مسائل متفرقة في الحج والعمرة

الفاصل بين العمرتين

الجواب: ليس هناك دليل، بعض أهل العلم كره تقارب العمرتين، لكن ليس عليه دليل، يقول النبي ﷺ: العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة، متفق على صحته، ولم يقل بينهما كذا ولا كذا. وعائشة رضي الله عنها اعتمرت بعد عمرتها الأولى ...

حكم تغطية المرأة وجهها أثناء أداء الحج أو العمرة

الجواب: قد تنازع العلماء في حكم الحجاب للوجه والكفين بين أهل العلم, ولكن الصواب الذي لا شك فيه أن الواجب على المرأة هو الحجاب مطلقاً حتى ولو في الحج والعمرة, أما قوله ﷺ في حق المرأة الحاجة ولا تنتقب المرأة ولا تلبس القفازين, فهذا معناه أنها لا تلبس شيء ...

هل يُقْبَل حجّ من عليه دَيْنٌ؟

يُقْبَل إن شاء الله، لكن إذا كان الدَّين حالًّا وهو عاجز يبَدِّي (يُقدِّم) الدَّينَ، وإلا فحجّه صحيح، لكن الأفضل له أن يبدأ بالدَّين.

هل هناك مدة معينة تكون بين العمرة والعمرة

الجواب: ليس بصحيح، ولا يشترط أن يكون بين العمرة والعمرة أربعون يوم، هذا كلام لا أصل له وإنما هو من كلام بعض العامة، ولا حرج في عمرته في الأسبوع مرتين، ما بين الخميس والخميس، أو السبت والسبت، أو أكثر من ذلك في كل عشرة أيام أو نصف شهر، المقصود ليس فيه حد ...

ما حكم من اعتمر ولم يستطع إكمال السعي لمرض أصابه

لا، ما يُجزئ هذا، وعليه أن يسعى ولو محمولًا، ما تنوب عنه أنت، فيسعى ولو محمول، فإذا كان هذا فعله، فعليه أن يُعيد السَّعي الآن بنية العمرة السَّابقة، ويُعيد التقصير من رأسه، أو الحلق، وإن أتى زوجته فعليه شاة في العمرة، وعليه أن يُعيد العمرة أيضًا، إن ...

ما حكم من أتى بعمرة بعد إكماله الحج

إن كانوا ما اعتمروا سابقًا عمرة الفريضة يعتمروا بعد الحجِّ، وإن كانوا قد اعتمروا يكفيهم، لا يُشوشوا على الناس، ولا يُزاحموهم، تكفي والحمد لله؛ لأنَّ بعد الحج فيه زحمة شديدة، فالأولى بالمؤمن إذا كان قد اعتمر ألا يُزاحم الناس، وألا يشقَّ على الناس وعلى ...

ما حكم الحج والعمرة لمن كان عليه دَينٌ

تصحّ العمرة لمَن عليه دَيْنٌ، ويصح الحجُّ، ولكن الأولى له والأفضل له أن يبدأ بالدَّين، ولا يُنفق في العمرة والحج، بل هي ساقطةٌ عنه؛ لأنه لا يستطيع، فعليه أن يبدأ بالدَّين ويُوفي الدَّين، لكن لو حجَّ أو اعتمر صحَّ حجُّه، وصحَّت عمرته، وعليه أن يرد الدَّين ...

هل يجوز لأهل مكة قصر الصلاة في أيام التَّشريق

المسألة خلافية مشهورة عند أهل العلم، والأرجح فيها هو أن أهل مكة كبقية الحجيج، يُصلون مع الإمام بعرفات وفي مُزدلفة جمعًا وقصرًا، ويقصرون في منى إذا صلّوا في منى كالحجيج، وإذا صلوا في مكة صلوا أربعًا، وإن صلوا مع الناس في منى أو في عرفات صلوا اثنتين؛ ...

هل يقع من أهل مكة تمتع وقران؟

نعم، لا بأس، لكن ليس عليهم هدي التمتع والقران، فلهم أن يمتعوا بالعمرة في أشهر الحج، ولهم أن يقرنوا بينهما، لكن الأفضل لهم الحج المفرد؛ لأنَّ الله وسَّع لهم العمرة، متى شاءوا اعتمروا، فلو اعتمروا في أشهر الحج فلا بأس.

هل يبطل حجّ مَن أراد الحجَّ والعمل معًا؟

لا، لا يُقصد هذا، المقصود أنه يحجّ لله، ليس قصده أن الحج للرياء والسّمعة، أو غرض الدنيا، وإذا صار مع حجّه تكسب فلا بأس، كما قال تعالى: لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ [البقرة:198]، قال ابنُ عباس: نزلت في التِّجارة في ...

هل يجب قضاء الدين قبل أداء العمرة؟

إذا كان عنده القدرة بوفاء الدين يؤدي العمرة، وإذا كان ليس عنده قدرة يبدأ بالدين، لأن الدين واجب والعمرة مستحبة، فمن كان عليه ديون فنفقات العمرة يجعلها لبعض الغرماء. س: إذا كان صاحبه يمهله؟ الشيخ: إذا كان صاحبه محدود شخص أو شخصين ما يخالف. س: الحج ...

هل يجب الحج على من حجَّ ثم ارتد

لا، ما يلزمه، إذا هداه الله وأسلم فحجه باقٍ. س: تفسير الآية: كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ [النحل:92]؟ ج: ما ذكره الله جل وعلا يُبين حالَ الناس الذين هم على خيرٍ ثم ينقضون أعمالَهم بالردة، فتبطل أعمالُهم بردَّتهم، كالتي نقضت غزلها. س: ...

متى يبدأ التكبير المُقيد بالنسبة للحاجِّ

يبدأ من ظهر يوم النحر؛ لأنه مشغول بالتلبية، إذا أحرم بالحجِّ مشغول بالتلبية، فيشتغل بالتلبية أفضل، وإن كبَّر فلا بأس، قال أنسٌ في "الصحيحين": كان يُهلُّ منا المهلُّ ولا يُنكر عليه، ويُكبر المكبر فلا يُنكر عليه. حين توجَّهوا إلى عرفات مع النبي ﷺ، ...

ماذا يجب على من بدأ الطواف من الركن اليماني، وانتهى به

عليه أن يُعيد الطواف إن كان طال الفصل، وإن كان الفصل قليلًا يزيد شوطًا بدل الشوط الذي تركه ما بين الركنين، أما إن طال الفصل فعليه أن يُعيد الطواف؛ لأنه ما طاف إلا ستة. س: لكن لو سافر؟ ج: يرجع، عليه أن يرجع إذا كان الطواف واجبًا لعمرةٍ أو حجٍّ، أما إن ...