الرقائق

55 من حديث: (لما توفي عبد الله بن أبي ابن سلول جَاء ابنه عبد الله بن عبد الله إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم)

3 - (2774) حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ، حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ، حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ، عَنْ نَافِعٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، قَالَ: لَمَّا تُوُفِّيَ عَبْدُ اللهِ بْنُ أُبَيٍّ ابْنُ سَلُولَ جَاءَ ابْنُهُ عَبْدُ اللهِ بْنُ ...

56 من حديث: (عن عَائِشَةَ، قالت: سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قوله عز وجل:..)

29 - (2791) حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ، حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ مُسْهِرٍ، عَنْ دَاوُدَ، عَنِ الشَّعْبِيِّ، عَنْ مَسْرُوقٍ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللهِ ﷺ عَنْ قَوْلِهِ : يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ ...

57 من حديث: (لا أحد أَصبر على أذى يسمعه من الله عز وجل..)

49 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ نُمَيْرٍ، وَأَبُو سَعِيدٍ الْأَشَجُّ، قَالَا: حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، حَدَّثَنَا الْأَعْمَشُ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ جُبَيْرٍ، عَنْ أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ السُّلَمِيِّ، عَنْ أَبِي مُوسَى، عَنِ النَّبِيِّ ...

103 من حديث: (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث أبا عبيدة ابن الجَراح إلى البحرين يأتي بجزيتها..)

بَاب مَا يُحْذَرُ مِنْ زَهْرَةِ الدُّنْيَا وَالتَّنَافُسِ فِيهَا 6425- حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَبْدِاللَّهِ، قَالَ: حَدَّثَنِي إِسْمَاعِيلُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ بْنِ عُقْبَةَ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ، قَالَ ابْنُ شِهَابٍ: حَدَّثَنِي ...

104 من حديث: (مر رجل على رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم فقال لرجل عنده جالس: ما رأيُك في هذا؟..)

بَاب فَضْلِ الفَقْرِ 6447- حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ قَالَ: حَدَّثَنِي عَبْدُالعَزِيزِ بْنُ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ السَّاعِدِيِّ أَنَّهُ قَالَ: مَرَّ رَجُلٌ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ ﷺ، فَقَالَ لرَجُلٍ عِنْدَهُ جَالِسٍ: ...

105 من حديث: (يدخل الجنة من أمتي سبعون ألفا بغير حساب..)

بَاب مَا يُكْرَهُ مِنْ قِيلَ وَقَالَ 6473- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ مُسْلِمٍ، حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ، أَخْبَرَنَا غَيْرُ وَاحِدٍ، مِنْهُمْ: مُغِيرَةُ، وَفُلانٌ، وَرَجُلٌ ثَالِثٌ أَيْضًا، عَنِ الشَّعْبِيِّ، عَنْ وَرَّادٍ -كَاتِبِ المُغِيرَةِ ...

106 من حديث: (كانت ناقة لرسول الله صلى الله عليه و سلم تُسمى العضباء..)

بَاب التَّوَاضُعِ 6501- حَدَّثَنَا مَالِكُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ، حَدَّثَنَا زُهَيْرٌ، حَدَّثَنَا حُمَيْدٌ، عَنْ أَنَسٍ  -كَانَ لِلنَّبِيِّ ﷺ نَاقَةٌ- قَالَ. ح، وَحَدَّثَنِي مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا الفَزَارِيُّ وَأَبُو خَالِدٍ الأَحْمَرُ، عَنْ ...

107 من حديث: (يخلص المؤمنون من النار فيحبسون على قنطرة بين الجنة والنار..)

بَاب مَنْ نُوقِشَ الحِسَابَ عُذِّبَ 6536 - حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى، عَنْ عُثْمَانَ بْنِ الأَسْوَدِ، عَنِ ابْنِ أَبِي مُلَيْكَةَ، عَنْ عَائِشَةَ، عَنِ النَّبِيِّ ﷺ قَالَ: مَنْ نُوقِشَ الحِسَابَ عُذِّبَ قَالَتْ: قُلْتُ: أَلَيْسَ ...

108 من حديث: (لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة فيجعل في ضحضاح من النار..)

6564- حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ حَمْزَةَ: حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي حَازِمٍ، وَالدَّرَاوَرْدِيُّ، عَنْ يَزِيدَ، عَنْ عَبْدِاللَّهِ بْنِ خَبَّابٍ، عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الخُدْرِيِّ : أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ ﷺ، وَذُكِرَ عِنْدَهُ عَمُّهُ أَبُو ...

01 - مكايد الشيطان التي يكيد بها ابن آدم

قلت: السُّبُل التي يسلكها الإنسان أربعة لا غير: فإنه تارة يأخذ على جهة يمينه، وتارة على شماله، وتارة أمامه، وتارة يرجع خلفه، فأيَّ سبيل سلكها من هذه وجد الشيطان عليها رصدًا له، فإن سلكها في طاعة، وجده عليها يُثبّطه عنها، ويقطعه، أو يُعُوِقه ويُبطّئه، ...

02 - الشيطان يزين للإنسان المعصية ثم يتبرأ منه

فصل ومن كيده للإنسان: أنه يُورِده المواردَ التي يُخيَّل إليه أن فيها منفعته، ثم يُصْدِرُهُ المصادر التي فيها عطبه، ويتخلىّ عنه، ويُسلِمه، ويقف يشمتُ به، ويضحك منه، فيأمره بالسرقة، والزنا، والقتل، ويدل عليه، ويفضحه. وتكلَّم الناس في قول عدو الله: ...

03 - كيد الشيطان لآدم وحواء

...  فصل وأول كيده ومكره: أنه كاد الأبوين بالأيمان الكاذبة أنه ناصح لهما، وأنه إنما يريد خلودهما في الجنة، قال تعالى: فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطَانُ لِيُبْدِيَ لَهُمَا مَا وورِيَ عَنْهُمَا مِنْ سَوْآتِهِمَا وقَالَ مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا ...

04 - من مكايد الشيطان الغلو والتفريط

فصل ومن كيده العجيب: أنه يُشامُّ النفس، حتى يعلم أي القوتين تغلب عليها: قوة الإقدام، والشجاعة، أم قوة الانكفاف، والإحجام، والمهانة؟ فإنْ رأى الغالبَ على النفس المهانةَ، والإحجام؛ أخذ في تثبيطه، وإضعاف همته، وإرادته عن المأمور به، وثقّله عليه، ...

05 - فصل: من مكايد الشيطان: الحيل والمكر والخداع

فصل ومن مكايده التي كاد بها الإسلام وأهله: الحِيَلُ، والمكر، والخداع الذي يتضمن تحليلَ ما حَرم الله، وإسقاط ما فَرضه، ومضادّتَه في أمره ونهيه، وهي من الرأي الباطل الذي اتفق السلف على ذَمّه. فإن الرأي رأيان: رأيٌ يوافق النصوص، وتشهد له بالصحة والاعتبار، ...