اللباس والزينة

حكم صلاة وصوم من لا ترتدي الحجاب

الجواب: الحمد لله الذي منَّ عليك بالتوبة وقمت بالصلاة، هذه أعظم النعم؛ لأن ترك الصلاة كفر أكبر نسأل الله العافية، فنوصيك بالثبات على الحق، ولزوم ما أوجب الله عليك وترك ما حرم الله عليك، ومن ذلك الحجاب فإنه يجب على المرأة أن تحتجب عن الرجال قال الله ...

حكم كشف المرأة لوجهها

الجواب: هذا ليس بصحيح، هذا قاله بعض أهل العلم، ولكنه ليس بصحيح، والصواب أنه عورة، هذا الصواب من قولي العلماء أنه عورة؛ لأنه أعظم الزينة، والله يقول سبحانه: وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ ..[النور:31] الآية، فالوجه أعظم الزينة، ...

هل يجوز لبس الذهب لمن لم تزكه؟

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فلا حرج عليها في لبسه، والذي قال لها: إنه حرام عليها لبسه قد غلط، عفا الله عنا وعنه، فعليها أن تلبس، فلها أن تلبسه ولا حرج في ذلك. وعليها ...

حكم لبس المرأة للقفازين خارج البيت

الجواب: لا بأس، إذا غطين أكفهن بقفازات أو بالملابس أو بالعباءة كله طيب، الحمد لله، إلا المحرمة لا، التي هي بإحرام بحج أو عمرة ليس لها أن تلبس القفازين، ولا أن تلبس النقاب في وجهها وهي محرمة بحج أو عمرة، أما إذا كانت غير محرمة فلا بأس أن تغطي يديها بقفازين، ...

لماذا حرم الذهب على الرجال دون النساء؟

الجواب: أولًا: يقول النبي ﷺ: لا تشربوا في آنية الذهب والفضة ولا تأكلوا في صحافها؛ فإنها لهم في الدنيا ولكم في الآخرة يعني: الكفرة، فالكفرة زينتهم الدنيا وهمهم الدنيا فهم أولى بهذا الشيء، أما المؤمن فشأنه أن يعد للآخرة وأن يعمل للآخرة، وليس من شأنه ...

حكم التشبه بالكفار في لباسهم

الجواب: الواجب على أهل الإسلام أن يعنوا بالزي الإسلامي والملابس الإسلامية الضافية الساترة التي ليس فيها تشبه بأعداء الله، ولا يجوز لهم التشبه بأعداء الله لا في زيهم الخلقي ولا في زيهم الملبس، لا زي الملبس ولا زي المشي ولا زي الكلام بل يجب عليهم أن ...

حكم كشف المرأة وجهها أمام الأجانب

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فإن هذه العادة التي ذكرها السائل وهي تساهل النساء في الجنوب بكشف الوجه عند غير المحارم لا شك أنها عادة سيئة، وأن الواجب على المرأة التحجب ...

حكم كشف المدرسة وجهها من أجل العمل

الجواب: لا أرى لك ذلك، الواجب عليك أن تلتمسي مدرسة ليس فيها رجال، درسي البنات، أما مع الرجال فلا، إلا مع الحجاب لا بأس، تحتجبين وتدرسين البنات لا بأس، أو البنين معهم مع الحجاب لا بأس، ولكن مع الكشف لا، الواجب عليك تقوى الله، والله يقول سبحانه: وَإِذَا ...

هل يجوز لبس ما يسمى بالتنورة؟

الجواب: ليس لها أن تلبس لباسًا يظهر شيئًا من عورتها، أو تشابه فيه الكفار أو الرجال، وإذا كان لباس لا يشبه الرجال ولا يشبه الكفار ولا يبدي شيئًا من العورة فلا بأس، لا بد أن يكون ساترًا، وبدنها كله عورة إلا وجهها وكفيها عند النساء، والعورة المغلظة ...

ما حكم غطاء الوجه للمرأة؟

الجواب: على المرأة غطاء الوجه عن الأجنبي لقول الله جل وعلا: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ[الأحزاب:53]، وقوله جل وعلا: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ ...

الحكم على حديث: (من أحب أن يحلق حبيبه بحلقة من نار...)

الجواب: هذا الخبر في صحته نظر وقد صححه جماعة، والصواب أنه شاذ وليس بصحيح، ولو فرضنا صحته فهو منسوخ بإجماع أهل العلم، فإن أهل العلم أجمعوا على أن الذهب حل للنساء محرم على الرجال، وهذا الخبر بين أمرين: إما أن يكون شاذًا قد خالف الأحاديث الصحيحة والشاذ ...

ما حكم لبس المرأة النقاب

الجواب: القول الصحيح أنه لا بأس بالنقاب بقدر العينين فقط؛ لأن الرسول ﷺ لما نهى عنه للمحرمة دل على حله لغير المحرمة، وإذا سترت وجهها بغير النقاب سترًا كاملًا كان أفضل وأكمل وأبعد عن الشبهة وإلا فالنقاب المضبوط بقدر العين فقط لا بأس به بنص الرسول ...

حكم أعمال من تساهلت في الحجاب

الجواب: ليست أعمالك باطلة، هذه معصية، ولكن أعمالك إن شاء الله صحيحة وليست باطلة، ولكنك أخطأت في التساهل، ولو أن أهل البلد تساهلوا لا تتساهلي أنت، فإذا أن أهل البلد شربوا الخمر لا تشربي الخمر، وإذا تركوا الحجاب لا تتركي الحجاب، وإذا صاروا يغتابون الناس ...

حكم تلبيس الأطفال الذكور الذهب

الجواب: لا يجوز تلبيس الذكور الذهب مطلقًا ولو كان في أقل من سنتين، الذهب حل للإناث حرام على الذكور، سواء كان خواتيم أو ساعات أو غير ذلك، لا يجوز إلباس الطفل الذكر الذهب، كما لا يجوز إلباس الرجل الكبير، وإنما الذهب للنساء. نعم. المقدم: جزاكم الله ...

الملابس التي يجوز لبسها وحكم الإسبال فيها

الجواب: الملابس من الأمور العادية، يجوز للإنسان أن يلبس ما شاء مما أباح الله من القطن والصوف والكتان، والحرير إذا كانت امرأة تلبس الحرير أيضًا بخلاف الرجل، لكن ليس له أن يتشبه بأعداء الله في لباسه، وليس للمرأة أن تتشبه بالرجل، وليس للرجل أن يتشبه ...