الأيمان والنذور

هل مِن النَّذْر قول: لئن الله أشهدني كذا لأفعلن؟

قريب من النذر، ولكن ما هو بواضح النذر، ما قال: لله عليّ، بل إخبار بمعنى الوعد والمعاهدة. س:ما يكون النذر غير المشروط مباحًا؟ الشيخ: محتمل أنه: ليرين الله ما أفعل، ما قال: "علي" ما أتى بصيغة الالتزام، لكنه وعد، والمؤمن إذا وعد وفّى، ولهذا وفّى ...

حكم النذر غير المشروط

إن كان طاعة يلزم، قال: لله علي أن أفعل كذا، طاعة؛ يلزم من نذر أن يطيع الله فليطعه، وأما إن قال: إن شاء الله، أو سأفعل إن شاء الله؛ما يصير نذر، أو قال: إن حضرت فعلت، وما التزم؛ ما يصير نذر..... أو أقمت فيهم درسًا، أو إن وجدت فلانًا نصحته؛ هذا وعد.

حكم جمع عدة كفارات يمين وكيفية إخراجها؟

يجب عليه إن كان يمين يعطيها عشرة، ولو تعددت يعطيها عشرة، ولو هي عشر  كفارات. س: يعطيها واحدًا أو عشرة؟ الشيخ: عشرة، لا بد من عشرة يدوِّرهم ولو في غرب الدنيا أو شرقها. س: يجمعهم؟ الشيخ: ما هو يجمعهم، يعطي ذا ويعطي ذا، ولو هذا اليوم وذا باكر وذا عقبه، ...

هل تتعدّد الكفارة بتعدُّد الأيمان واختلافها؟

إذا كان على شيء واحد. س: الأيمان مختلفة؟ الشيخ: تفهم وإلا ما تفهم، افهم! قلت اليوم: والله ما أكلم هذا الرِّجَّال، وباكر: والله ما أكلم الآخر "زيد"، وعقبه: والله ما أكلم "سعيد"، هذه ثلاث، كل واحدة لها كفارة، فهمت؟ ومن صورها أيضًا: قلت: والله ...

هل من الحَلِف قول "وايم الله"؟

يمين، هذا هو الأظهر، "وايم الله" يمين، النبي استعملها استعمال اليمين عليه الصلاة والسلام. س: عفا الله عنك، يعني لازم أنه ينوي بها يمين وإلا أطلقها؟ الشيخ: ظاهرها أنها يمين، أنه متى قالها "وايم الله لأفعل كذا، وايم الله لا أقول كذا، مثل والله، ...

هل يُعدّ يمينًا قول: "في عيالي"؟

لا، اليمين: بالله أو تالله أو والله أو آلله هالله، هذه حروف القسم خمسة: بالله وتالله ووالله وهالله وآلله. والمشهور ثلاثة: الباء والتاء والواو، أما قال: في ذمتي، أو في عيالي؛ ليس بيمين.

هل كلمة "لعمري" يمين شرعية؟

"لعمري" ليست بيمين شرعية، ليس لها حكم اليمين، فإذا قال: لعمري لأفعلن كذا ولعمري أو لا أفعلن كذا؛ لا حرج، جاء في هذا حديث عن النبي ﷺ، وفعله ابن عباس وجماعة من السلف. س: ما ورد حديث في "لعمري"؟ الشيخ: لا بأس به جاء في حديث لا بأس به. س: لعمرك؟ الشيخ: ...

حكم الحلف بالحرام والطلاق

هذا لايجوز، لا يحلف بالحرام والطلاق. وإذا قال علي الحرام؛ هذا ما يجوز؛ لأنه ليس له أن يحرم ما أحل الله. أما إذا قال عليّ الطلاق؛ فهذا لا يسمى حلفًا من جهة الشرع، هذا حلف من جهة اللغة، من جهة عرف الفقهاء. أما اليمين فهي تكون بالباء والتاء والواو ...

حكم الحلف على البيع والشراء

ما ينبغي، مثل ما نهى النبي عن ذلك، ما ينبغي الحلف على البيع والشراء في الحديث:  ثلاث لا يكلمهم الله.. الحديث وفيه: ورجل جعل الله بضاعته لا يبيع إلا بيمينه ولا يشتري إلا بيمينه فينبغي التحفظ من اليمين، الله يقول: وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ [المائدة:89] ...

حكم من يحلف على ترك المعصية ثم يعود

كذلك عليه الكفارة، وعليه التوبة جميعاً، إذا قال: والله لا أشرب الدخان أو لا أشرب الخمر؛ عليه أن ينفذ اليمين؛ لأن هذا حق، وعليه أن يمتنع عن المعصية ولو ما حلف، يجب عليه الامتناع من المعصية ولو ما حلف، لكن إذا حلف أكّد المقام؛ صار الواجب عليه أكثر.  لكن ...

هل تنعقد أيمان الصغار وتلزمهم كفارة؟

العلماء اختلفوا في أيمان الصغار ونذورهم: هل تنعقد أو ما تنعقد قبل البلوغ؟ والأظهر أنها لا تنعقد؛ لقول النبي ﷺ: رُفع القلم عن ثلاثة منهم الصغير حتى يبلغ.