاعة محرم، يحرم من الرضاعة ما يحرم من النسب، هكذا عند أهل العلم، كالإجماع بين أهل العلم. المقدم: الفقرة الثانية ...

النظر والمصافحة لأخت الوالدة من الرضاعة

الجواب: له أن يصافحها وله أن ينظر إليها؛ لأنها خالةٌ له إذا كانت الرضاعة شرعية خمس رضعات أو أكثر في الحولين فإن هذه الرضيعة تكون خالةً لها؛ لأنها أخت أمه من الرضاعة والنبي –عليه الصلاة والسلام- يقول: يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب فإذا صافحها أو ...

حكم رضاع المرأة غير ابنها من دون إذن زوجها

الجواب: الأولى للمؤمنة أن لا ترضع أحداً إلا بإذن أهل الولد وبإذن زوجها؛ لأن هذا قد يضر ولدها أيضاً, فالأولى بها والأحوط لها أن لا ترضع أحداً إلا بالإذن, إلا إذا كان زوجها في الغالب يرضى بهذا, أو كان فيها لبن كثير والحاجة ماسة إلى إرضاعه جيرانها.... فلا ...

هل اللبن للزوج أو للزوجة أم لهما جميعاً

الجواب: لهما جميعاً، للفحل وللزوجة، ولهذا إخوان الزوج أعمامه يكونون للرضع، وأبوه جداً للرضيع، وأولاده من زوجةٍ أخرى إخوةً للرضيع أيضاً من أبيه، فهو يتعلق بالفحل والمرأة فأولاد المرضعة كلهم إخوةً للرضيع، من هذا الزوج ومن غيره، من زوجٍ سابق أو من زوجٍ ...

فطام الرضيع قبل تمام الحولين

الجواب: لا حرج في فطام قبل السنتين إذا اقتضت المصلحة ذلك بعد التشاور مع أبيه إن كان أبوه موجوداً، لقوله سبحانه: فإن أراد فصالاً -يعني فطاماً- عن تراضٍ منهما وتشاور فلا جناح عليهما، فلا بد أن يكون عن تراضٍ من الأبوين وتشاور، فإذا فطما أنها حامل قد يضره ...

يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب

الجواب: إذا كانت أمك أرضعتها خمس رضعات أو أكثر فتكون أختكم، تكون أختكم جميعا وليس لكم أن تنكحوها جميعاً؛ لأن الله حرم من الرضاعة ما يحرم من النسب. والله نص في القرآن على تحريم الأخوات من الرضاعة، فلا يجوز لك أن تنكح ابنة أرضعتها أمك رضاعاً تاما؛ لأنها ...

من هم الذي لهم حكم الأخوة من الرضاعة

الجواب: تقدم الجواب عن هذا، أما أنتِ إذا رضعت من أم بعض أولاد عمك فأنت أختٌ لجميع أولاد المرأة المرضعة أنتِ وحدك دون إخوانك، لأنك رضعت من أمه فيكون أخاً لك وهكذا إخوته وأخواته كلهم أخواتٌ لك؛ لأنك رضعت من أمهم، وهكذا أولاد الزوج التي هي معه حين الرضاع ...

حكم الصيام على الحامل والمرضع

الجواب: الصواب في هذا أن على الحامل والمرضع القضاء، وما يروى عن ابن عباس وابن عمر أن على الحامل والمرضع الإطعام هو قول مرجوح، مخالف للأدلة الشرعية، والله يقول سبحانه: ..وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ..  [سورة ...

أحكام الأقارب من الرضاعة

الجواب: يقول الله  لما ذكر المحرمات، قال سبحانه: وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ [سورة النساء: 23]. ويقول النبي ﷺ: يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب. فإذا ارتضعت المرأة من المرأة خمس رضعات أو أكثر، حال كونها ...

مسألة في الرضاع

الجواب: إذا كانت الأخت من الأم رضعت من أمه هو فلا بأس أن ينكح أخته شقيقته، لأنه ليس بينه وبينها رضاع، أما إن كان رضع من أمك مع أختك من أمك رضاعاً كاملاً خمس رضعات أو أكثر، فإنه يكون أخاً لكم جميعاً ولا يجوز له أن ينكح لا أختك من أمك ولا أختك شقيقتك، لأنها ...

ما ضابط الرضاع المُلزم والمُحرِّم؟

لا، خمس رضعات ولو غير مُشبعات، ما قلتُ: مشبعات، جزاك الله خيرًا، رضعات ولو غير مشبعات، ولا يقول أحدٌ من العلماء أنَّ (مُشبعات) شرط، لا، ما هو بلازمٍ، فالرضعات تنفع وتُحَرِّم ولو ما أشبعت، فليس الشبعُ شرطًا، فإذا أرضعته خمس مراتٍ في مجلسٍ أو مجالس ولو ...

هل يجوز إرضاع الكبير إذا دعت الحاجة؟

الصواب أنه لا يجوز إرضاع الكبير، هذا خاص بسالم أو منسوخ؛ لقوله ﷺ: لا رضاع إلا في الحولين لا رضاع إلا ما كان قبل الفطام، إن الرضاعة من المجاعة، هذا هو الصواب الذي عليه جمهور أهل العلم، وقصة سالم إما منسوخة كما قال جماعة من أهل العلم، أو خاصة كما قال ...