الشرك وأنواعه

21 باب قول الله تعالى: {أيشركون ما لا يخلق شيئا وهم يخلقون ولا يستطيعون لهم نصرا ولا أنفسهم ينصرون}

 باب قول الله تعالى: أَيُشْرِكُونَ مَا لَا يَخْلُقُ شَيْئًا وَهُمْ يُخْلَقُونَ ۝ وَلَا يَسْتَطِيعُونَ لَهُمْ نَصْرًا [الأعراف:191-192]. وقوله تعالى: وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ [ فاطر:13]. وفي الصحيح ...

27 باب ما جاء أن الغلو في قبور الصالحين يصيرها أوثانا تعبد من دون الله

باب ما جاء أن الغلو في قبور الصالحين يصيرها أوثانا تعبد من دون الله روى مالك في الموطأ: أن رسول الله ﷺ قال: اللهم لا تجعل قبري وثنا يُعبد، اشتد غضب الله على قوم اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد.  ولابن جرير بسنده عن سفيان عن منصور عن مجاهد أَفَرَأَيْتُمُ ...

36 باب ما جاء في الاستسقاء بالأنواء

باب ما جاء في الاستسقاء بالأنواء وقول الله تعالى: وَتَجْعَلُونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَ [الواقعة:82]. وعن أبي مالك الأشعري  أن رسول الله ﷺ قال: أربع في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن: الفخر بالأحساب، والطعن في الأنساب، والاستسقاء ...

43 باب ما جاء في الرياء

باب ما جاء في الرياء، وقول الله تعالى: قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ [الكهف:110]. وعن أبي هريرة  مرفوعا: قال تعالى: أنا أغنى الشركاء عن الشرك؛ من عمل عملا أشرك معي فيه غيري تركته وشركه رواه ...

44 باب من الشرك إرادة الإنسان بعمله الدنيا

باب من الشرك: إرادة الإنسان بعمله الدنيا وقوله تعالى: مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا. في الصحيح عن أبي هريرة  قال: قال رسول الله ﷺ: تعس عبد الدينار، تعس عبد الدرهم، تعس عبد الخميصة، ...

49 باب قول الله تعالى: {فلا تجعلوا لله أندادًا وأنتم تعلمون}

باب قول الله تعالى: فَلا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَادًا وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ قال ابن عباس في الآية: "الأنداد: هو الشرك، أخفى من دببيب النمل على صفاة سوداء في ظلمة الليل". وهو أن تقول: والله وحياتك يا فلان، وحياتي، وتقول: لولا كليبة هذا لأتانا ...

51 باب قول: ما شاء الله وشئت

باب قول: ما شاء الله وشئت عن قُتيلة: «أن يهوديا أتى النبي ﷺ فقال: إنكم تشركون، تقولون: ما شاء الله وشئت، وتقولون: والكعبة. فأمرهم النبي ﷺ إذا أرادوا أن يحلفوا أن يقولوا: ورب الكعبة، وأن يقولوا: ما شاء الله ثم شئت» رواه النسائي وصححه. وله أيضا ...

509 من: (باب تأكيد تحريم مال اليتيم)

  286- باب تأكيد تحريم مال اليتيم قَالَ الله تَعَالَى: إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا [النساء:10]، وقال تَعَالَى: وَلَا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ ...

510 من: (باب تحريم الرياء)

  288- باب تحريم الرياء قَالَ الله تَعَالَى: وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ [البينة:5]، وقال تَعَالَى: لَا تُبْطِلُوا صَدَقَاتِكُمْ بِالْمَنِّ وَالْأَذَى كَالَّذِي يُنْفِقُ مَالَهُ رِئَاءَ النَّاسِ [البقرة:264]، ...

511 من حديث: (عن ابن عمر أن ناساً قالوا له: إنا ندخل على سلاطيننا فنقول لهم بخلاف ما نتكلم..)

  3/1618- وَعَن ابنِ عُمَرَ رضي اللَّه عَنْهُما: أنَّ نَاسًا قَالُوا لَهُ: إنَّا نَدْخُلُ عَلى سَلاطِيننا فَنَقُولُ لهُمْ بِخِلافِ مَا نَتَكَلَّمُ إِذَا خَرَجْنَا مِنْ عِنْدِهمْ، قالَ ابْنُ عُمَرَ رضي اللَّه عنْهُمَا: "كُنَّا نَعُدُّ هَذَا نِفَاقًا ...

أنواع الشرك بالله تعالى

قال - رحمه الله -: فإن قلت: إنَّهم لم يطلبوا إلا من الأصنام، ونحن ندعو الأنبياء. قلت: قد بيَّن القرآنُ في غير موضعٍ أن من المشركين مَن أشرك بالملائكة، ومنهم مَن أشرك بالأنبياء والصَّالحين، ومنهم مَن أشرك بالكواكب، ومنهم مَن أشرك بالأصنام، وقد ردَّ ...

كيفية حياة الرسول صلى الله عليه في قبره

وسئل الشيخ إسحاق بن عبدالرحمن بن حسن عن كيفية حياة الرسول ﷺ في قبره؟ وهل هي كحياة الشهداء أم أعلى عند الله؟ فأجاب: الجواب وبالله التوفيق: قال الحافظ الحُجَّة شمسُ الدين ابن القيم - رحمه الله تعالى -: لم يرد حديثٌ صحيحٌ أنه ﷺ حيٌّ في قبره، ولكن نقطع ...

10 من الشرك اتخاذ الحلقة والخيط ونحوهما

باب: من الشِّرك لبس الحلقة والخيط ونحوهما لرفع البلاء أو دفعه قوله: "باب من الشِّرك لبس الحلقة والخيط ونحوهما لرفع البلاء أو دفعه". رفعه: إزالته بعد نزوله. دفعه: منعه قبل نزوله. قال: "وقول الله تعالى: قُلْ أَفَرَأَيْتُمْ مَا تَدْعُونَ مِنْ ...

02 من قوله: (ومن ذلك أنه أرخص للمسافر في الجمع بين الصلاتين)

من أجل ذلك، فالمؤمن في قوله وفعله وقلبه حريص على أداء الأوامر كما شرع الله، حريص على ترك النواهي كما شرع الله، ومتى تساهل في شيءٍ من ذلك فهذا من ضعف تعظيم الأمر والنهي، وكلَّما زاد تساهُلًا زاد الضعفُ حتى يقع في المحظور: من ترك واجبٍ، أو فعل محرَّمٍ، ...

03 من قوله: (ولما كان الشرك أعظم الدواوين الثلاثة)

  قال الحافظ ابنُ القيم رحمه الله تعالى: (ولمَّا كان الشركُ أعظم الدواوين الثلاثة عند الله  حرَّم الجنةَ على أهله، فلا تدخل الجنةَ نفسٌ مُشركةٌ، وإنَّما يدخلها أهلُ التوحيد، فإنَّ التوحيد هو مفتاح بابها، فمَن لم يكن معه مفتاحٌ لم يُفتح له بابها، ...