الجهاد والسير

ما حكم الاستعانة بالكفار في مصلحة المسلمين مع أمن الخطر

الشيخ: هذا غلطٌ، هو استعانة ولو ما استأجره، هو استعانة بكافرٍ حتى يدله على الطريق المناسب إلى المدينة، فالاستعانة إذا دعت الحاجةُ إليها، سواء بأجرٍ أو بغير أجرٍ، فالذي قال: إنه أجاره وجوَّزه من أجل الإجارة، هذا غلطٌ، الاستعانة بالمشركين إذا جازت في ...

ما حكم مَن تخاذل في الدفاع عن راية الإسلام والدفاع عن الوطن

الشيخ: لا، يكون عاصيًا، إذا تأخَّر يكون عاصيًا؛ لأنَّ الواجب عليه أن يُشارك، الله يقول: وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ [الأنفال:60]، ويقول: خُذُوا حِذْرَكُمْ [النساء:71]، ويقول النبيُّ ﷺ: وإذا استُنفرتم فانفروا، ويقول الربُّ ...

أريد الجهاد في سبيل الله وأمي غير موافقه فما الحكم

الشيخ: جهادك في أمك جهادٌ عظيمٌ، الزم أمك، وأحسن إليها، إلا إذا أمرك ولي الأمر بالجهاد فبادر، قال النبيُّ ﷺ: إذا استُنفرتم فانفروا، وما دام ما طلبت فأحسن في أمك، وارحمها، وبرها، فهذا جهادٌ عظيمٌ قدَّمه النبيُّ ﷺ على الجهاد، قيل: يا رسول الله، أي الأعمال ...

كلام الشيخ بن باز في غزوة الخندق

الشيخ: تكلَّمنا عنها قبل الأذان، غزوة الخندق جرت فيها محنةٌ عظيمةٌ، اجتمع فيها الكفار وغزوا المدينة، وتُسمَّى: غزوة الأحزاب، النبي ﷺ حفر خندقًا حول المدينة، وأشار إليه بهذا سلمان الفارسي، وصار هذا الخندق بينه وبين الأعداء، ومكثوا حوله شهرًا وهم مُحاصِرون ...

مسألة في مجاهدة العدو

المقصود جهاد الكفار يعني العدو عند الإطلاق يعني الكافر. س: ما يكون شخص عادى شخصا؟ ج: لا العدو الكفار عند الإطلاق، هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ  [المنافقون: 4] س: قال الله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا ...

إذا علم المجاهدون أن العدو أكثر عدة وعتاداً فرجعوا فهل هذا يعتبر فرارًا

إذا كانوا أكثر من الضعفين فلا بأس، أما إن كانوا مثلهم مرتين أو أقل فليس لهم الرجوع عليهم الصبر الآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفًا فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ أَلْفٌ ...

استئذان الوالدين في الجهاد

يستأذنهما، قال: ارجع فاستأذنهما، فإن أذنا لك وإلا فبرّهما، إلا إذا كان الجهاد واجبًا، مثل: حصر البلادَ عدوٌّ، أو كان بين الصَّفَّين، أو استنفره الإمامُ؛ فلا إذن، ففي هذه المواضع الثلاثة يجب عليه القتال ولا يستأذن.

معنى القتال في سبيل الله وكيفيته

يقاتلون في سبيل الله يعني، يقاتلون في سبيل الله، يقاتلون في سبيل الله مَن خرج عن سبيل الله، الحرب هي الجهاد، الجهاد الشرعي. س: هل هذا يقوِّي الحديث الضعيف: الجهاد ماض مع كل بر وفاجر، على اعتبار أنه ماضٍ إلى يوم القيامة؟ الشيخ: هو ماض بإجماع ...

هل من الجهاد تضميد النساء لجراح القتال؟

هذا إذا دَعَتْ له الحاجة، كما فُعل في عهد النبي ﷺ، يساعدن بقدر الطاقة مع التَّحَجُّب ومع الحذر مِن الخلوة، يعني مع مراعاة الحدود الشرعية، ويُرجى لهن فضل الجهاد إن شاء الله، لكن هذا جهاد خاص في مساعدة المجاهدين.

كيف يُتجنّب وعيدُ "من مات ولم يَغْزُ"؟

يقرأ حتى يستفيد؛ حتى تكون له نية صالحة لو قام الجهاد. س: حتى يسلم مما ورد...؟ الشيخ: نعم، من مات ولم يغزُ ولم يحدّث نفسه بالغزو مات على شُعبة مِن النفاق.

هل يجزئ تجهيز المجاهد عن جهاد الفرض؟

إذا دعت الحاجة نعم، لكن إذا دعت الحاجة إلى أنه يباشر باشر؛ لأنه قد تكون المسألة تدعو إلى جهاد بنفسه لهجوم العدو، لكن إذا تيسر أنه يقوم باللازم، ويجاهد أخوه أو عمه أو غيره أو جاره، ويكتفى بهذا؛ لا بأس، أما إن دعت الضرورة إلى أنه يباشر هو؛ لا يتخلف، ...