فضائل الأزمنة والأمكنة

مضاعفة الحسنات كمًا وكيفًا ومضاعفة السيئات كيفًا لا كمًا

الجواب: الأدلة الشرعية على أن الحسنات تضاعف في الزمان الفاضل والمكان الفاضل مثل: رمضان وعشر ذي الحجة، والمكان الفاضل: كالحرمين، فإن الحسنات تضاعف في مكة والمدينة مضاعفة كبيرة، وقد جاء في الحديث الصحيح عن النبي ﷺ أنه قال: صلاة في مسجدي هذا خير من ألف ...

ثواب الصلاة في مكة

ج: هذه المسألة فيها خلاف بين أهل العلم، منهم من رأى أن المضاعفة تختص بما حول الكعبة "المسجد الحرام" الذي حول الكعبة، وأن مضاعفة المائة ألف صلاة، إنما يكون ذلك لمن صلى في المسجد المحيط بالكعبة.. وذهب آخرون من أهل العلم إلى أن المسجد الحرام يعم جميع ...

هل يجوز السجع في الخطب؟

الجواب: السجع في الخطب لا حرج فيه إذا كان غير متكلف ولا يفضي إلى استثقال المستمعين وتبرمهم، بل هو سجع خفيف غير متكلف يجري على اللسان من غير قصد لا حرج فيه. أما إذا كان يتكلف ويقصد فلا ينبغي، وأقل أحواله الكراهة لأن الرسول ذم من فعل ذلك، وسماه سجع الكهان. فالحاصل: ...

من ترك طواف الوداع للحاج

الجواب: قد صرح العلماء بأن الرجل إذا طاف آخر الليل كفاه عن طواف الوداع إذا أخر طواف الزيارة وطاف بعد فراغه من الرمي كله ثم سافر في الحال أجزأه ذلك، لعموم قول النبي ﷺ: لا ينفرن أحد منكم حتى يكون آخر عهده بالبيت رواه مسلم في الصحيح وللحديث الثاني: حديث ...

حكم دخول مكة لحاجة غير العمرة

الجواب: إذا كان ما أراد عمرة لا حرج، دخول مكة ما هو لازم عمرة وحج، إذا كان ما أراد عمرة ولا حج ما عليه إحرام، إنما الإحرام للذي يأتي مكة لحج أو لقصد عمرة. أما إذا أتاها لحضور جنازة أو لأجل تجارة أو لزيارة قريب أو ما أشبه ذلك فليس عليه إحرام لكن لو أحرم ...

حكم ترك صلاة الجمعة لمن صلى صلاة العيد

الجواب: الأفضل أن يصلي صلاة الجمعة لأن الرسول كان يصليها عليه الصلاة والسلام كان يصلي الجمعة والعيد جميعًا، ولكن رخص للناس من حضر صلاة العيد من شاء صلى الجمعة ومن شاء صلى ظهرًا، النبي ﷺ كان يجمع فإذا صلى الجمعة مع الناس كان أفضل حتى يحصل له فضل الجمعة ...

الأوقات التي تتحرى فيها ساعة الجمعة

الجواب: الله جل وعلا جعل فيها ساعة يقبل فيها الدعاء، وهي ساعة قليلة لا يوافقها عبد مسلم وهو قائم يصلي إلا أعطاه الله سؤاله، فهي ساعة عظيمة قليلة، جاء في بعض الروايات عند مسلم أنها حين يجلس الإمام على المنبر يوم الجمعة إلى أن تقضى الصلاة، هكذا جاء رواه ...

غسل يوم الجمعة ووقته

الجواب: السنة يوم الجمعة غسل يوم الجمعة، والأفضل عند الذهاب عند التوجه إلى المسجد هذا هو الأفضل، وإذا اغتسل في أول النهار أجزأ، يوم الجمعة سنة مؤكدة، وقال بعض أهل العلم بالوجوب، فينبغي المحافظة على هذا الغسل يوم الجمعة في يوم الجمعة، والأفضل أن يكون ...

حكم رد السلام أثناء الخطبة

الجواب: يشير إليه، ما في سلام وقت الخطبة ما في سلام  ولا كلام. السؤال: وإذا أعمى؟ الجواب: إذا أخذت بيده ما يضر، لكن لا تكلمه لأن الرسول ﷺ أمر بالإنصات وقال: إذا قلت أنصت والإمام يخطب فقد لغوت فهو أمر بمعروف ومع هذا نهي عن هذا. كذلك قال في الحديث ...

هل تجوز صلاة الجمعة قبل زوال الشمس؟

الجواب: تجوز قبل زوال الشمس، ولكن الأفضل بعد الزوال خروجًا من خلاف العلماء، أكثر العلماء يقولون: لا بدّ أن تكون صلاة الجمعة بعد الزوال هذا قول الأكثرين.  وذهب قوم من أهل العلم إلى جوازها قبل الزوال في الساعة السادسة، وفيها أحاديث دالة على ذلك صحيحة، ...

تحديد ساعة الإجابة في يوم الجمعة، وهل يشترط أن يكون الداعي في المسجد؟

ج: أرجح الأقوال في ساعة الإجابة يوم الجمعة قولان: أحدها: أنها بعد العصر إلى غروب الشمس في حق من جلس ينتظر صلاة المغرب، سواء كان في المسجد أو في بيته يدعو ربه، وسواء كان رجلاً أو امرأة فهو حري بالإجابة، لكن ليس للرجل أن يصلي في البيت صلاة المغرب ولا ...

بيان عدد أيام عيد الأضحى والتعجيل للحاج فيها

الجواب: هذا كلام معقول، معناه أن أيام العيد التي هي أيام الذبح وتسمى أيام العيد أربعة، يوم العيد وثلاثة أيام بعده، وكلها فيها رمي يوم العيد يرمي جمرة العقبة، والحادي عشر يرمي الجمرات الثلاث والثاني عشر يرمي الجمرات الثلاث، وهكذا الثالث عشر فيمن لم ...

انحراف المسجد عن القبلة وأثره على صلاة الإنسان

الجواب: إذا كان الميل خفيفا لا يضر، إذا كان الانحراف في جهة المسجد قليلا وما زال إلى جهة القبلة ولكن به انحراف فلا يضر، يصلي الناس ولا يضرهم ذلك، أما إذا كان الانحراف كثيرا بأن انحرف عن الجهة انحرافا شديدا فيعدل من جهة البناء أو من جهة الصفوف، أما ...

حكم ترك طواف الوداع

الجواب: عليه التوبة إلى الله لأنه ترك واجبًا، وترك الواجب معصية، الرسول ﷺ أمر بالوداع وقال: لا ينفر أحد منكم حتى يكون آخر عهده بالبيت فهو عاصٍ في هذا العمل، فعليه التوبة إلى الله والاستغفار، وعليه دم أيضًا يذبح في مكة للفقراء؛ لأن من ترك واجبا وجب ...