العدد

حكم إرجاع المطلقة رجعياً بعد انتهاء عدتها

الجواب: إذا كان الطلاق طلقة واحدة ما قبلها طلقتان فإنه يقع عليها طلقة واحدة، ولك مراجعتها ما دامت في العدة، فإن كانت قد خرجت من العدة قبل أن تراجعها فلابد من عقد جديد ... جديد، والمدة طويلة التي ذكرت، والظاهر أنها خرجت من العدة، لأن العدة تكون بثلاث حيض ...

الأحكام التي تجب على من توفي عنها زوجها

الجواب: المحادة التي مات زوجها تراعي خمسة أمور جاءت بها السنة عن النبي عليه الصلاة والسلام. الأمر الأول: بقاءها في البيت الذي مات زوجها وهي ساكنة فيه، تبقى به إذا استطاعت ذلك حتى تنتهي من عدتها بوضع الحمل أو بمضي أربعة أشهر وعشر، ولا بأس أن تخرج لحاجتها ...

عدة الحامل وكيفية مراجعتها

الجواب: عدة الحامل وضع الحمل، كما قال سبحانه: وَأُوْلاتُ الأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ [الطلاق:4] في الطلاق والموت جميعاً، إذا مات عنها أو طلقها عدتها وضع الحمل، وله أن يراجعها في الطلاق قبل أن تضع الحمل إذا كان الطلاق واحدةً ...

حكم لبس المرأة للساعة أثناء الإحداد

الجواب: تركها أحوط من باب الاحتياط، من باب قوله ﷺ: دع ما يريبك إلى ما لا يريبك؛ لأنها تشبه الحلي، لبس الساعة في اليد وهي في الإحداد تشبه الحلي، فالأحوط لها تركها؛ لأنها تشبه الخصر وأشباهه مما يلبس في اليد من أسورة وغيرها. نعم. 

حكم أخذ المطلقة من الميراث

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فعدة المطلقة قد أوضحها الله في كتابه حيث قال سبحانه: وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ ثَلاثَةَ قُرُوءٍ [البقرة:228]، ...

حكم لبس السواد بعد انتهاء زمن الإحداد

الجواب: إذا كان من عادتها ذلك فلا بأس، أما إذا كانت تريد الزيادة على ما شرع الله من بقاء الحزن، وبقاء الإحداد هذا لا يجوز، ليس لها أن تزيد عما شرع الله، أما إذا كانت عادتها لبس هذه الملابس، وليس قصدها مخالفة الشرع ولكنها تحب الملابس السوداء أو الخضراء ...

الأمور التي تلزم المرأة المتوفى عنها زوجها أثناء الإحداد

الجواب: نعم، ثبت عن النبي ﷺ أنه أمر المحادة: وهي التي توفي عنها زوجها أن تلزم البيت، تمكث في بيتها إذا تيسر ذلك حتى تكمل العدة أربعة أشهر وعشرًا، إلا أن تكون حاملًا فعدتها وضع الحمل ولو وضعت بعد الموت بقليل، وعليها ما بينه النبي ﷺ، عليها أن تترك الملابس ...

عدة الحامل المتوفى عنها زوجها

الجواب: لا حرج في ذلك، لأنها تخرج من العدة بوضع الحمل حتى ولو تزوجت في النفاس لا حرج، لكن لا يقربها الزوج، لا يطؤها حتى تطهر. المقصود: أن العدة انتهت بوضع الحمل، فإن تزوجت في النفاس أو بعد النفاس فلا حرج ...، لكن متى تزوجت في النفاس، فإن العقد صحيح لكن ليس ...

عدة المتوفى عنها زوجها، وما يجب عليها

الجواب: عدتها مثل غيرها، أربعة أشهر وعشر، لأن الله جل وعلا قال: وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا [البقرة:234] وهذا عام للتي يأتيها الحيض وللشابة وللكبيرة يعم الجميع، ...

الحكمة من مشروعية العدة

الجواب: الأقرب والله أعلم هو حماية المرأة وصيانتها أن يلحق بزوجها نسل من غيره، يعني: المرأة جعل الله العدة صيانة لها وصيانة لزوجها من أن يلحق زوجها ولد ليس منه، فإذا بقيت في العدة حتى تكمل العدة كان هذا من الدلائل على براءة رحمها وأنها لم تحمل من الرجل ...

حكم التحدث مع أخي الزوج وحكم خروج المعتدة من بيتها

الجواب: لا بأس بالكلام مع أخ الزوج وخال الزوج وعمه ونحو ذلك لا حرج في ذلك مع البعد عن الفتنة، كونها تكلمه في حاجات وهي متحجبة لا حرج في ذلك والحمد لله، وكان المسلمون هكذا في عهد النبي ﷺ يكلم الرجل زوجة أخيه، ويكلم الرجل جارته وقريبته غير محرمه في الأمور ...

عدة من ظل الجنين في بطنها أكثر من تسعة أشهر بعد وفاة زوجها

الجواب: لا تزال في العدة ما دام الجنين في البطن، ما دام جنينها في بطنها معلوم فهي لا تزال في العدة ولو مكث ثلاث سنين أو أربع سنين، ما دام موجوداً معلوماً أن عندها جنين فعليها أن تتربص؛ لقول الله سبحانه: وَأُوْلاتُ الأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ ...

حكم خروج المحادة من بيتها لغير ضرورة

الجواب: الواجب عليها بقاءها في البيت حتى تكمل العدة، مثلما قال النبي ﷺ للمتوفى عنها: امكثي في بيتك حتى يبلغ الكتاب أجله، ولا تخرج للمناسبات زيارات الناس، هذا هو الواجب عليها، ثم الخروج إلى الناس يفضي إلى تعاطيها الزينة وتعاطيها الطيب وهذا محرم ممنوعة ...

هل المطلقة غير المدخول بها عليها عدة؟

الجواب: إذا كان الزوج لم يدخل بالزوجة ولا خلا بها ما عليها عدة؛ لقول الله جل وعلا: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَكَحْتُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِنْ قَبْلِ أَنْ تَمَسُّوهُنَّ فَمَا لَكُمْ عَلَيْهِنَّ مِنْ عِدَّةٍ تَعْتَدُّونَهَا [الأحزاب:49]، ...

هل تعيد المعتدة العدة إذا شاهدت أجنبي أو شاهدها؟

الجواب: هذا خطأ، هذا غلط لا وجه له، لو شاهدها أجنبي أو شاهدت أجنبيًا فليس عليها إعادة العدة عليها التكميل فقط، والمشاهدة للأجنبي إذا كان مع الحجاب لا حرج فيه، كونها تشاهده ترد عليه السلام، يسلم عليها كابن عمها، كأحد جيرانها لا بأس، يسلم عليها، يعزيها، ...