زيارة القبور

دخول المقابر لا ينقض الوضوء

الجواب: زيارة القبور سنة لقول النبي ﷺ: زوروا القبور، فإنها تذكركم الآخرة[1]، ولكن لا تشد الرحال إلى ذلك لقول النبي ﷺ: لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجدي هذا، والمسجد الأقصى[2]، وليس دخول المقابر ينقض الوضوء، بل هذا قول باطل لا أساس ...

حكم الدعاء إلى القبلة بعد زيارة النبيﷺ

نعم، هكذا كان السلفُ، كانوا إذا سلَّموا عليه وأرادوا الدّعاء استقبلوا القبلة، ولا يدعون مُستقبلين القبر، بل يدعون الله ويستقبلون القبلة في أي مكانٍ. أما السلام عليه فتستقبله، فقد ثبت عن أبي حنيفة رحمه الله أنه حتى عند السلام يستقبل القبلةَ، ولكن ...

حكم زيارة النّساء لقبر النبي ﷺ

الزيارة للقبور سنة في حقِّ الرجال، النبي عليه الصلاة والسلام قال: زوروا القبور فإنَّها تُذكركم الآخرة، فهي سنة، زيارة القبور للرجال: زيارة قبر النبي ﷺ وغيره، لا يُشدّ رَحْلٌ، تُزار لكن بدون شدِّ رَحْلٍ: لا تُشدّ الرحال إلا لثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ...

حكم السلام على النبي لمن زار مسجدهﷺ

لا، ما يجب، يُستحب السلام، ولا يجب، زيارة القبور سنة، وإذا زرتَ المدينة شُرع لك أن تُسلّم على النبي ﷺ وعلى صاحبيه، وهذا نافلة، مندوب، وليس بواجبٍ. وأنت تُصلي عليه وتُسلّم عليه في كل مكانٍ عليه الصلاة والسلام، ولو في بلادك، ولو في الطريق: "اللهم ...

ما المشروع في زيارة القبور ووقتها وآدابها؟

الشيعة لا يُقتدى بهم، فالشيعة الرافضة غلاة في الأموات، وغلاة في آل البيت، فلا يُقتدى بهم، والسنة أن تقف وتسلم وأن تمشي، وإذا كان عاجزًا وجلس لا بأس، فالنبي جلس عند قبر أمه ودعا لها حتى مُنِعَ من ذلك. س: بعض الذين يزورون القبور –كأن يزور قبر أبيه أو ...

هل يجب خلع النّعال أثناء دخول المقابر؟

نعم، النبي ﷺ أمر بخلعها إلا مِنْ حاجة؛ شدة شمس، أو شَوْك، والحاجة تدعو إلى المرور، وإلا فليخلع، النبي ﷺ قال: يا صاحب السَّبْتِيَّيْن اخلع السَّبْتِيَّيْن السَّبْتِيَّيْن يعني النعلين.

حكم سلام النساء والأطفال على النبي ﷺ

الرجال السنة أن يسلم عليه أمامه أمام وجهه عليه الصلاة والسلام ثم يتحول قليلًا إلى الصدّيق ثم قليلًا إلى عمر رضي الله عنهما، هذه السنة، أما النساء لا ما ينبغي السلام، والأطفال اللي يعرف يسلم يسلم مع الرجال، أما النساء السنة ألا يسلمن، وإلا الدولة تتساهل معهم؛ ...

زيارة المرأة للمقابر

الجواب: الصحيح أن الزيارة للنساء للقبور لا تجوز للحديث المذكور، وقد ثبت عنه ﷺ أنه لعن زائرات القبور، فالواجب على النساء ترك زيارة القبور، والتي زارت القبر جهلاً منها لا حرج عليها، وعليها أن لا تعود، فإن فعلت فعليها التوبة والاستغفار، والتوبة تجب ما ...

زيارة القبور

الجواب: زيارة القبور سنة سواءٌ كانوا أولياء أو ليسوا بأولياء، عموم المسلمين، سواءٌ كانوا من المعروفين بالاستقامة والعلم والفضل وهم المؤمنون، ويسمون أولياء الله، كل مؤمن هو ولي لله، أو كان فيهم بعض المعاصي فإن القبور تزار لذكرى، ذكر الموت وذكر الآخرة، ...

زيارة النساء للقبور

الجواب: النساء ليس لهن زيارة، الزيارة للرجال، يقول النبي ﷺ: زورا القبور فإنها تذكركم الآخرة، فيستحب للرجل أن يزور القبور من دون شد الرحل يزورها في البلد، يدعو الله لهم بالمغفرة والرحمة، ويتذكر بهذا أنه صائر لما صاروا إليه وأن الموت لا بد منه، حتى يستعد، ...

السلام على المقابر من على السيارة المارة

الجواب: إذا دخل فهو أفضل؛ لكونه يشرف عليهم ويسلم عليهم، يعني أقرب إلى الخشوع والتأثر، وإن مر عليهم بالسيارة أو على دابته وسلم، أو وقف على الجدار كفى، لكن كونه يقصد القبور ويدخل عليهم ويسلم عليهم، ويدعو لهم هذا أكمل، وأشد في التأثر.

امرأة تزور قبر زوجها كل يوم

الجواب: الصحيح من أقوال العلماء أن الزيارة تختص بالرجال، وأن النساء لا يزرن القبور، لأن ﷺ لعن زائرات القبور، كان أولاً نهى عن زيارة القبور مطلقة للرجال وللنساء، ثم رخص للجميع عليه الصلاة والسلام لما في زيارته من ذكر الآخرة، ولما في ذلك من الإحسان للموتى ...