رمي الجمار أيام التشريق

حكم توكيل المريض بالرمي عنه

الجواب: إذا كان الواقع كما ذكرت فليس عليك شيء، الله يقول سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [(16) سورة التغابن]. والوكيل يقوم مقامك في الرمي، أما عدم مبيتك في منى فإذا كنت تركت ذلك عجزاً أو للذهاب إلى الطبيب فلا شيء عليك، والحمد لله. المقدم: ...

كسر حجراً كبيراً واحد وعشرون قسماً ورمى بذلك الجمرات

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه أما بعـد: فالسنة والأفضل أن يلقط الإنسان حجر من الأرض من دون تكسير، يلقط حجرات من الأرض من دون تكسير، لأن التكسير قد يؤذيه، قد يضره، قد يطير منه ...

تأخير رمي جمرة العقبة الكبرى إلى أول أيام التشريق

الجواب: الرمي يوم العيد مجزئ كله، لأن يوم العيد كله محل رمي، لكن من فاته ذلك بأن غابت عليه الشمس ولم يرم، ورمى بعد غروب الشمس أجزأه الصحيح. كثير من أهل العلم يقولون أنه لا يجزئه ولكن يؤجل الرمي إلى الزوال من اليوم الحادي عشر فيبدأ به عن يوم العيد ثم ...

الشك في رمي الجمار

الجواب: إذا كنت أعدت الرمي في وقته فلا بأس وإلا فعليك دم يذبح بمكة للفقراء عما تركت من الجمار؛ لأن الأربع كثيرة، فالحاصل أنك عليك دم يذبح بمكة للفقراء عما تركت من الجمار، نعم. المقدم: جزاكم الله خيرًا وأحسن إليكم. 

هل يؤثر تأخير رمي الجمرات إلى الليل؟ وهل يجوز الرمي في أيام أخر

الجواب: الواجب أن يرمي في النهار، يوم العيد إلى غروب الشمس، وأيام التشريق بعد الزوال إلى غروب الشمس، هذا هو المشروع، فإن لم يتيسر ذلك جاز الرمي في الليل على الصحيح، لأن الوقت قد لا يتسع للناس مع كثرتهم، فإذا رمى بعد الغروب فلا بأس بذلك، عند الزحمة وعند ...

التوكيل في رمي الجمار

الجواب: إذا كانت عاجزة عن الرمي، أو خافت على نفسها من الزحام الشديد فلا بأس، لا عليها شيء لأنها معذورة.

يجوز للحاج أن يؤخر رمي يوم إلى ما بعد يوم النحر

الجواب: السنة أن الحاج يرمي يوم العيد سبع حصيات جمرة العقبة، وأما بقية الأيام فبعد الزوال في كل يوم، يرمي الجمرات الثلاث بإحدى وعشرين حصاة، يرمي كل واحدة بسبع بعد الزوال، هذا هو المشروع الذي فعله النبي ﷺ، وهو الذي رواه جابر وغيره عن النبي عليه الصلاة ...

الوكالة في رمي الجمار

الجواب: ليس عليك حرج إذا كان الزحام شديداً فيه خطر ، فالوكالة لا بأس بها. المقدم: جزاكم الله خيراً.

هل يجوز لمن وكَّل في الرمي أن يغادر مكة قبل موعد الرَّمي

الشيخ: لا، ليس للمُوكِّل أن يُغادر حتى يطوف طواف الوداع بعد الرمي، فإذا رمى وكيله الجمرة الأخيرة يوم الثاني عشر أو الثالث عشر يطوف للوداع بعد ذلك، وليس له أن يُغادر حتى يطوف طواف الوداع بعد رمي الوكيل الجمار. فإذا كان الحاج مريضًا أو عاجزًا يُوكِّل، ...

هل يجوز للمرأة التَّوكيل عند رمي الجماروإن لم تكن ضعيفةً

إن كان لها عذرٌ: كونها مريضة، أو حُبلى، أو هزيلة، أو يكون عندها أطفال ما تستطيع أن تُفارقهم، ما عندها مَن يحفظهم، ولا تستطيع أن تتركهم؛ فهذا عذرٌ، فتوكل، وإلا فعليها أن ترمي بنفسها في الأوقات المناسبة، مثل: بعد المغرب إذا كان يوم العيد زحمة: الظهر والعصر، ...