مسائل متفرقة في العقيدة

09 من قوله: (بَاب ذكر إثبات اليد للخالق البارئ جل وعلا)

بَابُ ذِكْرِ إِثْبَاتِ الْيَدِ لِلْخَالِقِ الْبَارِئِ جَلَّ وَعَلَا وَالْبَيَان أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى لَهُ يَدَانِ كَمَا أَعْلَمَنَا فِي مُحْكَمِ تَنْزِيلِهِ أَنَّهُ خَلَقَ آدَمَ عَلَيْهِ الصَّلاة والسَّلَامُ بِيَدَيْهِ، قَالَ اللهُ  لِإِبْلِيسَ: ...

10 من قوله: (باب ذكر صفة خلق الله آدم)

بَابُ ذِكْرِ صِفَةِ خَلْقِ اللَّهِ آدَم عَلَيْهِ الصَّلاة والسَّلَامُ، وَالْبَيَانِ الشَّافِي أَنَّهُ خَلَقَهُ بِيَدَيْهِ، لَا بِنِعْمَتَيْهِ عَلَى مَا زَعَمَتِ الْجَهْمِيَّةُ الْمُعَطِّلَةُ؛ إِذْ قَالَتْ: إِنَّ اللَّهَ يَقْبِضُ بِنِعْمَتِهِ ...

11 من قوله: (باب ذكر سنة تاسعة تثبت يد الله جل وعلا)

بَابُ ذِكْرِ سُنَّةٍ تَاسِعَةٍ تُثْبِتُ يَدَ اللَّهِ جَلَّ وَعَلَا، وَهِيَ إِعْلَامُ النَّبِيِّ ﷺ أَنَّ اللَّهَ غَرَسَ كَرَامَةَ أَهْلِ الْجَنَّةِ بِيَدِهِ وَخَتَمَ عَلَيْهَا. حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مَيْمُونٍ الْمَكِّيُّ قَالَ: حدَّثنا ...

12 من قوله: (باب إثبات الأصابع لله عز وجل)

بَابُ إِثْبَاتِ الْأَصَابِعِ لِلَّهِ  مِنْ سُنَّةِ النَّبِيِّ ﷺ قِيلًا لَهُ لَا حِكَايَةً عَنْ غَيْرِهِ، كَمَا زَعَمَ بَعْضُ أَهْلِ الْجَهْلِ وَالْعِنَادِ أَنَّ خَبَرَ ابْنِ مَسْعُودٍ  لَيْسَ هُوَ مِنْ قَوْلِ النَّبِيِّ ﷺ، وَإِنَّمَا هُوَ ...

13 من قوله: (باب ذكر إثبات الرِجل لله)

26- بَابُ ذِكْرِ إِثْبَاتِ الرِّجْلِ لِلَّهِ  وَإِنْ رَغَمَتْ أُنُوفُ الْمُعَطِّلَةِ الْجَهْمِيَّةِ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِصِفَاتِ خَالِقِنَا  الَّتِي أَثْبَتَهَا لِنَفْسِهِ فِي مُحْكَمِ تَنْزِيلِهِ، وَعَلَى لِسَانِ نَبِيِّهِ الْمُصْطَفَى ...

14 من قوله: (يلقى في النار فتقول: هل من مزيد حتى يضع رجله)

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ بْنِ عَلِيِّ بْنِ عَطَاءِ بْنِ مُقَدَّمٍ، قَالَ: حدَّثنا أَشْعَثُ بْنُ عَبْدِاللَّهِ الْخُرَاسَانِيُّ، قَالَ: حدَّثنا شُعْبَةُ، عَنْ قَتَادَةَ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ ﷺ أنَّه قَالَ: ...

15 من قوله: (باب ذكر استواء خالقنا العلي الأعلى)

بَابُ ذِكْرِ اسْتِوَاءِ خَالِقنَا الْعَلِيِّ الْأَعْلَى الْفَعَّالِ لِمَا يَشَاءُ عَلَى عَرْشِهِ، فَكَانَ فَوْقَهُ وَفَوْقَ كُلِّ شَيْءٍ عَالِيًا، كَمَا أَخْبَرَ اللَّهُ جَلَّ وَعَلَا فِي قَوْلِهِ: الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى [طه:5]، ...

04 من قوله: (كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ..)

ثم قال تعالى مخبرا عباده المؤمنين ومبشرا لهم أن النصر والظفر لهم على أهل الكتاب الكفرة الملحدين، فقال تعالى: لَنْ يَضُرُّوكُمْ إِلَّا أَذًى وَإِنْ يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلُّوكُمُ الْأَدْبَارَ ثُمَّ لَا يُنْصَرُونَ [آل عمران:111] هكذا وقع، فإنهم يوم ...

016 الفصل الثالث والسبعون: فيما يقال عند رؤية الفجر

  قال الحافظ ابن القيم رحمه الله تعالى: (الفصل الثالث والسبعون: فيما يُقال عند رؤية الفجر: روى ابن وهبٍ: عن سليمان بن بلال، عن سهيل بن أبي صالح، عن أبيه، عن أبي هريرة قال: كان رسول الله ﷺ إذا كان في سفرٍ فبدا له الفجر قال: سمَّع سامعٌ بحمد الله ونعمته ...

أسباب النصر

وانتشرت راية الإسلام في غالب المعمورة غربًا وشرقًا، كل هذا بسبب أعمالهم الصالحة التي منها جهادهم الصادق وقيامهم بالصلاة، وأداءهم الزكاة، وأمرهم بالمعروف، ونهيهم عن المنكر، وطاعتهم لله ولرسوله في كل شيء، ويدخل في ذلك: ما أشار إليه الشيخ محمد رأفت سعيد ...

الأعمال التي تنقض الشهادتين

وقول لا إله إلا الله، أو أشهد أن محمدًا رسول الله مع المخالفة للمعنى ومع ....... للمعنى لا يجدي شيئًا، فليس المقصود الألفاظ، المقصود المعاني، ليس المقصود الألفاظ، فقولك: لا إله إلا الله، وأنت تعبد غيره، تعبد القبور وتدعوها من دون الله، تعبد الأصنام وتدعوها ...

اهتمام النبي بترسيخ التوحيد في العهد المكي

المقصود أن موضوع الشرك، وموضوع التوحيد، هذان الموضوعان هما أعظم الموضوعات، وهما أهم المسائل، والنبي ﷺ مكث في مكة عشر سنين يدعو إلى هذين الأمرين، لم تعرض عليه الصلاة، ولا الصوم، ولا الحج، ولا غير ذلك، مكث عشر سنين يدعو الناس إلى معنى لا إله إلا الله، ...

الاتباع وترك الابتداع

فعلمنا بذلك أن الواجب على المسلمين في كل مكان وفي كل زمان أن يبحثوا، ويتفقهوا في دين الله، وأن ينظروا ما شرعه الله ورسوله، فيأخذوا به وما لم يشرع لا يبتدعونه، ولا يأتون به من عند أنفسهم، لا في رجب ولا في شعبان، ولا في غير ذلك، بل عليهم الاتباع مثل ما قال ...

شمولية أحكام الإسلام في كل الميادين

وفيها أيضًا بيان ما يجب أن يكون بينهم من المعاملات في كل شؤونهم، وما يكون بينهم من العلاقات والأحوال الخاصة، بينها جل وعلا وأوضحها للعباد على وجه العدالة من غير ظلم ولا غلو ولا تقصير، بل بأحكم نظام وأعدل نظام من عند فاطر الأرض والسماء سبحانه وتعالى، ...

صلاح آخر هذه الأمة بما صلح به أولها

ولا سبيل إلى الرجوع إلى الحضارة الإسلامية وإلى ما فيه من الخير العظيم والمميزات العظيمة لمن اعتنقها وأخذ بها -لا سبيل إلى ذلك- إلا بالرجوع إلى ما كان عليه سلفنا، إلا بالرجوع إلى تحكيم شريعة الله، والاستقامة على أمر الله، والتعاون على البر والتقوى، فبذلك ...