الربا والصرف

حكم شراء بُرّ ثم ردِّه بمثله عند الحصاد

هذا فيه تفصيل: أما السلف: أن تأخذ منه كيسًا فيه مئة صاع، أو مئتا صاعٍ، أربعون كيلو، ثلاثون كيلو، على سبيل السلف والقرض؛ فلا بأس، سواء تمرًا أو أرزًا أو غيره، على سبيل القرض والسلف. أما البيع: فلا تشترِ شيئًا من الحبوب بحبوبٍ أخرى مُؤجَّلة، لا بالمثل، ...

حكم وكيفية التصرف في أرباح البنوك الربوية

هذا ما دمتَ لم تُشارطهم عليه تأخذه وتتصدَّق به، لك رأس مالك، والربح الذي هو الربا تصرفه في وجوه الخير: من مساعدة الفقراء والمجاهدين، وتعمير الطرقات ودورات المياه، وغير هذا مما ينفع الناس. وبعض أهل العلم يرى أنه لا حرج فيه إن كنتَ لم تشترطه ولم تقصده ...

ما حكم معاملات صناديق الاستثمار بالبنوك؟

هذا إذا أُمِن، لا بدّ أن يكون من طريق الربح والخسارة، يعني: من طريق المضاربة، جزء مشاع، يُعطيه مئة ألف أو أكثر أو أقلّ ويقول: تعمل فيها بالمضاربة، يشتري سيارات، يشتري عملات ويبيعها، يقول: لك النصف، أو لك الربع، أو لك الخمس، لا بأس.  أما فائدة معينة: ...

ما حكم أخذ هدايا البنوك؟

البنك لا تجوز معاملته؛ لأنه ربا، لا هديته ولا معاملته، كله.  والواجب الحذر من الربا، يقول الله جل وعلا: وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا [البقرة:275]، وهديتهم دعوة إلى الربا. س: بعض البنوك يعطوننا هدية "دفتر" أو "تقويم" أو شيئًا كذا؟ ج: ...

ما حكم العمل بالأسهم التجارية؟

إذا كان ما فيها ربا لا بأس. إذا كان أسهم في حديد، في بناء، في أراضٍ، في سيارات؛ لا بأس، أما الربا لا. س: الأسهم التي تتداول في البنوك؟ ج: البنوك لا، ما يصلح، أما أسهم ما فيها ربا فالحمد لله، شركات يشتركون في أراضٍ، في سيارات، في معدات، في ملابس؛ لا بأس.

ما كيفية التصرف في فوائد البنك المالية؟

ما في بأس، الحمامات، أو إصلاح الطرق، أو ما أشبه ذلك. س: لو كان له أقارب فقراء، هل له أن يُعطيهم ولا يُخبرهم؟ ج: إذا كانوا مستحقين للزكاة لا يلزم أن يُخبرهم، نعم، ما هو بلازم أن يُخبرهم، إلا إذا كان في شكٍّ يقول تراها زكاة، سواء كان من أهلها وإلا..

حكم العمل في البنوك الربوية

نعم، لا يجوز لك العمل فيه، ما دام بنكًا ربويًا لا تعمل فيه، والله يرزقك عملًا آخر أفضل منه، يقول الله سبحانه: وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا ۝ وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ [الطلاق:2-3]، وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ ...

حكم صرف مئة ريال مع بقاء جزء مؤجل

ما يصلح، لكن تأخذها أمانةً عندك، ثم إذا جاءت الخمسة تُعطيه إياها مع ما مضى، وتقبض منه المئة فتكون كأمانةٍ، وتكون الأولى سلفةً كالقرض حتى يتيسر لك التكميل، ثم تُكمل، ثم تأخذ المئة، ثم يكون الصرف، فالصرف لا بد أن يكون بالتّقابُض، مثلما قال ﷺ، لا ...

حكم الاضطرار لإيداع أموال في بنك ربوي

لا، يضعونها بدون ربا، يأخذون الوثيقة بدون الربا، يضعونها عندهم كأمانة ويحولون عليها بالتحويلات المعتادة بينهم. س: على حسب سؤالها تقول: لا بدّ يعطونها الكرت هذا الذي فيه ربا؟ الشيخ: يمكن هذه القيمة، يقول: سَلِّم قيمة هذا الكرت، هذا قيمة الورقة، مثل ...

هل يدخل في اللَّعن مَنْ يتعاون مع أهل الربا؟

يدخل في قوله جل وعلا: وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ [المائدة:2] الله جل وعلا حذّر عباده من التعاون على الإثم والعدوان على الرّبا، وعلى السرقة، وعلى قطع الطريق، وعلى الغش في المعاملات، وعلى كل ما يضر الناس، والذي يعينهم على عمل الرّبا ...

الربا يكون بالمشارطة

الجواب: إذا اشتريت سلعةً من أبيك أو غيره بستمائة ريال أو بأكثر ثم عند الوفا زدته لأنك تأخرت عنه وقدرت له صبره عليك فلا بأس. أما إن كانت الزيادة طلبها منك وشرطها عليك من أجل التأخير، هذا ربا لا يجوز، ما أسمح عنك إلا أن تزيدني وما أسمح إن تأخرت عجل، قلت ...