الهدي والأضاحي والعقيقة

حكم التضحية عن الميت

الجواب: النبي ﷺ ضحى عنه وعن أهل بيته ولم يفرق بين الحي والميت، فدل ذلك على أنه إذا ضحى تكون الضحية عنه وعن أهل بيته؛ يدخل فيهم أبوه الميت، أو أمه الميتة، أو زوجته، أو أولاده يدخلون في ذلك؛ لأنه ذبحها عنه وعن أهل بيته، وجاء في حديث البراء بن عازب رضي الله ...

حكم العقيقة عن المتوفى

الجواب: السنة أن تعق عنه شاتين إذا صار ذكرا تعق عنه شاتين، هذا هو الأفضل، وهي سنة ليست بواجبة؛ لكنها سنة، فإذا تيسر لك ذلك، فهو أفضل لك، يقول النبي ﷺ: كل غلام مرتهن بعقيقته، تذبح عنه يوم سابعه ويحلق ويسمى وأمر أن يعق عن الغلام شاتان، وعن الجارية شاة، ...

حكم التوكيل في ذبح الهدايا والأضاحي

الجواب: هذا الذي فعله البنك الإسلامي ومن قبول الوكالات بالتخفيف عن الحجاج والتيسير عليهم أمر طيب، وقد رأينا بحمد الله فوائدها الكثيرة، وهم بحمد الله موثوقون، وعندهم عناية بهذا الأمر، وعندهم مندوبون منا ومن وزارة العدل لمراقبة أعمالهم، فنسأل الله ...

بعض الأحكام المتعلقة بالأضاحي

الجواب: السنة في الضحية أن يضحي الإنسان عن نفسه وعن أهل بيته حسب التيسير، ولا يكلف الله نفسًا إلا وسعها، إن كان موسرًا ضحى بشاة واحدة عنه وعن أهل بيته، وإن كان معسرًا فلا شيء عليه، ولا ينبغي له بهذا المغالاة والتشديد، بل ينبغي له الرفق في كل الأمور. تعيد ...

حكم العقيقة

الجواب: السنة في هذا أن المؤمن في اليوم السابع يذبح ذبيحة من الغنم عن الأنثى وذبيحتين عن الذكر من جنس الضحية، إما ثني من المعز وإما جذع من الضأن، ، وتسمى العقيقة، وتسمى النسيكة، ويسميها بعض الناس التميمة، وهي سنة أمر بها النبي ﷺ، عن الذكر ثنتان وعن الأنثى ...

حكم أخذ الوكيل في الذبح من أظفاره وشعره

الجواب: الأضاحي التي يتولاها الوكيل سواء كان رجل أو امرأة ليس هو مضحياً، فلا حرج عليه أن يأخذ له من شعر شاربه، ويأخذ شعر إبطيه ويقلم أظفاره لا بأس، وهكذا المرأة، لها أن تكد شعرها، ولها أن تقلم أظفارها؛ لأنها غير مضحية وكيل إنما هو وكيل، فالوكيل الذي ...

حكم الأضحية وكيفيتها

الجواب: الأضحية سنة، فعلها المصطفى ﷺ، كان يضحي كل سنة بكبشين أملحين، يذبح أحدهما عن محمد وآل محمد، ويذبح الثاني عمن وحد الله من أمته عليه الصلاة والسلام. كانت هذه عادته كل سنة، يضحي بذبيحتين، كبشين أملحين من الغنم، فهي سنة مؤكدة مع الاستطاعة، يضحي ...

حكم الاستعاضة عن الهدي بالثمن

الجواب: لا يجوز، الاستعاضة عن الهدي بالثمن؛ لأن هذا خلاف شرع الله وخلاف ما أوجب الله؛ بل يجب شراء الهدي وذبحه فيأكل منه ويطعم ويتصدق ويهدي والحمد لله، يذبحه في منى أو في مكة وليس له أن يعتاض عن هذا بالثمن في بلده ولا في غير بلده؛ لا يوزعه لا في مكة ولا ...

أحكام الأضحية والفرق بينها وبين الهدي

الجواب: الأضحية سنة، سنة مؤكدة، كان النبي ﷺ يضحي بكبشين أملحين يوم العيد، أحدهما عن محمد وآل محمد، والثاني عن أمة محمد عليه الصلاة والسلام، فالأضحية سنة لمن تيسر له ذلك فقدر عليه سنة مؤكدة، وقال بعض أهل العلم بوجوبها مع اليسار والقدرة، وظاهر الأحاديث ...

حكم التضحية بذكور الغنم والمعز والبقر والإبل

الجواب: نعم الضحية مشروعة بالذكور والإناث من الغنم الماعز والضأن ومن الإبل ومن البقر، كلها سنة مشروعة سواء كان المضحى به من الذكور أو من الإناث، تيس أو كبش أو شاة أو بقرة أنثى أو بقرة ذكر وهكذا البعير وهكذا الناقة كلها ضحايا شرعية، إذا كانت بالسن الشرعي ...

حكم العقيقة وبيان وقتها

الجواب: العقيقة سنة مؤكدة، وهي ذبيحتان عن الرجل وذبيحة واحدة عن الأنثى، كما أمر النبي ﷺ: أن يعق عن الغلام شاتان وعن الجارية شاة ووقتها يوم السابع، هذا هو الأفضل، في اليوم السابع وإن ذبحت بعد ذلك فلا حرج ولو بعد سنة أو سنتين، وإذا لم يعق عنه أبوه وأحب ...

بعض أحكام العقيقة

الجواب: العقيقة سنة مؤكدة عن الذكر ثنتان من الغنم كالضحية سنها سن الضحية، وعن الأنثى واحدة تذبح يوم السابع إذا تيسر ذلك، فإن لم يتيسر ذبحها متى تيسرت، وإذا تيسر لك الآن ذبح العقيقة فالحمد لله اذبحها الآن ولك أن تتصدق بها، ولك أن تتصدق ببعضها، ولك أن ...

حكم الأضحية الواحدة عن أهل البيت الواحد

الجواب: السنة واحدة لكما جميعاً، وليست واجبة سنة، الضحية سنة مؤكدة، وإذا ذبحتما واحدة فأنتم أهل بيت واحد، أنتما أهل بيت واحد تكفيكم واحدة، وإن ذبحتم ثنتين فالخير مطلوب والحمد لله، ولكن لا يتأكد ذلك الواحدة تكفي، يقول أبو أيوب : كنا في عهد النبي ﷺ يضحي ...

حكم ذبح الأضحية وغيرها بالسكين الكهربائية

الجواب: ما نعرف السكين الكهربائية، إذا كانت السكين الكهربائية مع التسمية تقطع الحلقوم والمريء يحصل بها الذبح فلا بأس، إذا كانت سكين حقيقية تقطع الحلقوم والمريء سواء بالكهرب أو باليد مع التسمية، يسمي الله ويفعل فلا بأس. المقدم: بارك الله فيكم. 

حكم العقيقة عن المولود

الجواب: التميمة هي العقيقة، وهي النسيكة، يسمونها العامة بعضهم يسمونها التميمة وهي سنة عن الرجل وعن المرأة، عن الذكر ثنتان، يعني: رأسان من الغنم سواءً ضأن وإلا ماعز، ذكور وإلا إناث، وعن الأنثى واحدة، هذا السنة تذبح يوم السابع عن الذكر ثنتان يوم السابع، ...