اللباس والزينة

صفة ثوب المؤمن

الجواب: السنة النصف، نصف الساق إلى الكعب هذه السنة، إزرة المؤمن إلى نصف الساق وإن نزل إلى الكعب فلا بأس. نعم. المقدم: جزاكم الله خيرًا. 

حكم تحجب المرأة من ابن عم أبيها، وحكم تحجبها عمن رضعت من أمه

الجواب: نعم، نعم، عليك أن تحتجبي عن ابن عمك وابن خالك ولو كنت عشت معهما طويلًا عليك أن تحتجبي منهما لأنهما ليسا محرمين. المقدم: هو ابن عم أبيها. الشيخ: ابن عم أبيها وابن عم أمها ليسا محرمين وهكذا ابن عمها هي وابن خالتها خالها كلهم أجناب أما ابن خالتك ...

حكم من اشترى شيئاً لا يلبسه إلا المتبرجات ويريد بيعه

الجواب: إذا كان هذا الفرو لا يلبسه إلا المتبرجات فليس لك أن تعينهن على المعصية، ولكن تنظر في أمره بطريقة سليمة، إما ببيعه على من لا يستعمله في المعصية أو تغيير حاله من حال إلى حال حتى لا يكون على الطريقة التي يلبسها من يتبرج بذلك، المقصود عليك أن تحاول ...

حكم لبس القفازين للمرأة في الصلاة، وحكم صلاة المرأة في المسجد

الجواب: لا حرج في لبس القفازين في الصلاة وغيرها للمرأة، إلا إذا كانت محرمة فإنها لا تلبسهما، أما إذا كانت غير محرمة، فلا مانع من لبسهما في الصلاة وغيرها، وأنصح جميع النساء بأن بيوتهن خير لهن، والصلاة في بيوتهن أفضل في مكة وفي المدينة وفي كل مكان، بيوتهن ...

حكم الملابس القصيرة للفتيات دون الثامنة

الجواب: ينبغي أن يعودن على اللباس الكامل الجيد، وإلا فلا يضر إذا كان لباسهن تحت الركبة وفوق القدم لا بأس، لكن ينبغي أن يعودن في اللباس الساتر؛ لأنهن إذا كن بنات سبع وبنات ثمان قد يفتن، قد يكون ... جيداً. المقصود: أنه ينبغي لأمهاتهن والقائمين عليهن أن يعودوهن ...

تحذير النساء من التبرج والسفور

الجواب: وصيتي للمسلمات في كل مكان أن يتقين الله وأن يلتزمن بالحجاب الشرعي وأن يسترن رءوسهن وأبدانهن جميعها، حتى وصيتي لغير المسلمات أن يستترن وأن لا يفتن الناس، فإن عليهن آثاماً بذلك حتى ولو كن كافرات، عليهن أن يمتنعن من هذا الشيء؛ لأن إبرازهن هذه المفاتن ...

حكم الحجاب للمرأة

الجواب: الحجاب للجميع، وإن خوطب به نساء النبي ﷺ فالحكم عام لجميع المسلمين ليس خاصاً بهن، لقوله سبحانه وتعالى: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ[الأحزاب:53]، والطهارة ...

حكم ارتداء المرأة ثوباً معطراً ولم تعلم إلا وهي بعيدة عن البيت

الجواب: إذا نسيت ولم تشعر به إلا بعد ذلك ليست آثمة، الله يقول: رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا[البقرة:286] فقال الله: قد فعلت، فإذا علمت تزيله، إذا علمت تزيله في المحل الذي تعلم فيه حيث أمكن فإن لم يمكن فإنها معذورة حينئذٍ حتى تصل ...

الحجاب الشرعي للمرأة

الجواب: المرأة كلها عورة، فالحجاب الشرعي أن تستر بدنها كله عن الأجنبي، ومن ذلك الوجه واليدان، أما المحرم فلا بأس أن يرى وجهها ويديها ورأسها، لكن إذا احتشمت ولم ير محرمها إلا الوجه واليدين كان يكون هذا أحسن وأكمل، أما الأجنبي فالواجب التستر عنه؛ لقول ...

حكم لبس المرأة للثوب الأبيض

الجواب: إذا كان على طريقة الرجال ما يجوز؛ لأن الرسول ﷺ لعن المرأة المتشبهة بالرجال، أما إذا كان تفصيله وخياطته وهيئته خاصاً بالنساء فلا بأس، لكن تركه أولى؛ لأن فيه نوع من المشابهة؛ لأن غالب لبس الرجال البيض فكونها تترك ذلك يكون أحوط، وإلا فلا يحرم إذا ...

ضرورة تربية البنات الصغار على الحشمة في الملبس وغيره

الجواب: هذا غلط، وعكس المشروع، هذا عكس المشروع، فالمشروع أن يلبسوا البنات اللباس الطويل حتى يعتدنه ويكون سجية لهن، وأن يلبسوا الأولاد اللباس الذي فوق الكعب، حتى يعتادوه، هذا هو المشروع، ولا يجوز للمسلم ولا للمسلمة أن يربي أولاده على خلاف المشروع، ...

حكم لبس المرأة الضيق والشفاف والقصير في المنزل أو عند مثيلاتها من النساء

الجواب: لا ينبغي اعتيادها لهذا؛ لأن هذا يجرها إلى التساهل به عند خادم وعند أخي زوج وغير ذلك، فينبغي لها أن تكون الملابس ليست ضيقة تبدي حجم عورتها وحجم أعضائها تكون متوسطة لا واسعة ولا ضيقة بين ذلك، ولا تكون قصيرة ولا شفافة، وإذا بدت منها العورة ما بين ...

شروط الحجاب الشرعي

الجواب: شروط الحجاب الشرعي: أن يكون ساترًا لمحاسن المرأة، يستر وجهها وشعرها وبدنها، ليس رقيقًا ترى منه زينتها، بل يكون ساتراً صفيقاً يستر عورتها يستر بدنها، ويكون ذلك من اللباس الذي ليس فيه محذور، ليس مغصوبًا ولا نجسًا، نعم. المقدم: جزاكم الله ...

حكم لبس الحلي والثياب التي عليها صور

الجواب: لا يجوز لبسه، ولا يجوز الصلاة فيه إلا إذا قطع رأسه، رأس الثعبان، يقطع يحك رأسه حتى يزول الرأس، وإلا فلا يجوز لبسه سواء كان خاتم أو حلية مثل الحلق أو غيره، كثعبان أو طير أو حيوان آخر حتى يقطع الرأس وإلا فالواجب عدم لبسه، لكن الصلاة صحيحة.. الصلاة ...

حكم كشف المرأة رأسها أمام زوج ابنتها

الجواب: الصواب: أنها لا تأثم؛ لأنها محرم لك، أم زوجتك، لكن لو غطت رأسها يكون أحوط وأحسن خروجاً من الخلاف، خروجاً من خلاف من يرى تحريم إبداء الرأس للمحرم والأظهر في الأدلة الشرعية أنه لا يحرم، كون المحرم يرى رأس أخته من الرضاعة أو يرى رأس أم زوجته أو جدة ...