القرآن وعلومه

استحباب دعاء المسلم عند ختم القرآن

الجواب: يدعو بما تيسر، فليس فيه شيء معين، وإذا دعا بـ: اللهم إني عبدك وابن عبدك... ، فهو طيب؛ لأنه ورد في الحديث[1].   من أسئلة حج عام 1415هـ، الشريط رقم: 49/6. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 24/ 422).

قراءة القرآن في أوقات العمل

الجواب: إذا لم يكن لديك عمل فلا حرج في قراءة القرآن، وهكذا التسبيح والتهليل والذكر، وهو خير من السكوت، أما إذا كانت القراءة تشغلك عن شيء يتعلق بعملك فلا يجوز لك ذلك؛ لأن الوقت مخصص للعمل فلا يجوز لك أن تشغله بما يعوقك عن العمل[1].   نشر في مجلة ...

دعاء ختم القرآن

الجواب: لا حرج في ذلك؛ لأنه ثبت عن بعض السلف أنه فعل ذلك، ولأنه دعاء وجد سببه في الصلاة، فتعمه أدلة الدعاء في الصلاة، كالقنوت في الوتر والنوازل، والله ولي التوفيق[1].   نشر في مجلة الدعوة العدد 1658 في 19/5/1419هـ. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 26/ ...

حكم قراءة القرآن بدون وضوء

الجواب: تجوز قراءة القرآن بدون وضوء إذا كان لا يمس المصحف، بل يقرأ عن ظهر قلب، أما مس المصحف فلا يجوز إلا على طهارة، والمطهرون المذكورون في قوله تعالى: لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ [الواقعة:79] هم: المتطهرون من الحدث الأكبر والأصغر في قول ...

حكم قراءة الأطفال للقرآن في المصحف بدون طهارة

الجواب: يلزم وليهم أن يأمرهم بذلك، وهكذا الأستاذ الذي يعلمهم إذا كانوا أبناء سبع سنين فأكثر؛ لأن المصحف لا يجوز أن يمسه إلا طاهر للأدلة الشرعية الواردة في ذلك، أما من دون السبع فلا يُمكّن من مس المصحف ولو توضأ؛ لأنه لا وضوء له لعدم تمييزه[1]. مجموع ...

حكم قراءة الجنب للقرآن أو الاستماع له

الجواب: الجنب لا يجوز له قراءة القرآن لا من المصحف ولا عن ظهر قلب حتى يغتسل؛ لأنه قد ثبت عن النبي ﷺ أنه كان لا يحجزه شيء عن القرآن إلا الجنابة، أما الاستماع لقراءة القرآن فلا حرج في ذلك للجنب، بل يستحب له ذلك لما فيه من الفائدة العظيمة من دون مس المصحف ...

حكم قراءة القرآن للجنب

الجواب: لا يجوز للمسلم أن يقرأ القرآن وهو جنب، سواء كانت قراءته من حفظه أو من المصحف؛ لما ثبت عن النبي ﷺ أنه كان لا يحجزه شيء عن القرآن إلا الجنابة[1].  مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز (29/97). 

ما حكم التنكيس في قراءة القرآن في الصلاة؟

لا حرج في هذا؛ لأنَّ ترتيب السور اجتهادٌ ومُستحبٌّ، فلو قرأ في الأولى آخر سورة آل عمران، وفي الثانية آخر سورة البقرة فلا حرج، لكن الأفضل العكس: أن يقرأ سورة البقرة في الأولى وآل عمران في الثانية، وهكذا لو قرأ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ [الإخلاص] في الأولى، ...

هل ترتيب أسماء سور القرآن توقيفي؟

الذي أذكر أنَّ بعضها وقع في كلام النبي ﷺ، وبعضها أُخِذَ من نفس السورة، وبعضها من الصَّحابة  وأرضاهم، كما قال ابنُ مسعودٍ  لما رمى الجمرة من بطن الوادي، قال: "هذا مقام الذي أنزلت عليه سورة البقرة"، وكما قال أبو أمامة: "إن حملة القرآن يدعون يوم ...

هل صح الوعيد فيمن حفظ القرآنَ ثم نسيه؟

جاء في ذلك بعض الوعيد، لكنها أحاديث ضعيفة، والصواب أنه لا شيء عليه، إنما الشيء عليه إذا نسي العملَ به، أضاعه، أما نسيان التلاوة فلا حرج في ذلك، فالإنسان من صفته النسيان، والله جلَّ وعلا أخبر عن أبينا آدم أنه نسي: وَلَقَدْ عَهِدْنَا إِلَى آدَمَ مِنْ ...

حكم زَعْم أن القرآن حُرِّف في عهد عثمان

الشيخ: يقول الله جلَّ وعلا: إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ [الحجر:9]، أخبر الله سبحانه أنه حافظه، وهو أصدق القائلين، وعثمان أبقى عدةَ مصاحف، ما هو مصحف واحد، كتب المصاحف، جمع الأربعة ودرسوا المصاحف وجمعوا وكتبوها، ...

حكم قراءة آيات بغرض الاستخارة والرزق

لا أصل لذلك فيما أعلم، ليس لهذا أصل: أن يقرأ الآيات عند الاستخارة، أو طلب الرزق، أو دفع مضرة، لا أعلم في هذا شيئًا يُشرع قراءته لهذه الأمور. وإنما يُشرع له دعاء الاستخارة، يُصلي ركعتين ثم يدعو بدعاء الاستخارة، وهكذا إذا خاف شيئًا يسأل الله العافية ...

ما حكم قراءة سورة المُلك كل ليلة؟

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه. هذه السورة سورة عظيمة، سورة تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ، وجاء فيها حديثٌ أنها شفعت لصاحبها، والمراد بذلك -إذا سلم الحديثُ من العلل- أنه عمل بها، وأدَّى حقَّها، ...

ما حكم قراءة القرآن للحائض والنُّفساء؟

فيه خلافٌ بين أهل العلم، والصواب أنه يجوز للحائض أن تقرأ القرآنَ عن ظهر قلبٍ، والنفساء كذلك، ولا يجوز أن تُقاس عليها الجُنُب، والجُنُب يتيسر له الاغتسال بسرعةٍ ويقرأ، لكن الحائض والنفساء ليستا كذلك، ليستا مثله، لهن مدَّة، ليس الأمر بأيديهن. فالصواب ...

ما الفرق بين المُحْكَم والمُتشابه في القرآن؟

أحسن ما قيل في ذلك: أن المحكم هو ما وضح معناه، والمتشابه: ما يخفى معناه على العالم، والواجب ردّ المشتبه إلى المحكم، وألا يُفسّر بشيءٍ يُخالف المحكم، كما قال النبيُّ ﷺ: إذا رأيتُم الذين يتَّبعون ما تشابه منه فأولئك الذين سمَّى الله فاحذروهم. فالواجب ...