حكم الصلاة وأهميتها

حكم من تركت الصلاة في آخر عمرها بسبب مرضها وهي تعقل ما تفعله

الجواب: الواجب عليها أن تصلي على حسب حالها ما دام عقلها موجوداً، فالواجب عليها أن تصلي قائمةً أو قاعدةً أو على جنبها أو مستلقية، بالماء أو التيمم، هذا الواجب عليها ولا يجوز لها ترك الصلاة، لأن الله يقول -سبحانه-: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ[التغابن: ...

الفرق بين من يترك الصلاة عمداً أو تهاونا؟

الجواب: نعم مثلما تقدم، الفرق بينهما أن من ترك الصلاة عمداً جاحداً لوجوبها أو مستهزئاً بها فهذا يكون كافراً عند جميع العلماء مرتداً عن الإسلام، نسأل الله العافية، يجب قتله؛ لأنه بدل دينه، لأنه كذب الله ورسوله باعتقاده عدم وجوبها، أو باستهزائه بها، ...

الوسوسة وحديث النفس أثناء الصلاة

الجواب: الوسوسة في الصلاة وحديث النفس يؤثر في خشوعها وفي الأجر الذي يحصل لك، وليس لك من صلاتك إلا ما عقلت منها واقبلت عليه بقلبك، فاحرص على ترك الوساوس والحديث في أمور دنياك، واجتهد في إقبالك على الصلاة، يقول الله سبحانه: قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ...

حكم من لم تنهه صلاته عن الفحشاء والمنكر

الجواب: حكمه أنه مفرط وعلى خطر عظيم، فالواجب عليه أن يحاسب نفسه، وأن يتوب إلى الله من سيء عمله، ومن تاب تاب الله عليه، ويقول الله سبحانه: وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31) سورة النــور، ويقول ﷺ: ...

لم يصل حتى بلغ السادسة عشرة من عمره فما الحكم؟

الجواب: الحمد لله الذي من عليك بالتوبة وأبشري بالخير التوبة تمحو ما قبلها والحمد لله، يقول النبي ﷺ: التوبة تهدم ما كان قبلها، ويقول ﷺ: التائب من الذنب كمن لا ذنب له، فالتوبة التي حصلت منك يمحو الله بها ما حصل من التقصير على ما مضى في ترك الصلاة. وتعاطي ...

ذنب تارك الصلاة

الجواب: ذنب تارك الصلاة عظيم؛ لأن الصلاة عمود الإسلام، وهي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة فمن تركها فقد كفر، ومن جحد وجوبها فقد كفر، يقول النبي ﷺ في الحديث الصحيح: العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر، خرجه الإمام أحمد ، وأهل السنن ...

أسباب عدم الخشوع في الصلاة

الجواب: نوصيك بالإكثار من ذكر الله وسؤاله أن يعمر قلبك بخشيته وتعظيمه، فلعله عرض ذكر شيء من أمور الدنيا أو المشاغل الزوجية أو البيتية وما أشبه ذلك. فنوصيك بالضراعة إلى الله وسؤاله أن يعمر قلبك بخشيته وتقواه وتعظيمه، ونوصيك أيضاً بالإكثار من قراءة ...

الالتفات في الصلاة

الجواب: الالتفات في الصلاة من غير حاجة مكروه، لقول النبي ﷺ لما سئل عن الالتفات في الصلاة قال: هو اختلاس يختلسه الشيطان من صلاة العبد. خرجه البخاري في الصحيح، فدل على كراهة الالتفات من دون عذر، وهو الالتفات بالرأس. أما إذا كان لعذر كأن تلتفت المرأة ...

تكفير المعين

الجواب: الصواب أن من ترك الصلاة فهو كافر وإن كان غير جاحد لها، هذا هو القول المختار والمرجح عند المحققين من أهل العلم؛ لقول النبي ﷺ في الحديث الصحيح: العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر خرَّجه الإمام أحمد وأهل السنن عن بريدة بن حصين ...

حكم البقاء مع زوج لا يصلي

الجواب: ترك الصلاة كفر بالله ، فهذا الذي لا يصلي ما ينبغي لها أن تبقى معه ، وقد أخبر النبي ﷺ أن ترك الصلاة كفر، فقال -عليه الصلاة والسلام- : العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر. وقال - عليه الصلاة والسلام- : بين الرجل وبين الكفر والشرك ترك ...

نصيحة لم لا يصلي إلا في رمضان فقط

الجواب:  الصلاة هي عمود الإسلام، وهي أعظم الفرائض بعد الشهادتين، فالواجب على كل مسلم ومسلمة العناية بذلك، والمحافظة عليها في أوقاتها، وعلى الرجال بصفة خاصة أن يؤدوها في جماعة في بيوت الله ، ولا يجوز لأحد التخلف عنها، أو التساهل بها، بل ذلك من دلائل ...

حكم الخطبة على خطبة رجل تارك للصلاة

الجواب: لا حرج في ذلك، لأن خطبة الكافر لا تصح ولا تجوز، ولا يجوز قبولها في حق مسلمة، فهي خطبة يجب إطراحها والحذر منها وعدم قبولها، فإذا علم يقيناً أن الخاطب كافر والمخطوبة مسلمة، فله أن يخطب على خطبته إذا لم يتيسر نصيحته لعله يتوب ويرجع إلى الحق، ويدع ...

حكم قضاء الصلاة المتروكة عمدا منذ مدة طويلة

الجواب: تكفي التوبة ، متى منَّ الله عليك بالتوبة فالحمد لله ، التوبة كافية ، وليس عليك قضاء ما مضى ، هذا هو الصواب من قولي العلماء أن الكافر إذا أسلم ثم ارتد فإنه لا يقضي إذا عاد إلى الإسلام ، فلو كان مثلاً أسلم في عام ألفٍ وأربعمائة ثم ارتد في عام ألف ...

حكم الصلاة بالحلي التي على شكل صليب

الجواب: كذلك ما يجوز لها لبس الصليب، الرسول كان إذا وجد صليبا نقضه وأزاله؛ لأن فيه تشبه بالنصارى، فليس لها أن تصلي في الصليب ولا في غير الصليب من الصور، والصلاة صحيحة لكن تأثم، مثلما يأثم الرجل تأثم المرأة إذا صلوا في ثياب فيها الصليب أو خمار أو عمامة ...

ما حكم تارك الصلاة وهل يرث ويورث؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه أما بعد: فقد تنازع العلماء رحمة الله عليهم في حكم تارك الصلاة إذا لم يجحد وجوبها، فذهب جمع منهم إلى أنه لا يكفر بذلك؛ لأنه موحد يشهد أن لا إله إلا الله ...