شروح الحديث

معنى «لا يرقون ولا يسترقون» في الحديث؟

ليس مقصود النبي ﷺ أنَّ هذه الأعمال حرامٌ، مقصوده أنَّ هؤلاء السّبعين ومَن كان مثلهم ومَن أُلحق بهم معناه: أنهم استوفوا ما أوجب الله، وتركوا ما حرَّم الله، حتى تركوا الاسترقاء الذي هو مباحٌ، لكنه مكروهٌ، الاسترقاء: طلب الرقية، الذي يسترقي يطلب الرقية، ...

ما معنى «رأيتها وأنسيتها» في حديث ليلة القدر؟

يعني: أنسيها، ذهبت عن باله، هذا أحسن من نسيها، أُنسيت أحسن من نَسيت؛ لأن أنساه هي من الشيطان، لحكمة بالغة، لكن إذا عرفوا أنها في العشر، وأنه لا يُعلم متى تكون في العشر اجتهدوا في العشر كلها؛ فصار أعظم لأجورهم وأكثر لحسناتهم. س: هل ليلة القدر ثابتة ...

ما معنى قول الزور والعمل به؟

يعني الكذب. س: الكذب فقط؟ الشيخ: قول الزور الكذب. س: ما يدخل فيه شيء من المُحرَّمات؟ الشيخ: قول الزور: الكذب، والعمل به: أنه يدَّعي الإيمان ويفعل المحرمات. س: والعمل به؟ الشيخ: العمل به: يعني تعاطي المحرمات؛ لأنه يدعي الإيمان، هو بمعنى عنده ...

ما معنى حديث "رؤوسهن كأسنمة البُخت.."؟

وضح ﷺ أنهن من أهل النار، وأنهن نساء كاسيات عاريات يلبسن لباسًا لا يسترهن، وهن في الاسم كاسيات والحقيقة عاريات؛ إما لرقته وإما لقصوره وعدم ستره، فهذا من المعاصي التي فعلنها "كاسيات عاريات" يعني ملابس غير ساترة، مائلات عن الرشد والهدى، عن العفة، ...

ما معنى حديث: "اللهم إني أسألك بوجهك.."؟

جاء في بعض الأحاديث لا يُسأل بوجه الله إلا الجنة وفي إسناده بعض المقال، ولا ينبغي أن يُسأل بوجه الله إلا الجنة وما يقرب إليها؛ عملًا بالحديث، وإن كان في سنده بعض المقال اليسير، لكن إذا أراد الإنسان يسأل ربه بأسمائه الحسنى غير الوجه، وإذا سأل الله ...

ما حكم من جاء فيه «تعس عبدُ الدينار»؟

مَن يعمل للدينار يكون شركًا أصغر، إذا أراد الإنسانُ بعمله الدنيا. فإذا كان ما عنده إيمان ولا تقوى صار شركًا أكبر. لكن إذا كان إنما علَّم لأجل الدنيا، أو أمر لأجل الدنيا، أو نهى لأجل الدنيا، ما هو لأجل الله؛ يكون من باب الشرك الأصغر: تعس عبد الدينار.  أما ...

ما معنى "لو" في بعض الحديث مع النهي عنها؟

محتمل، محتمل؛ لأنَّ هذا من تصرُّف الرواة وغلط بعض الرواة، فيحتمل أنه يجوز؛ لأنَّ بعضَ أهل العلم قال: يجوز، واحتجَّ بهذا الحديث، لولا فلان لهلك فلان، لولا فلان ما نجح فلان. ولكن الذي ينبغي أن يأتي بـ"ثم"؛ عملًا بالأدلة كلها: لا تقولوا: ما شاء الله ...

ما ضابط الستر على المسلم العاصي

إذا ما أظهر المعصية، أمَّا المجاهر ما له ستر: كلُّ أمتي مُعافًى إلا المجاهرين ما دام تستَّر لا تفضحه. س: لو أنَّ واحدًا عُرِف عنه الصلاح، ولكن وقع في معصيةٍ، فهل يُستر عليه؟ ج: يُستر عليه، نعم.

إذا دخل أحدُكم المسجدَ فلا يجلس حتى يُصلي ركعتين هل الأمر للاستحباب أم للوجوب

المشهور عند العلماء أنه للاستحباب؛ لقوله ﷺ لما سأله الأعرابي عن الصَّلوات الخمس: هل عليَّ غيرها؟ قال: لا، إلا أن تطوع، ولكن القول بالوجوب قولٌ قويٌّ؛ لأنَّ فيه الأمر فليركع ركعتين، وفيه النهي فلا يجلس، فينبغي ألا يتساهل في هذا، فإذا دخل وهو طاهر صلَّى ...

هل الحي القيوم هو اسم الله الأعظم

بمعنى العظيم، مقتضى هذا -والله أعلم- لأنه جاء هذا في أحاديث كثيرة الأعظم، والله أعلم بمعناها، فهو اسم تفضيل بمعنى: العظيم، وكل أسماء الله عظيمة جل وعلا.

ما المقصود بحديث مَن ترك الجمعة ثلاث مرات تهاونًا بها طبع الله على قلبه

هذا ..... فاتته الجمعة ثلاث مرات بغير عذرٍ طبع على قلبه، وعيد شديد، وفي الحديث الآخر يقول ﷺ: لينتهينَّ أقوام عن ودعهم الجمعات -يعني: تركهم الجمعات- أو ليختمنَّ الله على قلوبهم، ثم ليكوننَّ من الغافلين رواه مسلم في الصحيح، وكما في الحديث: مَن ترك ثلاث جمعٍ ...

ما معنى حديث من لغا فلا جمعةَ له

هذا جاء في "صحيح مسلم": مَن مسَّ الحصى فقد لغا، ومَن لغا فلا جمعةَ له، يعني: يفوته فضلها، وأما الحديث هذا فهو كمثل الحمار يحمل أسفارًا فهذا في صحَّته نظر، فمجالد ليس ممن يعتمد عليه؛ اختلط، روايته فيها لين، إلا أن تكون له شواهد، هذا التَّشبيه: "مَن ...