الأذان والإقامة

حكم الأذان والإقامة لكل من الرجل والمرأة

الجواب: أما الرجل فعليه أن يؤذن ويقيم ولو كان وحده إذا كان في السفر فالمشروع له أن يؤذن ويقيم ولو كان واحداً، وهو فرض كفاية على الجماعة، إذا قام به واحد منهم سقط عن الباقين، إذا أذن واحد وأقام كفى، أما الواحد فاختلف في وجوبه عليه، والذي ينبغي أن يفعل ...

حكم أخذ الأجرة على الأذان

الجواب: ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال لـعثمان بن أبي العاص لما سأله أن يكون إمام قومه قال: أنت إمامهم، واقتد بأضعفهم، واتخذ مؤذناً لا يأخذ على أذانه أجراً. فدل ذلك على أن المؤذن الذي يتبرع بالأذان ويتطوع به يريد ما عند الله أنه أفضل وأولى من ...

حكم قول: (حي على خير العمل) في الأذان

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله أصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فقد ثبت في الأحاديث الصحيحة عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أن الأذان أربع تكبيرات في أوله، ولم يثبت عنه ﷺ أنه يقال فيه: حي على خير ...

حكم التلحين والتمطيط في الأذان

الجواب: ينبغي للمؤمن في أذانه أن يكون سمحاً غير ممطط ولا متكلف، وهكذا في الإقامة، السنة في ذلك أن لا يلحن فيه وأن يحفظه أيضاً من اللحن لا يلحن ولا يلحن؛ اللحن: كونه يخل بالإعراب كأن يقول: أشهد أن محمداً رسول الله (بفتح اللام)، والمشروع أن يقول: أن محمداً ...

حكم رفع أصبع السبابة في آخر الأذان والإقامة

الجواب: لا أعلم شيئاً في هذا ولا أحفظ أنه ورد عنه شيئاً في هذا عليه الصلاة والسلام، وإنما ورد الإشارة بالسبابة في التشهدين؛ التشهد الأول والتشهد الأخير، كان يرفع سبابته عليه الصلاة والسلام إشارة للتوحيد، وأما بعد الفراغ من الذكر من الأذان أو من الإقامة ...

حكم الأذان في إحدى أذني المولود والإقامة في الأخرى

الجواب: هذا مشروع عند جمع من أهل العلم، وقد ورد فيه بعض الأحاديث وفي سندها مقال، فإذا فعله المؤمن فحسن؛ لأنه من باب السنن ومن باب التطوعات، والحديث في سنده عاصم بن عبيد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب وفيه ضعف وله شواهد، وقد فعل النبي ﷺ تسمية إبراهيم، ولم ...

المواضع التي يشرع فيها الأذان

الجواب: أصل الأذان في الصلاة، الصلوات الخمس هذا هو الأصل والجمعة منها، ويشرع الأذان في أذن الصبي عند تسميته يوم السابع أو قبل أو بعد في اليمنى والإقامة في اليسرى، وإن سموه بدون ذلك فلا بأس ولكن الأفضل أن يؤذن في الأذن اليمنى ويقام في اليسرى. وهكذا الأذان ...

حكم الجهر بالصلاة على النبي بعد الأذان وقول: يا أول خلق الله وغيرها

الجواب: وهذا أيضاً بدعة ومنكر، رفع الصوت بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم مع الأذان منكر لا أصل له، ولم يفعله النبي ﷺ، ولا مؤذنوه، ولا الخلفاء الراشدون، ولا غيرهم من أهل العلم والإيمان، بل هذا مما ابتدعه الناس، وإنما السنة أن يصلي على النبي ﷺ بعد ...

الأذان والإقامة للمنفرد من الرجال والنساء

الجواب: أما الرجل فتكفيه الإقامة؛ لأنه سمع النداء وأذن المسلمون فتكفيه الإقامة، وأما المرأة فليس عليها إقامة ولا أذان تصلي بدون إقامة ولا أذان. نعم. المقدم: بارك الله فيكم. 

(الصلاة خير من النوم) محلها وما يقال عند سماعها

الجواب: السنة أن تقال في الأذان الأخير بعد طلوع الفجر؛ كما جاء ذلك في حديث أبي محذورة ، وجاء في حديث عائشة رضي الله عنها الدلالة على أن المؤذن كان يقولها في الأذان الأخير بعد طلوع الفجر، قالت: ثم يقوم النبي ﷺ فيصلي الركعتين ثم يخرج إلى الصلاة بعد الأذان ...

حكم من قال: قد قامت الصلاة مرة واحدة

الجواب: أما قد قامت الصلاة فقد ثبت عن مؤذن النبي ﷺ وعن تعليمه قد قامت الصلاة مرتين، هذا هو الواجب (قد قامت الصلاة.. قد قامت الصلاة)؛ لأن الرسول ﷺ علم المؤذنين الأذان والإقامة، وكان في تعليمه ﷺ لهم أن تعاد الإقامة مرتين. نعم. المقدم: بارك الله فيكم.

حكم الأذان لغير الصلوات الخمس

الجواب: لا يؤذن إلا للخمس الصلوات فقط والجمعة، أما صلاة الضحى أو صلاة الاستسقاء أو صلاة العيد فليس لها أذان. نعم. المقدم: بارك الله فيكم. 

حكم الأذان والإقامة للنساء

الجواب: غير مشروعة لا يشرع للنساء الأذان ولا الإقامة؛ بل الأذان والإقامة مما يتعلق بالرجال، فالمرأة تصلي بدون أذان ولا إقامة هذا هو المشروع. المقدم: جزاكم الله خيراً، وأحسن إليكم. 

حكم الأذان والإقامة للمرأة

الجواب: لا يشرع للمرأة أن تؤذن أو تقيم في صلاتها إنما هذا من شأن الرجال، أما النساء فلا يشرع لهن أذان ولا إقامة بل يصلين بدون أذان ولا إقامة، وعليهن العناية بالوقت والخشوع وعدم العبث في الصلاة، كالرجل، عليها أن تخشع وأن تطرح بصرها إلى موضع سجودها وأن ...

حكم الأذان الأول والثاني للجمعة

الجواب: الجمعة لها أذان واحد، هذا هو الأصل، وهذا هو المفترض عند دخول الخطيب وهو الواقع في عهد النبي ﷺ، كان إذا دخل الخطيب أذن بلال ، ثم زاد عثمان أذانًا ثانيًا مستحب لتنبيه الناس على أن اليوم يوم الجمعة قبل الأذان الأول، يعني قبل الأذان السابق ...