الآداب والأخلاق المحمودة

حكم منع الآباء أبناءهم من مصاحبة الأخيار

الجواب: على كل حال، عليك يا ولدي تعمل ما تستطع من إرضاء والديك، ومراعاة خاطرهما، وأهلك بالكلام الطيب، والأسلوب الحسن، لكن ليس عليك أن تطيعهما فيما يضرك، أو في معصية ربك مثل ما تقدم. تخرج لطلب العلم، وتخرج للصلاة في الجماعة، ولكن بالأسلوب الحسن، ...

صلة الرحم واجبة حسب الطاقة

ج: صلة الرحم واجبة حسب الطاقة الأقرب فالأقرب، وفيها خير كثير ومصالح جمة، والقطيعة محرمة ومن كبائر الذنوب؛ لقوله : فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ ۝ أُولَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ ...

حكم مفارقة الوالدين في سكن مستقل بدون رضاهم

الجواب: ينبغي لك أنك تلاحظ رضاهم، وتحرص على رضاهم حتى -إن شاء الله- تخرج برضاهم، وإذا كان جلوسك معهم فيه معصية لله؛ لأنك تؤذى من إخوانك، أو من غير إخوانك؛ فلا بأس أن تخرج. لكن خروجك بالرضا، ومسامحة الوالدين، والحرص على إرضائهما؛ يكون أولى لك، وإذا ...

حكم تعليق الآيات والأحاديث في المساجد

الجواب: كثير من أهل العلم يكره ذلك في المساجد؛ لأنها قد تشوش على المصلين، ولا سيما في قبلة المصلين، فلا ينبغي تعليق شيء من الكتابات في قبلة المصلين؛ لأن هذه قد تشوش على الناس، وقد تشغل المصلي. 

الأخوات من الرضاعة لسن أرحاماً

الجواب: ليسوا برحم، الأخوات من الرضاعة ليسوا من الأرحام، الأرحام هم القرابات، هكذا أبو الزوجة، وأخو الزوجة، وعم الزوجة، وأقاربها يقال لهم: أصهار، وليسوا رحمًا. الرحم هم القرابات، لكن أولئك ينبغي الإحسان إليهم، وصلتهم من باب المجاملة، ومن باب مقابلة ...

حكم السلام على بنات من رضعت منها

الجواب: ما دامت أرضعتك رضعات كاملة خمس رضعات، أو أكثر، وصارت بهذا أما لك، فكل بناتها أخوات لك، سواء كان من زوج سابق، أو زوج لاحق، أو من الزوج الذي أرضعتك من لبنه، كلهم إخوة لك، كلهن أخوات لك، لكن اللاتي من الزوج الذي رضعت من لبنه يكن أخوات أشقاء، ...

الاعتدال في المزاح

الجواب: ننصحك أولًا بقلة المزاح، عليك بالتقليل من المزاح، والنبي ﷺ كان يمزح لكنه قليل -عليه الصلاة والسلام- مزحه قليل، وكان يمزح، ولكن لا يقول إلا حقًا -عليه الصلاة والسلام- فعليك أن تحذر الإكثار من المزاح، فإنه ربما يفضي إلى شر، وإذا مزحت فاحذر ...

حكم التسمية بأسماء من الآيات

ج: ليس في ذلك بأس وهذه مخلوقات، الآلاء هي النعم، والأفنان هي الأغصان، والناس صاروا يتنوعون في الأسماء ويبحثون لأبنائهم وبناتهم عن أسماء جديدة[1]. مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز (9/ 417).

حكم غيبة الكافر

الجواب: فيما أظهر، غيبته فيما أظهر من كفره، يقال: فلان فعل كذا، وفعل كذا نعم، بل قد تجب عند الحاجة إلى ذلك؛ حتى يقام عليه الحد الشرعي من استتابته، أو قتله، وهكذا الفاسق فيما أظهر من فسقه، ليس له غيبة فيما أظهر.

حكم التورية

الجواب: في التأويل مندوحة عن الكذب، إذا تأول للحاجة من دون أن يجحد حقًا، أو يدعو إلى باطل، ففي التأويل، وفي التعريض مندوحة عليه أن يتحرى في كلامه الحق.  وإذا كان يخشى من التصريح شيئًا يأتي بالمعاريض التي يحصل بها  المقصود من دون أن يكذب على ...

العدل بين الزوجات

الجواب: الواجب على الزوج أن يعدل فيما يتعلق بالزوجات، وليس له الحيف، هو مسؤول عن هذا الشيء، فالواجب على الأزواج أن يعدلوا بين الزوجات، وأن يستعينوا بالله، وأن يراقبوه  في كل شيء، في القسم، وفي النفقة، وفيما يتعلق بجبر الخواطر بينهن، وعدم إشاعة الشحناء ...

حكم شكر طبيب مسيحي نجح في إجراء عملية

الجواب: الشكر لمن فعل معروفًا طيب لا يشكر الله من لا يشكر الناس الرسول ﷺ يقول: من فعل إليكم معروفًا؛ فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئوه به؛ فادعوا له المقصود: إذا شكر على نجاح العملية، وأن العملية انتهت ما يضر، سواء كان كافرًا أو مسلمًا.

كيفية القضاء لمن استدان من امرأته ذهباً

الجواب: عليك أن ترد عليها ذهبها إذا كانت أعطتك الذهب وسمحت لك أن تبيعه وتنفقه في حاجاتك، فالذهب يعتبر قرضًا عليك وزنًا بوزن، فإن كنت بعته على حسابها، ورضيت بأن يكون القرض هو الثمن؛ فعليك رد الثمن، أما إن كان القرض الذي بينك وبينها نفس الذهب أن ترد عليها ...

حكم الوساطة والشفاعة في مصالح الناس

الجواب: الواسطات قسمان: واسطة بالخير، وواسطة بالشر: أما الوساطة في الخير وتكثيره ونفع المسلمين فهذه وساطة صالحة مشروعة، قال النبيُّ ﷺ: اشفعوا تُؤجروا، ويقضي الله على لسان نبيه ما يشاء، فالذي يتوسط لدى الدكتور عبدالله في أن يقبل فلانًا في كذا، في ...

ما الأحوال التي تجوز فيها الغِيبة؟

الجواب: الحديث ليس بصحيحٍ فيما أعلم. لكن ذكر العلماءُ ستة أشياء، تجوز فيها الغيبة: إذا أظهر الفسق. وهكذا في الاستفتاء. وهكذا في التَّظلم. وهكذا في جرح الشهود، وجرح الرواة. كل هذه أمور لا بأس فيها. وهكذا في المُناصحة؛ أن يستنصحك ويستشيرك. فهذه ...