قضايا المرأة

حكم المرأة التي تضطرب عادتها

الله أعلم، قد يقع، قد تتغير العادة. س: ما  ينقص عن هذا، والدم إذا زاد لأربع سنين أخرى...؟ الشيخ: تلزمها العادة، ولا تفرّط، النبي ﷺ أمر بلزوم العادة، أن تلزم عادتها، وما زاد فهو استحاضة؛ تصلي، وتصوم، والحمد لله. س: تجمع بين الصلاتين إذا اغتسلت، أو مطلقًا؟ الشيخ: ...

ما ضابط التمييز بين الحيض والاستحاضة؟

النبي ﷺ أمر المرأة أن تمسك العادة مثل ما قال لأم حبيبة: امكثي قدر ما كانت تحبسك حيضتك ثم اغتسلي، وهكذا أمر فاطمة بنت أبي حبيش، وأمر حمنة كذلك تمسك عادتها، والباقي تصلي وتصوم، ولا يسع النساء إلا هكذا؛ لأنهن يضطربن كثيرًا ما يضطرب عليهن الدم اضطرابًا ...

حكم المغرب والعشاء لمن طَهُرت قبل الفجر

هذا أفتى به جماعة من الصحابة رضي الله عنهم وأرضاهم، مثل لو طَهُرَت في العصر تصلي الظهر والعصر. هذا، وقت الضرورة، وقت العشاء، وقت الضرورة بعد النصف، من جنس العصر. س: فتواكم أنتم فيها؟ الشيخ: تصلي المغرب والعشاء.

هل القَّصَّة البيضاء علامة للطُّهر من الحيض؟

لا، ما هو بلازم، القَّصَّة البيضاء غالبًا، وإلا المرأة إذا طَهُرَت يكفي، ولو ما جاءتها القصة البيضاء، بعض النساء ما يرين القصة البيضاء.... إذا رأت الطهر يكفي، ما بقي شيء، إذا رأت... القطنة ونحوها ما رأت فيها شيئًا؛ فالحمد لله.

هل يَجْرِي للحائض أجر الصلاة فترة عادتها؟

ما هو بعيد، ظاهر الأدلة على ذلك، إذا علم الله مِنْ قلبها أنها لولا الحيض لصلت؛ لها أجر المصلين مثل إذا مرض العبد أو سافر كتب الله له ما كان يعمله وهو صحيح مقيم، ومثل قوله في الصحابة الذين تخلفوا يوم تبوك: ما سلكتم واديًا ولا قطعتم شعبًا إلا وهم معكم، ...

معنى (تغتسل وتصلي ولو ساعة) للحائض

متى رأت الطهارة يعني، الطهارة العادية. س: ولو ساعة؟ الشيخ: ولو، إذا رأت الطهارة تغتسل وتصلي، هذا المراد. س: وإذا عاودها الدم يعني؟ الشيخ: في العادة تجلس ثم إن كان في غير العادة لا، دم استحاضة.

حكم مَنْ يأتيها دم أسود قبل حيضها متصل به

وهو منفصل؟ عادة لها يأتيها هذا متصل مع الحيض؟ الطالب: الدم أسود ستة أيام قل حيضها، ثم يأتيها حيضها سبعة أيام. الشيخ: بينهما فاصل؟ س: ظاهر سؤاله أنه متصل. الشيخ: يأتي يسألني، يحتاج تأمل هذا، إن كان عادة لها كذا فهو عادة لها، وإن كان عارضًا لا، العمدة على ...

حكم وطء الحائض إذا طهرت قبل الاغتسال

لا ما يجوز فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ [البقرة: 222] حتى تطهر فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ [البقرة: 222]. س: والحالة هذه يلزمها الكفارة؟ الشيخ: إذا وطأها قبل الغسل نعم.