الأذان والإقامة

552 من: (باب كراهة شروع المأموم في نافلة بعد شروع المؤذِّن في إقامة الصلاة)

  344 - باب كراهة شروع المأموم في نافلة بعد شروع المؤذِّن في إقامة الصلاة سواء كَانَتْ النافلة سُنّةَ تلك الصلاةِ أَوْ غيرها 1/1759- عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ  عَنِ النَّبِيِّ ﷺ قَالَ: إِذا أُقِيمتِ الصلاَةُ، فَلاَ صَلاَةَ إِلا المكتوبَةَ رواه مسلم. 345 ...

09 من حديث: (لَمَّا أَجْمَعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يَضْرِبَ بِالنَّاقُوسِ وَهُوَ لَهُ كَارِهٌ لِمُوَافَقَتِهِ النَّصَارَى)

بَاب صِفَة الْأَذَانِ  490- عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْحَاقَ، عَن الزُّهْرِيِّ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ، عَنْ عَبْدِاللَّهِ بْنِ زَيْدِ بْنِ عَبْدِرَبِّهِ  قَالَ: لَمَّا أَجْمَعَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ أَنْ يَضْرِبَ بِالنَّاقُوسِ وَهُوَ لَهُ ...

الأذان والإقامة في أذني المولود

الشيخ: ورد في بعض الأحاديث أنه يؤذن في اليمنى ويقام في اليسرى، وفي سندها بعض الضعف، ولكنه من عمل المسلمين، فمن فعل ذلك فلا بأس، ومن تركه فلا بأس، أن يؤذن في اليمنى ويقيم في اليسرى اليوم السابع ويسميه، هذا مستحب عند جمع من أهل العلم. وجاء في حديث رواه ...

حكم صلاة تحية المسجد في أوقات النهي وحكم الطهارة للمؤذن

الجواب: لا بأس أن تؤدى في وقت النهي، وهو أفضل، وقد اختلف العلماء في ذلك، فمن منع ذلك للأحاديث الدالة على النهي عن الصلاة بعد العصر حتى تغيب الشمس وبعد الصبح حتى ترتفع الشمس، ذهب جمهور أهل العلم إلى منع الصلاة في هذين الوقت ولو تحية المسجد.  وذهب آخرون ...

الالتفات يميناً وشمالاً عند الأذان الآن

الجواب: الالتفات له حكمة عن يمينه وعن شماله حتى يسمع الجهتين الشمالية والجنوبية، أما بعد وجود المكبر فلا حاجة إلى الالتفات، لو كان الالتفات ينفع ما يخالف، لكن لا ينفع قد يخل بالصوت، فالمقصود أنه يستقبل وينادي ولا حاجة إلى الالتفات إذ المقصود البلاغ، ...

حكم قول أقامها الله وأدامها عند إقامة الصلاة

الجواب: الأذان يقال فيه هذا، إذا فرغ من الأذان يصلي على النبي ﷺ ويقول: اللهم رب هذه الدعوة التامة، والصلاة القائمة، آت محمدًا الوسيلة والفضيلة وابعثه المقام المحمود الذي وعدته، هكذا جاء الحديث عن رسول الله ﷺ، فيما رواه البيهقي وزيادة: إنك لا تخلف ...

12 من قوله: (ويكرهان من ذي لثغة فاحشة)

ولا يصح الأذان إلا (من) واحدٍ ذكرٍ (عدل) ولو ظاهرًا. الشيخ: ما يكون مبعضًا، يكون الأذان من واحدٍ؛ لأن العبادات توقيفية، وكان في عهد النبي المؤذن واحد، فلا يُوزع بين اثنين أو ثلاثة، أذان واحد ذكر لا أنثى ولا خنثى، يكون ذكرًا، ويكون عدلًا ولو ظاهرًا، يعني: ...

حكم الصلاة بدون أذان ولا إقامة

الجواب: الأذان والإقامة فرض كفاية، إذا كان في القرية أو في المدينة عليهم أن يؤذنوا ويقيموا، وهكذا في السفر عليهم أن يؤذنوا ويقيموا إذا كان المسجد واحدا أذانا واحد، وإن كان مسجدان أذانان، ثلاثة ثلاث، وهكذا على حسب المساجد، والإقامة فرض كفاية، إذا ...

08 من حديث (إذا سمعتم النداء, فقولوا مثل ما يقول المؤذن..)

عن معاوية مثله: أنه ذات يومٍ قال الراوي: كنتُ عنده فسمع الأذانَ فقال: المؤذن، وأخبر أنَّ النبي كان يأمر بذلك ....... وفيه الحوقلة في الحيعلة، ولمسلم عن عمر مثل ذلك. كان اللائق بالمؤلف أن يقول: ولمسلم عن عمر مرفوعًا. سقط "مرفوعًا" أو عن النبي ﷺ، وتسامح ...

باب صفة الأذان

المقدم: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمدٍ، وعلى آله وصحبه أجمعين. أيها الإخوة والأخوات، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأهلًا ومرحبًا بحضراتكم إلى درسٍ جديدٍ من دروس "المنتقى". ضيف ...

باب ما يقول عند سماع الأذان والإقامة وبعد الأذان

المقدم: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على قائد الغُرِّ المحجلين نبينا محمدٍ، وعلى آله وصحبه أجمعين. أيها الإخوة والأخوات، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأهلًا ومرحبًا بحضراتكم إلى درسٍ جديدٍ من دروس "المنتقى". ضيف ...

كيفية الأذان الصحيح

ج: الأذان الصحيح: هو الذي علمه النبي ﷺ أمته، وكان يؤذن به بلال بين يديه حتى توفي عليه الصلاة والسلام، وكان يؤذن به المؤذنون في حياته في مكة وفي المدينة، وهو الأذان المعروف الآن، وهو خمس عشرة جملة: (الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، أشهد أن لا ...

المشروع في ألفاظ الأذان والإقامة

وأفيدك: أن الأمر في الأذان والإقامة واسع على ضوء ما جاء في الأحاديث الصحيحة عن النبي ﷺ، ولكن الأفضل: هو تثنية ألفاظ التكبير في أول الإقامة وآخرها، وفي (قد قامت الصلاة) وإفراد ألفاظ ما سوى ذلك؛ لأن ذلك هو الذي كان يفعله بلال  بين يدي رسول الله ﷺ إلى أن ...

حكم الأذان والإقامة بغير طهارة

وأفيدك: بأنه يصح الأذان والإقامة بدون طهارة، والأفضل: أن يكون المؤذن والمقيم على طهارة، وهكذا الصلاة صحيحة، ولو كان المؤذن أو المقيم على غير طهارة، وإذا كان المؤذن أو المقيم صلى على غير طهارة لزمه الإعادة كغيره من الناس. وفق الله الجميع لما فيه رضاه، ...

خروج المؤذن من المسجد بعد الأذان

ج: يجوز الخروج من المسجد بعد الأذان لحاجة عارضة كالوضوء، وكالحاجة التي ذكرها السائل إذا كان يرجع قبل الإقامة، ولا يجوز الخروج بعد الأذان لمن لا يريد الرجوع إلا بعذر شرعي؛ لما ثبت عن أبي هريرة ، أنه رأى رجلًا خرج من المسجد بعد الأذان فقال أما هذا فقد ...