النظر والخلوة والاختلاط

حكم خروج المرأة مع السائق من دون محرم

الجواب: لا يجوز؛ لأن هذه خلوة وخطر، لا يجوز لقول النبي ﷺ: لا يخلون رجل بامرأة فإن الشيطان ثالثهما لا يجوز لك أن تذهبي مع السائق لا للمدرسة ولا غيرها وحدك لا بد معكم ثالث أو رابع لئلا يتهم، أما وحدك فلا يجوز، نعم.

حكم كشف المرأة وجهها أمام الأجانب

الجواب: الواجب الحجاب على المرأة عند وجود الأجنبي؛ لقول الله : وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ[الأحزاب:53]، فلابد من الحجاب، لكن المحرمة لا تلبس النقاب المصنوع ...

حكم مصافحة المرأة للرجل الأجنبي

الجواب: تقدم في هذا البرنامج غير مرة الجواب عن هذا، وأنه لا يجوز للمرأة أن تصافح الرجال غير محارمها غير محارمها، وليس للرجل أن يصافح غير محرمه، أما المحرم كأخته وعمته فلا بأس، أما المرأة كونها تصافح الرجل الأجنبي كابن عمها أو أخي زوجها أو زوج أختها هذا ...

حكم استعمال الحناء للرجال وحكم الاختلاط في الأعراس

الجواب: الحناء من خصائص النساء، من زينة النساء فلا يجوز أن يستعمل مع العريس ولا مع غيره من الرجال، الحناء من زينة النساء ومما يعمله النساء، تجملاً لأزواجهن، فلا يجوز أن يعامل الرجل بذلك ولا أن يستعمله الرجل، بل ينبغي أن يبتعد .. بل يجب أن يبتعد عن مشابهة ...

حكم كشف المرأة وجهها لأقارب زوجها

الجواب: ليس لها الكشف لأخي زوجها ولا عم زوجها ولا ابن عم زوجها ولا ابن أخيه كلهم أجناب، ليس لها أن تكشف إلا للزوج أو أبيه أو جده أو أولاده، أما أخوه وأعمامه وأخواله وأبناء أخيه كلهم أجناب لا تكشف لهم، ولا تخلو بواحد منهم أيضًا هذا لا يجوز، قال الله ...

حكم النظر إلى المرأة من غير قصد

الجواب: إذا كان من غير قصد لا شيء عليه، الله يعفو سبحانه عن ما لم يتعمد الإنسان.. لما سأله علي  عن نظر الفجأة؟ فقال عليه الصلاة والسلام: اصرف بصرك، فإنما لك الأولى وليس لك الثانية فإذا صادف المرأة ونظر إليها صدفة فجأة يصرف بصره عنها، لا يتابع النظرة ...

حكم التحدث والخلوة بزوجة الأخ

الجواب: ليس لك الخلوة بزوجة أخيك، أما التحدث معها بحضور أخيك أو بحضور شخص آخر فلا بأس؛ لقول النبي ﷺ: لا يخلون رجل بامرأة فإن الشيطان ثالثهما فليس لك أن تخلو بها وحدك ولكن مع أخيك أو مع أمها أو أختها أو خالتها أو أختك أو أمك أو نحوها لا بأس، تزول الخلوة ...

ما حكم عمل المرأة في مكان مختلط؟

الجواب: أما عملك في المؤسسة بين الرجال فلا يجوز؛ لأن ذلك يعرضك للفتنة، والخطر العظيم، وقد قال عليه الصلاة والسلام: ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء، وقال عليه الصلاة والسلام: لا يخلون رجل بامرأة فإن الشيطان ثالثهما، فالواجب عليك البعد عن ...

حكم الاختلاط ببعض الأسر بسبب تحمل شؤونها

الجواب: الاختلاط فيه تفصيل، فالاختلاط الذي مع الرجال، مع الأطفال الصغار، لحاجاتهم لا بأس به، أما الاختلاط بالنساء فهذا يحتاج إلى: أولًا: عدم الخلوة بواحدة منهن، لا تجوز الخلوة بواحدة منهن إذا كانت غير محرم، أما المحرم كخالتك وعمتك لا بأس، أما إذا ...

هل ركوب العجوز مع السائق يتعبر خلوة؟

الجواب: نعم ما يجوز، ولو أنها عجوز لا يخلو بها، لكل ساقطة لاقطة ما يصلح، الرسول ﷺ قال: لا يخلون رجل بامرأة فإن الشيطان ثالثهما ولم يفرق بين العجوز والشابة، يركب معهم ثالث، لابد يركب معهم ثالث. نعم. المقدم: جزاكم الله خيرًا.

حكم الخلوة بزوجة الأخ والظهور أمامه بلباس دون أكمام

الجواب: لا شك أن خروجها إلى أخيك بلباس ليس له أكمام وسفورها لديه بوجهها ورأسها ونحو ذلك كله حرام، كله منكر ومن أسباب الفتنة، ومن أسباب وقوع الفاحشة، فالواجب الإنكار عليها وتحذيرها من هذا العمل، والواجب الإنكار على أخيك أيضًا وأن ينكر عليها، وألا ...

هل يعتبر ديوثًا من يترك السائق يخلو بمحارمه؟ وحكم استقدام الكفار

الجواب: هذا عمل قبيح لا ينبغي، لكن لا يقال: إنه ديوث؛ لأنه قد يكون شبه عليه وأحسن ظنه بأهله ما يعتبر ديوثًا، لكن يخشى عليه من الإثم، وينبغي له أن يكون عنده غيرة وعنده احتياط وحرص على سلامة أهله، لكن لا يطلق عليه أنه ديوث؛ لأنه قد يكون له شبهة، قد يكون ...

التحذير من استقدام الخادمات الجميلات والخلوة بهن

الجواب: لا يعتبر زانيًا لكن يكون قد تسبب في الزنا، لا يعتبر زانيًا بكونه جعلها في بيته وحادثها، لكنه قد تعاطى أسباب الزنا وفعل أمرًا منكرًا، فالذي ينبغي أن لا يستقدم إلا المرأة الكبيرة والمرأة التي ليست نضيرة، ينبغي إذا دعت الضرورة إلى استقدامهم ...

حكم ركوب الفتاة بمفردها مع السائق

الجواب: الذي أنصح به أنه لا يركب معه، ولا يجوز التساهل في هذا، إلا إذا كان معك من يزول معه الخطر وتزول معه الريبة، كأن يكون معك شخص آخر ثقة أو امرأة أخرى ثقة أو أكثر، فهذا يجوز عند الحاجة؛ لأن الحاجة ماسة إلى الخروج مع السائق للمدارس وغير المدارس من ...

حكم اختلاط الرجل بنساء عمه وبناتهن للضرورة

الجواب: الواجب على الشاب أن يتقي الله وأن يحذر الفتنة ببنات عمه ويغض البصر ولا يخلو بإحداهن، فإذا فعل ذلك فلا حرج عليه حتى يوسع الله عليه فيجد مسكناً مستقلاً أو يتزوج إحداهن أو غيرهن. المقصود أن عليه تقوى الله في ذلك وأن يحذر أسباب الشر، وأن لا يخلو بأحد ...