الإسلام والإيمان

108 من حديث: (من أحب أن ينظر إلى رجل من أهل النار فلينظر إلى هذا..)

وَمَضَى فِي عَلَامَاتِ النُّبُوَّةِ مِنْ حَدِيثِ أَبِي هُرَيْرَةَ: سَمِعْتُ الصَّادِقَ الْمَصْدُوقَ يَقُولُ: هَلَاكُ أُمَّتِي عَلَى يَدَيْ أُغَيْلِمَةٍ مِنْ قُرَيْشٍ، وَهَذَا الْحَدِيثُ اشْتُهِرَ عَنِ الْأَعْمَشِ بِالسَّنَدِ الْمَذْكُورِ هُنَا، ...

فضل صلاة الليل

ج: صلاة الليل مرغَّبٌ فيها؛ قال تعالى في صفة عباد الرحمن: وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا [الفرقان: 64]، وقال سبحانه في صفة المتقين: كَانُوا قَلِيلًا مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ ۝ وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ۝ ...

حكم الاكتفاء بإيمان القلب دون العمل

الجواب: لا يكفي الإيمان بالقلب لا يكفي عن الصلاة وغيرها، يجب أن يؤمن بقلبه وأن الله واحد لا شريك له وأنه ربه وخالقه، يجب أن يخصه بالعبادة سبحانه وتعالى، ويؤمن بالرسول محمد ﷺ وأنه رسول الله حقاً إلى جميع الناس كل هذا لا بد منه، هذا أصل الدين وأساسه. لكن ...

شروط الإسلام

الجواب: شروط الإسلام شرطان: الشرط الأول: الإخلاص لله وأن تكون قصدت بإسلامك ودخولك في دين الله وأعمالك وجه الله عز وجل هذا لابد منه، كل عمل تعمله وليس لوجه الله سواء أن كان صلاة أو صدقة أو صيام أو غير هذا ما يكون نافعاً ولا مقبولاً حتى الشهادتين لو فعلتهما ...

القوة المحمودة في المؤمن

ج: لا، ما هو بالبدن وأيش يبغى بالبدن، القوة قوة العمل لو كان أفضل من الفيل ولكن ما يأمر ولا ينهى فهو ما يسمى قوي يسمى ضعيفًا. (دروس شرح بلوغ المرام، كتاب الجامع)  

معنى الركن الأول من أركان الإسلام

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فإن الله بعث نبيه محمداً ﷺ إلى الناس عامة، عربهم وعجمهم.. جنهم وإنسهم.. ذكورهم وإناثهم، يدعوهم إلى توحيد الله والإخلاص له، وإلى الإيمان ...

حكم مرتكب الكبيرة في الإسلام

الجواب: نعم، ارتكاب الكبائر كالزنا وشرب الخمر وقتل النفس بغير حق وأكل الربا والغيبة والنميمة وما أشبه هذا من المعاصي والكبائر تؤثر في توحيد الله وفي الإيمان بالله وتضعفه، يعني: يكون ضعيف الإيمان لكن ما يكفر كما تقول الخوارج لا. الخوارج تكفره.. تجعله ...

حكم الاكتفاء بالنطق والاعتقاد في الشهادتين

الجواب: هذا الركن يدخل به في الإسلام، إذا شهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله عن صدق وعن يقين وعن علم بمعناها وعمل بذلك يدخل في الإسلام، ثم يطالب بالصلاة وما سواها من الأحكام، ولهذا لما بعث النبي ﷺ معاذ إلى اليمن قال له: ادعهمم إلى أن يشهدوا: أن ...

معنى الشهادتين

الجواب: هاتان الشهادتان هما أصل الإسلام، وهما أساس الملة، وبهما يدخل الكافر الذي لا ينطق بهما، بهما يدخل في الإسلام، ويحسب من أهل الإسلام، ويطالب ببقية حقوق الإسلام. أما شهادة أن لا إله إلا الله، فهي: أصل الملة، وأساس الدين في جميع الأديان، جميع أديان ...

ضرورة تصديق المسلم لأمور الغيب وبيان حال الموتى في قبورهم

الجواب: أولاً: ينبغي أن يعلم أن الواجب على كل مؤمن وعلى كل مؤمنة التصديق بما أخبر الله به في كتابه، أو على لسان رسوله محمد صلى الله عليه وسلم من جميع الأمور فيما يتعلق بالآخرة والحساب والجزاء والجنة والنار وفيما يتعلق بالموت والقبر وعذابه ونعيمه، على ...

حكم مرتكب الكبيرة عند أهل السنة وغيرهم

الجواب: حكم الشرع فيه أنه عاصي فاسق لكن لا يخرج من الملة خلافاً للخوارج ، عند أهل السنة والجماعة الزاني فاسق، وشارب الخمر فاسق، إذا لم يستحل ذلك، العاق لوالديه فاسق، المرابي فاسق؛ لأن هذه كلها كبائر، لكن لا يكفر، وعند الخوارج يكفر بذلك نسأل الله العافية. والصحيح ...

حكم الاحتجاج بالقدر في المعاصي

الجواب: نسأل الله لنا وله الهداية نسأل الله لنا وله الهداية، هذا قوله: إن كنت من قبضة اليمين دخلت الجنة إلى آخره هذا غلط لا يحتج بالقدر، الرسول ﷺ لما سألوه: قالوا يا رسول الله! لما قال لهم: ما منكم من أحد إلا وقد علم مقعده من الجنة ومقعده من النار، قالل ...

وجه كون من ولد في الإسلام فهو على الفطرة

الجواب: جاء في الحديث الصحيح: ما من مولود يولد إلا على الفطرة وفي بعضها: إلا على هذه الملة ملة الإسلام جاء هذا وهذا، معنى الفطرة يعني على الإسلام، فإذا مات صغيراً فهو على الإسلام، فأولاد المسلمين كلهم مع آبائهم في الجنة بإجماع أهل السنة والجماعة ...

وجه كون الإنسان مسيراً أو مخيراً

الجواب: هو مخير ومسير، هو مخير قال الله تعالى لِمَنْ شَاءَ مِنْكُمْ أَنْ يَسْتَقِيمَ ۝ وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ [التكوير:28-29]، وقال تعالى: هُوَ الَّذِي يُسَيِّرُكُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ [يونس:22]، فهو مسير ...