الأدعية والأذكار

ذكر الأدعية المشروعة عند الوضوء

الجواب: الوضوء مشروع فيه أمران: الأمر الأول: التسمية عند أوله، يسمي بالله عند أوله عند غسل كفيه للوضوء قبل أن يتمضمض ويستنشق، أو عند المضمضة والاستنشاق. ومشروع في حقه في آخره بعد الفراغ: أشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، ...

حكم من نسي الذكر قبل دخول الخلاء وقبل الجماع

الجواب: يسمي الله عند دخول الخلاء يقول: بسم الله، أعوذ بالله من الخبث والخبائث، وهكذا عند جماع أهله سواء عريانا أو مستورا يقول: بسم الله، اللهم جنبني الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا، وليس من الضروري أن يخلع لباسه عند الجماع، يستطيع جماع أهله من دون خلع ...

ذكر الله دواء لضيق الصدر

الجواب: الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ [الرعد:28] عليك بذكر الله جل وعلا، إذا أحسست بالضيق فعليك بذكر الله: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، ولا حول ولا ...

حكم الذكر وقراءة القرآن للجنب

الجواب: يسمي الله ولو كان جنبا، بس لا يقرأ القرآن حتى يغتسل، أما أن يقول: بسم الله، أو يقول: لا إله إلا الله وسبحان الله، هذا طيب ولو جنبا، النبي ﷺ كان يذكر الله على كل أحيانه -يعني من الجنابة.

حكم قول أقامها الله وأدامها عند إقامة الصلاة

الجواب: الأذان يقال فيه هذا، إذا فرغ من الأذان يصلي على النبي ﷺ ويقول: اللهم رب هذه الدعوة التامة، والصلاة القائمة، آت محمدًا الوسيلة والفضيلة وابعثه المقام المحمود الذي وعدته، هكذا جاء الحديث عن رسول الله ﷺ، فيما رواه البيهقي وزيادة: إنك لا تخلف ...

الطرق الشرعية للوقاية من السحر

الجواب: مثل ما سمعتم في الندوة أن يسأل الله جل وعلا العافية، ويتعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، يقول النبي ﷺ: من قال: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ثلاث مرات لم يضره شيء. وكذلك إذا نزل بيتا فقال: أعوذ ...

ماحكم قول: اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه؟

الشيخ: لا، ما يصح هذا الكلام، لا يقال هذا، ولكن يقال: اللهم اعف عني، اللهم اغفر لي، اللهم ارحمني، اللهم أجرني من النار، اللهم إني أعوذ بك من الشر كله، كل شيء بقدر، والدعاء بقدر، والإنسان يسأل الله أن الله يعافيه من الشر كله، وأن يمن عليه بالاستقامة، والهداية، ...

حكم من اعتاد على ترديد ألفاظ فيها استعانة بالجن أو حلف بغير الله

الشيخ: يجب أن يُعوِّد لسانه على الكلام الطيب، ويحذر الكلام المنكر، وليس هذا بعذرٍ، فيجب أن يحفظ لسانَه عمَّا حرَّم الله، فالاستغاثة بالجن والدُّعاء من الشرك بالله جلَّ وعلا، قال تعالى: وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْإِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ ...

حكم تشخيص الرقاة للمصابين

الجواب: إذا كان طالب العلم الذي يرقي الناس قد اعتاد علامات يعرفها مما يصيب المسحور أو علامات يعرف بها العين فلا بأس بذلك، يقرأ عليه ما يسر الله من كتاب الله كالفاتحة وآية الكرسي وقل هو الله أحد والمعوذتين أو غيرها من الآيات، الله جعل القرآن شفاء ...

حكم الدعاء جهرًا

ج: السنة الإسرار بالأدعية في الصلاة وغيرها؛ لقول الله سبحانه: ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً [الأعراف: 55] ولأن ذلك أكمل في الإخلاص وأجمع للقلب على الدعاء، ولما في ذلك من عدم التشويش على من حوله من المصلين والقراء، إلا إذا كان الدعاء مما يؤمن ...

الذكر الوارد عند دفن الميت وبعد الفراغ من دفنه

الجواب: عند الدفن يقال: بسم الله وعلى ملة رسول الله، وبعد الفراغ يستحب لهم أن يقفوا عليه ويقولوا: اللهم اغفر لفلان، اللهم اغفر له، اللهم ثبته بالقول الثابت، لأن الرسول عليه الصلاة والسلام كان إذا فرغ من الدفن وقف على الميت وقال: اللهم اغفر له وثبته بالقول ...

حكم طلب الدعاء من الصالحين

الجواب: آمين، أصلحك الله ويسر أمرك ورزقك حفظ القرآن الكريم والعمل به، وهدانا وإياك وسائر المسلمين صراطه المستقيم، ولا بأس يجوز للمسلم أن يقول لأخيه ادع الله لي، يا أخي ادع الله أن يهديني، ادع الله أن يغفر لي، لا بأس هذا لا حرج فيه، لكن ما يدعى الأموات ...

حكم رفع الصوت جماعياً بالذكر من غير تواطؤ

الجواب: أما ما يفعل الصوفية بصوت جماعي يجتمعون ويرفعون الذكر بأصوات جماعية هذا من البدع، أما كون الإنسان يذكر الله وهذا يذكر الله، وإذا سمع من يذكر الله ذكر الله لأنه انتبه فذكره أخوه فلا بأس، هذا أمر مشروع، يقول النبي ﷺ: سبق المفردون قالوا: يا رسول ...

الإلحاح في الدعاء وعدم اليأس

الجواب: لا تيأس يا ولدي، لا تيأس جزاك الله خيرا، لا تيأس عليك بالطلب والدعاء، وعليك بأخذ الأسباب، عليك بالأسباب، سل ربك أن الله يسهل لك زوجة صالحة واعمل بالأسباب، توصي الناس الذين تعرفهم يلتمسون لك زوجة، وتعمل الأسباب لتحصيل المال وتحاسب نفسك من ...

رد الدعاء للقدر

الجواب: جاء في الحديث عن النبي ﷺ أنه قال: لا يزيد في العمر إلا البر، ولا يرد القدر إلا الدعاء والحديث لا بأس به، ومعناه أن الدعاء من أسباب عدم وقوع المكروه، والله  قدر الأقدار وجعل لها أسباب ، فهناك أقدار ماضية لا حيلة فيها كالموت والهرم ونحو ذلك، ...