مسائل فقهية متفرقة

7- من حديث (لا تحل الصدقة لغني إلا لخمسة..)

باب قسم الصَّدقات - عن أبي سعيدٍ الخدري  قال: قال رسولُ الله ﷺ: لا تحلّ الصدقةُ لغنيٍّ إلا لخمسة: لعاملٍ عليها، أو رجلٍ اشتراها بماله، أو غارمٍ، أو غازٍ في سبيل الله، أو مسكينٍ تُصُدِّق عليه منها فأهدى منها لغنيٍّ. رواه أحمد، وأبو داود، وابن ماجه، ...

07 من حديث: (إنما ذلك عرق وليس بالحيضة)

  بَابُ: الِاسْتِحَاضَةِ 306 - حَدَّثَنَا عبداللَّهِ بْنُ يُوسُفَ، قَالَ: أَخْبَرَنَا مَالِكٌ، عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ عَائِشَةَ رضي الله تعالى عنها أَنَّهَا قَالَتْ: قَالَتْ فَاطِمَةُ بِنْتُ أَبِي حُبَيْشٍ لِرَسُولِ اللَّهِ ...

وجوب التمسك بالقرآن والسير على منهج النبي صلى الله عليه وسلم

اليوم التاسع: وهو يوم عرفة، سار فيه النبيُّ ﷺ إلى عرفات بعدما طلعت الشمس، صلَّى هنا الفجر، ومكث حتى طلعت الشمس، فلما طلعت الشمسُ توجه عليه الصلاة والسلام إلى عرفات، ونزل في قبةٍ له ضُربت في نمرةٍ، خيمة أُقيمت في نمرة - قرية أمام عرفة - في غربيِّها، فاستراح ...

شرح بلوغ المرام بمكة قراءة الشيخ ناصر الزهراني 1

باب الحثِّ على الخشوع في الصَّلاة 243- عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ ﷺ عَنْ الِالْتِفَاتِ فِي الصَّلَاةِ، فَقَالَ: هُوَ اخْتِلَاسٌ يَخْتَلِسُهُ الشَّيْطَانُ مِنْ صَلَاةِ الْعَبْدِ رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ. 244- ...

شرح بلوغ المرام بمكة قراءة الشيخ ناصر الزهراني 2

بَابُ الْأَدَبِ 1452- عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ  قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ: حَقُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ سِتٌّ: إِذَا لَقِيتَهُ فَسَلِّمْ عَلَيْهِ، وَإِذَا دَعَاكَ فَأَجِبْهُ، وَإِذَا اسْتَنْصَحَكَ فَانْصَحْهُ، وَإِذَا عَطَسَ فَحَمِدَ ...

90 من حديث: (أَمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبع ونهانا عن سبع..)

  18/239- وعن أَبي عُمارة الْبراءِ بنِ عازبٍ رضي اللَّه عنهما قَالَ: "أَمرنا رسولُ اللَّه ﷺ بِسبْعٍ، ونهانا عن سبعٍ: أَمرنَا بِعِيادة الْمرِيضِ، وَاتِّبَاعِ الْجنازةِ، وتَشْمِيتِ الْعاطِس، وَإِبْرارِ الْمُقْسِمِ، ونَصْرِ المَظْلُومِ، وَإِجابَةِ ...

95 من: (باب فضل ضعفة المسلمين والفقراء والخاملين)

  32- باب فضل ضعفة المسلمين والفقراء والخاملين قَالَ الله تَعَالَى: وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ [الكهف:28]. 1/252- عن حَارِثَة بْنِ وهْبٍ  ...

أنواع الكفارات ومستحقيها

الجواب: هذا كلام مجمل، كيف الدين؟ الدين ما يؤدى عنه الأصواع الدين يؤدى لأهله، هذا السؤال ما أوضحه صاحبه، الدين إذا كان نقودًا يعطى أهله النقود من الذهب والفضة والأوراق، إذا كان الدين طعامًا يؤدى الطعام أهله، إذا كان الدين قهوة سكر يؤدى لأهله. هذا ...

تقليد المقرئين والخطباء ما حكمه؟

الجواب: إذا تأسى بهم هذا طيب، إذا قصد أن يستفيد من قراءتهم وأن يحاكيهم في القراءة بحسنها وجودها فلا بأس.  أما الاستهزاء فهذا كفر نعوذ بالله، الاستهزاء بالقرآن كفر وضلال.

283 من: (باب كيفية السلام)

  باب كيفية السلام يُسْتَحَبُّ أنْ يَقُولَ المُبْتَدِئُ بالسلام: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته"، فيأتي بِضَميرِ الجَمْعِ وَإنْ كَانَ المُسَلَّمُ عَلَيْهِ وَاحِدًا, ويقول المُجِيبُ: "وَعَلَيْكُم السَّلامُ وَرَحْمَةُ الله وَبَرَكَاتُهُ"، ...

284 من حديث: (كنا نرفع للنبي صلى الله عليه وسلم نصيبه من اللبن فيجيئ من الليل فيسلم تسليما لا يوقظ نائما..)

  4/854- وعن المِقْدَاد  في حَدِيثه الطويل قَالَ: كُنَّا نَرْفَعُ للنَّبيِّ ﷺ نَصِيبهُ مِنَ اللَّبَن، فَيَجِيئُ مِنَ اللَّيلِ فَيُسَلِّمُ تسليمًا لا يُوقِظُ نَائِمًا، وَيُسْمِعُ اليَقْظَان، فَجَاء النَّبِيُّ ﷺ فَسَلَّم كَمَا كَانَ يُسَلِّمُ. ...

حكم الاستماع إلى الراديو ونحوه

جواب: لا حرج في سماع ما يذاع من الراديو من القرآن الكريم، أو الأحاديث المفيدة، أو الأخبار المهمة، وهكذا لا حرج فيما يسجل من القرآن الكريم، أو الأحاديث المفيدة والنصائح ونحو ذلك. وأنصح بالعناية بسماع إذاعة القرآن وبرنامج نور على الدرب لما في ذلك من الفوائد ...

309 من: (باب استحباب طلب الرفقة وتأميرهم على أنفسهم واحدا يطيعونه..)

  167- باب استحباب طلب الرّفقة وتأميرهم عَلَى أنفسهم واحدًا يُطيعونه 1/958- عَن ابْنِ عُمَرَ رضِيَ اللَّه عَنْهُما قَالَ: قَالَ رسُولُ اللَّه ﷺ: لَوْ أَنَّ النَّاسَ يَعْلَمُونَ مِنَ الوَحْدةِ مَا أَعْلَمُ مَا سَارَ رَاكِبٌ بِلَيْلٍ وَحْدَهُ رواه ...

كيفية استرجاع المال المغصوب

الجواب: إذا غصب أحد منك مالاً فإن قدرت على أن تأخذ حقك منه من دون فتنة ولا شر يتعدى على الناس ولا يقع منك شر فخذ مالك والحمد لله، أما إذا كنت لا تستطيع إلا بالله ثم بالدولة فتستعين بالله ثم بالدولة، ترفعه إلى المحكمة إلى إمارة البلد حتى يعطيك حقك، وتقيم ...

حكم الوساطة للغير

الجواب: إذا كانت الشفاعة أو الوساطة تقتضي حرمان مستحق لم يجز، أما إن كانت الوساطة والشفاعة في توظيف أو في قضاء دين أو ما أشبه ذلك ولا يعلم أنه يترتب عليها شيء من الضرر فهذا لا بأس، لأن الرسول قال: اشفعوا تؤجروا، واحد طالب حاجة وشفعت له أن يعطى حاجته ...