الحيض والنفاس

هل ينتقض الوضوء بخروج الدم؟

ولهذا جرى الخلاف، لكن قول النبي ﷺ للمستحاضة: توضئي لكل صلاة. وهو دم عرق، وليس بدم حيض؛ هذا هو وجه الشبهة لمن قال بنقض الوضوء، لأنه قال لها: إنما هو دم عرق. (دروس شرح بلوغ المرام، كتاب الطهارة)  

حكم صلاة المرأة وهي حائض

الجواب: إذا كنت في عذر الحيض الدورة الشهرية فليس لك ذلك، بل عليك أن تعتذري بأنك معذورة شرعًا من جهة الصلاة، أما إذا كنت سليمة وصار أبوك يصلي بكن مثلًا التراويح أو يصلي بكن الفريضة عند تخلفه عنها لأجل مرض أو لأنها فاتته في المسجد وصليتن معه فلا بأس، تصلي ...

حكم قراءة الحائض والنفساء والجنب للقرآن الكريم

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فقد سبق أن تكلمت في هذا الموضوع غير مرة في هذا البرنامج وبينت أنه لا بأس ولا حرج أن تقرأ المرأة وهي حائض أو نفساء ما تيسر من القرآن عن ظهر ...

حكم قراءة الحائض للقرآن ومس الكتب المحتوية على الآيات

الجواب: اختلف العلماء رحمهم الله في جواز قراءة الحائض والنفساء للقرآن عن ظهر قلب، والصواب أنه لا حرج في ذلك، والصواب أنه يجوز للحائض أن تقرأ القرآن عن ظهر قلب وأن تقرأه النفساء أيضًا ولاسيما إذا خشيت النسيان فإن الأمر يكون آكد، والصواب أنه يجوز مطلقًا ...

حكم قراءة الحائض والنفساء للقرآن

الجواب: اختلف العلماء رحمة الله عليهم في قراءة الحائض والنفساء من القرآن الكريم، فذهب بعض أهل العلم إلى تحريم ذلك وألحقوهما بالجنب، وقالوا: ثبت عنه ﷺ أن الجنب لا يقرأ؛ لأن الجنابة حدث أكبر والحيض مثل ذلك والنفاس مثل ذلك، فقالوا: لا تقرأ الحائض ولا تقرأ ...

ما تفعله المرأة إذا أصابها الحيض أو النفاس في الحج

الجواب: كلتا الحادثتين وقعت في عهد النبي ﷺ، فقد حجت معه عائشة رضي الله عنها وأصابها الحيض، يعني: الدورة الشهرية، في مكة قبل الخروج إلى منى وعرفات، فأمرها النبي ﷺ أن تغتسل للنظافة وتلبي بالحج مع العمرة، وكانت قد دخلت للعمرة فجاءها الحيض في سرف موضع قرب ...

حكم لمس الجنب أو الحائض للكتب التي فيها آيات قرآنية

الجواب: نعم، لا بأس بذلك، لا بأس أن تلمس المرأة الكتاب الذي فيه آيات أو أحاديث، مثل: صحيح البخاري، مثل غيره من الكتب، مثل: زاد المعاد لـابن القيم ، مثل الكتب الإسلامية التي فيها آيات وأحاديث، ومثل كتب التفسير كذلك، مثل تفسير ابن كثير وغيره، لا حرج أن ...

حكم صلاة المرأة على النبي عليه الصلاة والسلام في عذرها

الجواب: نعم، يجوز للمرأة أن تصلي على النبي ﷺ في جميع الأحوال وإن كانت في حال الحيض والنفاس كما تذكر الله سبحانه وتعالى، قالت عائشة رضي الله عنها: كان النبي ﷺ يذكر الله على كل أحيانه يعني: في حال الجنابة وغيرها، فإذا قالت الحائض: سبحان الله والحمد لله ...

حكم قراءة الحائض والنفساء للقرآن عن ظهر قلب

الجواب: لا حرج في ذلك، فالصحيح من أقوال العلماء أنه يجوز للحائض أن تقرأ القرآن عن ظهر قلب، لكن لا تمس المصحف تقرأه عن ظهر قلبها؛ لأن مدة الحيض تطول والنفاس كذلك، فلا حرج أن تقرأ عن ظهر قلب، أما الجنب فلا، الجنب لا يقرأ حتى يغتسل؛ لأن مدته قصيرة وفي إمكانه ...

أحكام المستحاضة

الجواب: إذا استمر الدم بالمرأة فإنها تكون مستحاضة، وتصلي وتصوم ولو معها الدم ولو كان معها الدم، مثل صاحب السلس الذي يستمر معه البول دائماً ولا ينقطع إلا في أشياء يسيرة، يصلي على حسب حاله دائماً، ويستنجي إذا دخل الوقت ويصلي في الوقت الفريضة والنوافل، ...

حكم الصفرة والكدرة قبل الحيض أو بعده

الجواب: إذا كانت الأيام الخمسة البنية منفصلة عن الدم مقدمة ولكنها منفصلة فلا بأس بها تصومين وتصلين؛ لأنها كدرة وصفرة ما تمنع، وهكذا بعد الطهر إذا جاءت كدرة أو صفرة بعد الطهر لا تمنع الصلاة ولا الصيام، ولكنها تكون كالبول تستنجين منها وتصلين، أما إذا ...

حكم استعمال الحائض والنفساء للحناء

الجواب: لا حرج في ذلك، لا حرج على المرأة أن تضع الحناء في يديها وهي في النفاس أو في الحيض لا يضر ذلك تتحنى في يديها أو في رأسها أو في رجليها لا حرج في هذا وإن كانت في حال الحيض. نعم. المقدم: بارك الله فيكم.