مسائل متفرقة في الحج والعمرة

مَن اعتمر ونسي أن يقصر من شعره ولم يتذكر إلا بعد أن عاد إلى بلده

الشيخ: إذا نسي التَّقصير في الحج أو في العمرة، ولم يذكر إلا في الطريق، أو في بلده؛ يُقصر بنية العمرة أو الحج، يقصر، يخلع ملابسه إن كان محلًّا، إن كان في العمرة يخلع الملابس ويبقى في الإزار، ثم يقصر أو يحلق، حتى تتم عمرته، وإن قصر وعليه ملابسه جهلًا منه ...

حكم تخصيص عمرة في رجب

الشيخ: سبق أن بيَّنا أنَّ ابن عمر روى أنَّ الرسول ﷺ اعتمر في رجب، وهو مخرجٌ في "الصحيحين"، وعائشة رضي الله عنها وجماعة أنكروا ذلك، وقالوا: لم يعتمر إلا في ذي القعدة عليه الصلاة والسلام، وهي أربع عُمَرٍ، كلها في ذي القعدة، والقاعدة عند أهل العلم: ...

من أعظم مقاصد الحج التوجه لله وحده هل يعني هذا أن من أراد الحج والتجارة في المشاعر حجه باطل

الشيخ: لا، لا يُقصد هذا، المقصود أنه يحجّ لله، ليس قصده أن الحج للرياء والسّمعة، أو غرض الدنيا، وإذا صار مع حجّه تكسب فلا بأس، كما قال تعالى: لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ [البقرة:198]، قال ابنُ عباس: نزلت في التِّجارة ...

هل على أهل مكة عمرة

الشيخ: نعم، الصواب عليهم عمرة مثل غيرهم، لكن لا يكون متمتعًا، إذا اعتمر ما عليه دم العمرة، عليه عمرة مرة في العمر؛ لما ثبت في حديث عمر في سؤال جبرائيل أنه قال عليه الصلاة والسلام لجبرائيل: الإسلام: أن تشهد أن لا إله إلا الله وأنَّ محمدًا رسول الله، وتُقيم ...

هل يجوز أن يعتمر الرجل في اليوم أكثر من عمرة

الشيخ: لم يأتِ التَّحديد فيما نعلم فيما بين العمرتين، لكن الأفضل ألا يُكرر، إذا كان يُؤذي الناس مع الحجاج الكثيرين لا يُكرر حتى لا يُؤذي أحدًا، والرسول عليه السلام قال: العمرة إلى العمرة كفَّارةٌ لما بينهما، فلا يُكرر إذا كان يُؤذي الناس، أما إذا كان ...

هل يجوز الحلق والتقصير قبل الذبح

الشيخ: الواجب بعد الطواف والسعي أن تحلق أو تُقصّر، ما يكفي شعرات، الواجب أن تُقصّر من جميع شعرك، ما هو شعرات، والحلق يبقى للحجِّ إن شاء الله، لكن تُعيد إذا كانت ما أخذت إلا شعرات، تلبس ملابس الإحرام وتُعيد التقصير كاملًا، وهكذا ينبغي في الحجِّ إذا رميت ...

أهل مكة إذا حجوا هل يُتمُّون الصلاة أو يقصرونها في منى وعرفة ومزدلفة

الشيخ: اختلف العلماءُ في حقِّهم: فقال قومٌ: إنَّ أهل مكة لا يقصرون ولا يجمعون؛ لأنهم قريبون من المشاعر، ولا يُسمَّى ذهابهم: سفرًا، وقال آخرون: يجمعون ولا يقصرون؛ لأنَّ الرسول أقرَّهم، جمعوا معه في مُزدلفة وعرفات، والأصل في القصر إنما هو للمُسافر، وليسوا ...

ما حكم مَن مات قبل إكمال مناسك حجه؟

لا يلزمهم شيءٌ؛ لأن الرسول ﷺ لما مات الرجلُ الذي وقصته راحلته في عرفات قال: اغسلوه بماءٍ وسدرٍ، وكفِّنوه في ثوبيه، ولم يأمر بتكميل ما فات عليه. المقصود أنَّ المرأة هذه لا يلزم ورثتها شيءٌ، لا يطوفون عنها، ولا يرمون عنها، تُبعث يوم القيامة مُلبيةً؛ ...

هل يجوز كشف المرأة وجهها في الحج؟

لا تلبس النقاب، ولكن تستر وجهها بغير النقاب: بخمارٍ ونحوه مما يستر الوجه، على وجهٍ لا يمنعها السير، تجعل غطاءً لا يمنعها السير والنظر إلى الطريق، لكن غير النقاب. النقاب: البُرقع الذي يُجعل على الوجه، الخاص بالوجه، يكون فيه نقب أو نقبان، هذا يُسمَّى: ...

حكم العمرة في شهر رجب وأشهر الحج

لا بأس به، كان السلف يفعلونه كما ذكر ابن رجب، فكان عمر وغيره يعتمر في رجب، وصحَّ الحديثُ عن ابن عمر أنَّ النبي ﷺ اعتمر في رجب. س: وكذلك عمرة في أيام الحج أو شهر الحج؟ ج: يفعل، العمرة في ذي القعدة فضيلة، اعتمرها النبيُّ ﷺ، وفي رمضان كذلك تعدل حجة، فالعمرة ...

ما السُّنة بعد الصلاة خلف مقام إبراهيم؟

هذا في طواف الإفاضة، أما في طواف القدوم فبعد الطواف يذهب إلى السعي. س: ما يذهب.....؟ ج: لا، هذا بعد طواف الإفاضة الذي ما فيه سعي، أما إذا كان فيه سعي فيبدأ بالسعي. س: قبل زمزم؟ ج: قبل كل شيء.

حكم حج مَن كان من أهل مكة وعليه دَيْن

لا، يبدأ بالدَّين، فالواجب عليه أن يبدأ بالدين، إلا إذا كان أهلُ الدَّين معروفين وسامحوه، أو يحجُّ على حساب غيره، ما يضُرُّهم، وليسوا مُنفقين شيئًا؛ فلا بأس. س: السفر من مكة إلى عرفة قريب يعني: الحج ما يُكَلِّف شيئًا؟ ج: المقصود: إذا كان سفرُه لا يضُرُّ ...

متى كان فرضُ الصوم والزكاة والحج؟

فُرِضَ الصوم سنة اثنين من الهجرة، أما الحج فتأخَّر إلى سنة تسع أو عشر. س: والزكاة؟ ج: فُرِضَ أصلُها في مكة: وَآتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ [الأنعام:141]، وبعدها أنصباؤها وتكميلها كان في المدينة.