القرآن وعلومه

حكم قراءة سورة (يس) 41 مرة

الجواب: .... يقرأ القرآن ويكثر من تلاوته في كل الأوقات حسب طاقته، والأفضل أن يبدأ من الفاتحة ثم يستمر حتى يختم وهكذا يعود، كلما كمل القرآن عاد، سواء كان نظرًا أو عن ظهر قلب على حسب ما يسر الله له، ويكثر من ذلك حسب طاقته، أما أن يقرأ سورة يس إحدى وأربعين ...

حكم قراءة القرآن بالمقامات

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله، وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فلا يجوز للمؤمن أن يقرأ القرآن بألحان الغناء وطريقة المغنين، بل يجب أن يقرأه كما قرأه سلفنا الصالح من أصحاب النبي ﷺ وأتباعهم بإحسان، ...

حكم قراءة القرآن لمن كان مستلقيًا

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله، وأصحابه، ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فليس هناك مانع من قراءة القرآن قائمًا، وقاعدًا، ومضطجعًا، كما قال الله جل وعلا في كتابه الكريم: الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا ...

حكم ختم الحافظ القرآن في كل شهرين

الجواب: الأفضل لك مثلما قال النبي ﷺ لعبد الله بن عمر: اقرأه في كل شهر أرفق بك، وإن ختمته في شهرين أو أكثر فلا بأس، لكن في كل شهر أو أقل يكون أكثر للفائدة والأجر؛ لأن تكرار القرآن عبادة عظيمة لك بكل حرف حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، والتكرار مع التدبر والتعقل ...

حكم تقبيل المصحف بعد سقوطه

الجواب: لا نعلم دليلا على شرعية تقبيله، لكن لو قبله الإنسان فلا بأس، يروى عن عكرمة بن أبي جهل الصحابي الجليل  أنه «كان يقبل المصحف، ويقول: هذا كلام ربي» وبكل حال فالتقبيل لا حرج فيه ولكن ليس بمشروع وليس هناك دليل على شرعيته، لكن لو قبله الإنسان ...

حكم وضع القرآن على الأرض

الجواب: وضعه على محل مرتفع أفضل، كرسي أو في طاقة في الجدار أو رف في الجدار أو نحو ذلك مما يكون مرفوعًا به عن الأرض، وإن وضعه في الأرض لحاجة لا لقصد الامتهان ولكن للحاجة على أرض طاهرة بسبب الحاجة إلى ذلك لكونه يصلي وليس عنده محل مرتفع، أو أراد السجود ...

مسألة أفضلية قراءة القرآن سرًا أم جهرًا

الجواب: السر أفضل إذا كان أخشع لقلبه، أما إذا كان الجهر أخشع لقلبه فلا بأس أن يجهر، وإلا جاء عن النبي ﷺ أنه قال: الجاهر بالقرآن كالجاهر بالصدقة، والمسر بالقرآن كالمسر بالصدقة، ومعلوم أن المسر بالصدقة أفضل، لكن إذا كان يسمع له ويرجى من يستفيد من قراءته ...

وجوب الوضوء لمن أراد مس المصحف

الجواب: نعم لابد من قراءتها.. لابد من الوضوء إذا كانت تقرأ من المصحف، أما إذا كانت تقرأ عن ظهر قلب فلا بأس ما يحتاج وضوء، أما الذي يقرأ من المصحف لابد أن يتوضأ. نعم. المقدم: أحسن الله إليكم وبارك فيكم يا سماحة الشيخ.

حكم قراءة الحائض والنفساء والجنب بعض الآيات على سبيل الدعاء والقرآن

الجواب: إذا قرأ الإنسان بعض الآيات على سبيل الدعاء مثل: ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة، وعند المصيبة: إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ[البقرة:156] ولو كان جنبًا، أو حائضًا، أو نفساء؛ لا حرج في ذلك، ليس لقصد القراءة بل لقصد أن المقام ...

تعدد القراءات لا يُغيرّ المعنى

الجواب: ثبت عن النبي ﷺ أن القرآن نزل من عند الله على سبعة أحرف؛ أي لغات من لغات العرب ولهجاتها؛ تيسيرًا لتلاوتها عليهم، ورحمة من الله بهم، ونقل ذلك نقلًا متواترًا، وصدَّق ذلك واقع القرآن وما وجد فيه من القراءات؛ فهي كلها تنزيل من حكيم حميد. ليس تعددها ...

قراءة القرآن بدون وضوء

الجواب: تجوز قراءة القرآن بدون وضوء إذا كان لا يمس المصحف، بل يقرأ عن ظهر قلب، أما مس المصحف فلا يجوز إلا على طهارة. والمطهرون المذكورون في قوله تعالى: لَّا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ [الواقعة:79] هم: المتطهرون من الحدث الأكبر والأصغر -في قول ...

لا يمس القرآن إلا طاهر

الجواب: مس المصحف على غير وضوء لا يجوز عند جمهور أهل العلم، والذي عليه الأئمة الأربعة رحمة الله عليهم، وهو الذي كان يفتي به أصحاب النبي عليه الصلاة والسلام أنه لا يمس القرآن إلا طاهر، وقد ورد في ذلك حديث صحيح لا بأس به من حديث عمرو بن حزم  أن النبي ...

لا يمس المصحف إلا مسلم

الجواب: إذا استطعت أن تمنعهم امنعهم؛ إذا كان لك سلطان امنعهم، ولا يمسك المصحف إلا مسلم، أما إذا ما كان لك سلطان فلا تمنعهم، ولا يضرك، والإثم على الدولة التي مكنتهم منه[1]. مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز (24/ 339).

حكم مس النصراني للمصحف

الجواب: هذا فيه نزاع بين أهل العلم، والمعروف عند أهل العلم منع النصراني واليهودي وسائر الكفرة؛ لأن الرسول ﷺ نهى أن يسافر بالقرآن إلى أرض العدو، قال: لئلا تناله أيديهم[1]، فدل ذلك على أنهم لا يمكَّنون منه. وإنما يمكنون من السماع، قال تعالى: وَإِنْ أَحَدٌ ...