الخشوع في الصلاة

حكم العبث أثناء تأدية الصلاة وضابط الحركة في الصلاة

الجواب: السنة للمصلي السكون في الصلاة والخشوع فيها، وعدم العبث لا بثيابه ولا بلحيته ولا بأنفه ولا بغير ذلك هذا هو السنة، قال الله : قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ۝ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ [المؤمنون:1-2] وقال النبي ﷺ لما رأى بعض أصحابه ...

حكم الانشغال عن الصلاة بقراءة أوراق ملصقة على الجدران

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فالصلاة صحيحة ولكن لا ينبغي للمصلي أن يشتغل عن الصلاة بقراءة في الجدار أو في الأرض بل يقبل على صلاته، ويجمع قلبه عليها ويخشع فيها لربه ...

المكان الذي ينظر إليه المصلي في مكة

الجواب: المشروع للمصلي أن ينظر موضع سجوده في مكة وفي غيرها، لكن إذا أراد أن ينظر الكعبة ينظر الكعبة في غير الصلاة، وأما في الصلاة يقبل على صلاته ويخشع فيها، ويطرح بصره إلى موضع سجوده هذا السنة، نعم.

أسباب الخشوع في الصلاة

الجواب: أسباب الخشوع في الصلاة: الإقبال على الله، وتذكر أنك بين يديه، وأنك في حضرته ، وأنك تناجيه جل وعلا، وأن هذه الصلاة أعظم العبادات وأهمها بعد التوحيد، فإذا تذكرت هذه الأمور خشع قلبك كما قال الله سبحانه: قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ۝ الَّذِينَ ...

حكم إغماض العينين أثناء الصلاة

الجواب: الأفضل عدم الإغماض، لكن بعض أهل العلم قال: إذا كان أخشع لقلبه فلا بأس، والمعروف عند أهل العلم أن السنة عدم الإغماض مع الاجتهاد في الخشوع وإحضار القلب بين يدي الله .

هل تصح الصلاة بدون خشوع؟

الجواب: الخشوع في الصلاة من أفضل القربات، ومن أسباب القبول، ومن صفات أهل الإيمان، قال تعالى في كتابه العظيم: قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ۝ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ [المؤمنون:2]، ولكن لو عرض للإنسان شيء من التفكير، وشيء من عدم الخشوع؛ ...

معنى الموالاة في الصلاة

الجواب: الموالاة في الصلاة أن يصليها كما شرع الله، فيركع كما شرع الله، ويرفع ويعتدل كما شرع الله، ويسجد كما شرع الله، ويعتدل ويطمئن ويجلس بين السجدتين كما شرع الله، ويطمئن ولا يعجل، هذه يقال لها: الطمأنينة، يقال لها: الطمأنينة والخشوع في الصلاة، تسميتها ...

حكم الصلاة مع مدافعة البول أو الغائط

الجواب: إذا حضرت الصلاة وحضر ما يشوش عليه الغلابة من بول أو غيره؛ فإنه ينفتل ينصرف من المسجد ليتوضأ؛ لأن النبي عليه السلام قال: لا صلاة بحضرة الطعام، ولا وهو يدافعه الأخبثان، الأخبثان: البول والغائط، فإذا كانا يدافعانه فيشقان عليه فإنه لا يصلي، بل ...

ما حكم كثرة الحركة في الصلاة؟

الجواب: لا شك أن هذا واقع من بعض الناس العبث في الصلاة والحركة الكثيرة هذا واقع من بعض الناس، ونوصي إخواننا جميعًا من الرجال والنساء بالخشوع في الصلاة، وترك الحركة التي لا حاجة إليها لا بالملابس ولا باللحية، ولا بغير ذلك، ولا بالساعة، ولا بغير ذلك، ...

ما حكم الحركة في الصلاة؟

الجواب: العبث في الصلاة لا يجوز إذا كثر، أما الشيء اليسير فيعفى عنه.. الشيء اليسير عرفًا يعفى عنه، ولكن إذا كثر وتوالى أبطل الصلاة، فالواجب على المؤمن في صلاته والمؤمنة الحرص على أسباب سلامتها والحذر من أسباب بطلانها، والشيء اليسير يعفى عنه، مثل ...

حكم إخراج شيء من الجيب أثناء الصلاة

الجواب: هذا من العبث ينبغي ترك ذلك، المشروع ترك ذلك، إلا لحاجة كأن يطلب منه مفتاحًا فيخرجه يعطيه الطالب من أهل بيته أو ما أشبه ذلك دعت الحاجة إلى ذلك إذا كان شيئًا قليلًا لا بأس، أما عبث فيكره العبث. لكن إذا مثلاً كان يصلي وطلبوا منه مفتاح فأدخل ...

حكم البكاء أثناء الصلاة

الجواب: نعم، إذا غلبه البكاء خشية لله وتعظيمًا له خشوعًا عند القراءة أو سماعها فلا بأس، قد كان النبي ﷺ يبكي وكان الأخيار يبكون، فقد ثبت عنه ﷺ أنه كان يسمع لصدره أزيز كأزيز المرجل من البكاء في الصلاة، وكان الصديق  إذا صلى بالناس لا يسمع صوته ...

ضابط الحركة التي تبطل الصلاة

الجواب: ليس على هذا دليل ولا تبطل الصلاة بذلك، لكن ينبغي للمؤمن أن يجتهد في السكون في الصلاة والخشوع، وعدم العبث، وعدم الحركة، إلا من حاجة، على مراعاة القلة، وعدم الإكثار، وقد ذكر العلماء رحمهم الله أن الحركة الكثيرة في الصلاة متوالية تبطلها من غير ...

الأسباب المعينة على الخشوع في الصلاة

الجواب: الإقبال على الله وتذكر أنه واقف بين يديه وأن الله جل وعلا ينظر إليه، فيتذكر عظمة الله وأنه بين يديه، وأن الله أوجب عليه أن يطمئن في صلاته حتى يخشع. المقدم: حفظكم الله.

ما صحة الحديث الذي معناه أن أكثر من ثلاث حركات في الصلاة تبطلها

الجواب: السُّنة للمؤمن أن يُقبل على صلاته ويخشع فيها بقلبه وبدنه، سواء كانت فريضة أو نافلة؛ لقول الله سبحانه: قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ۝ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ [المؤمنون:1-2] وعليه أن يطمئن فيها، وذلك من أهم أركانها وفرائضها؛ ...