صلاة الجماعة

صلاة الفريضة في البيوت

الجواب: ليس لهم ذلك كما تقدم في السؤال السابق الواجب على من سمع النداء أن يذهب إلى المسجد, وأن لا يصلي في بيته, ولا في محل عمله, ولا في مزرعته بل الواجب عليه أن يتوجه إلى المسجد مع إخوانه. ثبت عن رسول الله- عليه الصلاة والسلام- أنه قال: من سمع النداء فلا ...

الصلاة خلف من يلحن في الفاتحة

الجواب: إن كان لحنه يُحيل المعنى لم يصح الصلاة خلفه إلا بمثله، إذا كان مثله، يعني عامي يحيل المعنى، يعني أمي، أما إن كان لا يحيل المعنى مثل أن يقول: الحمدَ لله ينصب الدال، أو الحمدِ لله يجر الدال، أو يقول: الرحمنُ الرحيم، أو الرحمنَ الرحيم، هذا ما يضر، ...

صلاة المنفرد خلف الصف

الجواب: لا تصح، لقول النبي ﷺ: لا صلاة لمنفرد خلف الصف، ولما رأى رجلاً يصلي خلف الصف وحده لما رأى رجلاً يصلي خلف الصف وحده أمره أن يعيد الصلاة، عليه الصلاة ولم يسأله، ما قال له هل وجدت فرجة، أو ما وجدت فرجة. أمره أن يعيد سداً للباب، فليس لأحد أن يصف خلف ...

الصلاة خلف أهل البدع

الجواب: هذا يحتاج إلى تفصيل يُسأل عنه أهل العلم إن كان موحد من أهل الإسلام يصلى خلفه وينبه على خطئه أن هذا خطأ، الصلاة على والدي النبي خطأ يبين له الخطأ، وإذا كان مسلماً موحداً لا يعبد القبور وأصحاب القبور ولا يشرك بالله شيئاً يصلى خلفه إلا أن يكون ...

الصلاة في مقر العمل

الجواب: الواجب عليكم الصلاة في المسجد الذي بجواركم؛ لقول النبي ﷺ: من سمع النداء فلم يأت فلا صلاة له إلا من عذر، وقد جاءه رجل أعمى، قال يا رسول الله: ليس لي قائد يقودني إلى المسجد فهل لي من رخصة أن أصلي في بيتي؟ فقال -عليه الصلاة والسلام-: هل تسمع النداء ...

الصلاة خلف الصف

الجواب: إذا صلّى الإنسان منفرداً خلف الصف ، أو امرأة خلف صف النساء منفردة وجبت الإعادة ؛ لقوله ﷺ: لا صلاة لمنفرد خلف الصف. ولما رأى رجل يصلي خلف الصف وحده أمره ﷺ أن يعيد الصلاة ، فهذا يدل على أنه من صلّى وحده خلف الصف يعيد ، لقوله ﷺ: لا صلاة لمنفرد خلف ...

التبليغ خلف الأمام

الجواب: إذا كان الجماعة يسمعون صوت الإمام ولا يخفى عليهم، فلا حاجة إلى التبليغ. أما إذا كان قد يخفى على بعض الصفوف المؤخرة فإنه يستحب التبليغ، وقد صلّى النبي ﷺ ذات يوم في مرضه عليه الصلاة والسلام وكان صوته ضعيفاً فكان الصديق يبلغ عنه عليه الصلاة والسلام، ...

صلاة الجماعة

الجواب: نعم، يكون جماعة سواءٌ نفل أو فرض، إذا دخل معك واحد يكون عن يمينك وأنت الإمام ويكون لكما فضل الجماعة في الفرض والنفل. المقدم: جزاكم الله خيرًا، وأحسن إليكم.

حكم الإمام إذا نبه عن زيادة أو نقص فلم يمتثل

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فالواجب على الإمام إذا نبهه المأمومون عن الزيادة أن يرجع وعن النقص أن يقوم إذا كان المنبهون اثنين فأكثر، إلا إذا كان يعتقد أنه هو المصيب ...

من كان في الصحراء وليس معه أحد جاز له الصلاة وحده

الجواب: هذا هو الذي هو عليك يا أخي عليك أن تصلي وحدك والحمد لله، لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا[البقرة: 286]، مادمت في صحراء ما عندك مساجد، صل وحدك والحمد لله، وتصلي الظهر يوم الجمعة ليس عليك جمعة، وتؤذن وتقيم إذا جاء الوقت تؤذن وتقيم، ...

من أتى والصف مكتملاً

الجواب: الواجب عليه أن يلتمس فرجة حتى يدخل فيها، لا يصلي وحده يلتمس فرجة أو يصف عن يمين الإمام ولا يجذب أحداً؛ لأنه إذا جذبه فتح فرجة في الصف، والرسول أمر بسد الخلل بعد الفرج في الصلاة، لكن ينتظر لعله يأتي أحد يصف معه، فإن سلموا صلى وحده وهو معذور والحمد ...

هل للبعيد من المسجد أن يصلي في مكانه مع أهله

الجواب: إذا كان الأمر كما قلت، فإنك تصلي وحدك، ولا حاجة أن تصلي معك، وإن صلت معك خلفك فلا بأس، لا تصلي جنبك، لكن تصلي خلفك، المرأة خلف الرجال. أما أن يصلي معكما شخصٌ آخر أجنبي، فلا، أما إذا كان أخوها، أو عمها، أو أبوها يكون عن يمينك وهي خلفكما، أما إذا ...

الجماعة تؤدي المغرب وهو لم يصل العصر فماذا يفعل

الجواب: إذا أمكنه أن يصلي العصر أولاً بدأ بها، ثم صلى معه المغرب، فإن خشي أن تفوته معهم صلَّى معهم المغرب بنية العصر، فإذا سلموا من المغرب قام وأتى بالرابعة للعصر ثم يصلي المغرب بعد ذلك ، أما إذا أمكنه أن يصلي العصر وحده في المسجد قبل أن يصلوا المغرب ...

من دخل والصف ممتلئ هل يسحب معه آخر ليصف معه

الجواب: إذا كان الصف كاملاً فليس لك أن تأخذ أحداً هذا هو الصواب والحديث الوارد في ذلك ضعيف، ألا دخلت معهم أو اجتررت رجلاً، هذا ضعيف، لكن تنتظر لعله يأتي أحد تصفه معك أو تتقدم وتصلي مع الإمام عن يمينه كل هذا لا حرج فيه، وليس لك أن تأخذ أحداً من الصف، لأنك ...

صلاة المرأة في بيتها أو المسجد أفضل؟

الجواب: أفضل لها في البيت، صلاتها في بيتها أفضل، مع الطمأنينة والخشوع والعناية بالوقت والطهارة، صلاتها في البيت أفضل، وإن صلت مع الرجال متسترةً محتشمة لطلب الفائدة وسماع المواعظ وسماع الأحاديث فلا بأس، الرسول نهى أن يمنعن من المساجد، لكن يخرجن وهن ...