الأيمان والنذور

حكم من حلف على عدم فعل شيء ثم فعله

الجواب: عليك الكفارة لأنك فعلت فعليك الكفارة كفارة يمين، فإذا قلت: والله لا أكلم فلان أو والله لا أكلم فلانة أو والله لا آكل طعام فلان أو طعام فلانة أو لا أزورهم، ثم فعلت عليك كفارة يمين، ولو تركت هذا بعد ذلك عليك كفارة عن فعلك الذي فعلتيه بعد اليمين، ...

انعقاد اليمين بكلمة والله

الجواب: نعم والله كافية يمين، لكن لا يجب تنفيذ ما حلف عليه إلا إذا كان واجباً ......، فإذا قال: والله لآكلن هذا الطعام، والله لأشربن هذا الماء، والله لأزورن فلان ما تلزمه الزيارة ولا تلزمه الأكل والشرب، فعليه كفارة يمين إن فعل فلا بأس وإن ترك يكفر كفارة ...

حكم من حلف أن لا يقترف ذنباً قد اعتاده ثم اقترفه مرة أخرى

الجواب: عليه التوبة إلى الله سبحانه وتعالى، فإن المعاصي دواؤها التوبة، يقول جل وعلا: وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ [النور:31]، ويقول سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ ...

كفارة اليمين لمن لم يكن له مال يقتات منه

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فإذا كان الطالب المذكور عليه يمين وليس لديه ما يقوم بحاله إلا ما حصل له من أقاربه بقدر نفقته فإنه لا تلزمه الكفارة بالمال، ولكن يكفر بالصيام ...

حكم الحلف بالنبي صلى الله عليه وسلم

الجواب: لا يجوز، هذا من الحلف بغير الله، والرسول ﷺ قال: من حلف بغير الله فقد أشرك وقال ﷺ: من كان حالفاً فلا يحلف إلا بالله، أو ليصمت فليس لأحد أن يحلف بالنبي ﷺ، ولا بالأمانة، ولا بالملائكة، ولا بأبيه، ولا بحياة أبيه، ولا شرف أبيه، ولا بالملوك، الحلف ...

حلف بالطلاق ألا يفعل أمرا ثم فعله

الجواب: إذا كان مقصودك الامتناع من هذا الأمر وليس قصدك إيقاع الطلاق، إنما قصدت الامتناع من هذا الشيء والحذر منه فعليك كفارة يمين ولا يقع الطلاق، حكمه حكم اليمين في أصح قولي العلماء، فإذا قلت مثلًا: علي الطلاق أني ما أكلم فلان، أو علي الطلاق أني ما آكل ...

حكم من حلف بالطلاق ثلاثًا وبالحرام

الجواب: عليك مراجعة الفتوى لديكم في الأزهر أو مفتي مصر وفيهما البركة إن شاء الله فيهما الكفاية، نسأل الله للجميع التوفيق. المقدم: اللهم آمين.

حكم من حلف على شيء نسيانًا واتضح خلافه

الجواب: إذا كان ناسيًا ثم ذكر أنه فعله فلا يضره، يقول الله سبحانه: رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا [البقرة:286]. أما إذا كان متعمدًا فعليه التوبة والاستغفار وهذا خطأ، عليه التوبة والاستغفار ويكفي لأنها يمين كاذبة، فعليه التوبة ...

حقيقة يمين اللغو

الجواب: يقول الله سبحانه: لا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا كَسَبَتْ قُلُوبُكُمْ [البقرة:225]هكذا في سورة البقرة، وفي سورة المائدة يقول : لا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ ...

حكم الوفاء بالنذر المعلق على الاستطاعة

الجواب: نعم إذا استطاع ذلك، لو كانت سليمة البئر توفي، إذا استطاع ذلك لو كانت البئر سليمة ليأتي بالماء منها توفي بنذرها، يقول النبي ﷺ: من نذر أن يطيع الله فليطعه. . لأن مقصودها إذا كبر وصار يستطيع هذه الأشياء، فإذا كبر واستطاع أن يأتي بالماء لو كانت البئر ...

حلف بالطلاق أن يكسو بنات عمه لكنه لم يستطع

الجواب: هذا يختلف بحسب النية، إن كان قلت: علي الطلاق أن أكسو بنات عمي وقصدك يعني: إذا تيسر، ما قصدك الآن في الحال، متى تيسر ذلك، متى تيسر تكسوهم، أما إن كنت قصدت يوماً معيناً أو شهراً معيناً أو سنة معينة فأنت على نيتك، فإن تم ذلك وإلا وقع الطلاق إن كنت ...

حكم صيام شهر لمن ارتكب معصية

الجواب: إذا كنت نذرت الشهر أن تمتنع ليمنعك من العودة إليها، فالحكم حكم كفارة اليمين، عليك كفارة يمين ويكفي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، إذا كان المقصود من النذر الامتناع من العود إليها، نذرت هذا النذر رجاء أن يمنعك الله به منها، فهذا حكمه حكم اليمين، ...

حكم تكرار حلف على عدم فعل أمر ما ثم فعله

الجواب: عليه كفارة يمين ولو كررت اليمين مرات كثيرة، ما دام المحلوف عليه شيئًا واحدًا فالواجب كفارة واحدة، مثل أن تقول: والله لا أكلم فلان، والله لا أكلم فلان، والله لا أكلم فلان، ثم كلمته عليك كفارة واحدة، أو والله لا أزور فلان، والله لا أزور فلان، والله ...

حكم إخراج كفارة اليمين كسوة للصغار

الجواب: ما فيه أعمار، المقصود يعطي عشرة وبس، فلو أعطى إنساناً فقير عنده تسعة وهو العاشر كفى والحمد لله إذا كانوا فقراء. نعم. المقدم: جزاكم الله خيرًا و أحسن إليكم، إذاً لا يشترط أن يكون هناك سن معين سواء كانوا أطفال أو غير أطفال؟ الشيخ: نعم، نعم. المقدم: ...

حكم الطلاق المعلق بالمنع

الجواب: ما دمت ذهبت أذنت لها فلا بأس، .... قلت: بغير أذني، فإذا أذنت لها فلا حرج فالحمد لله، أما إذا لم تأذن هذا فيه التفصيل: إن كنت أردت إيقاع الطلاق يقع الطلاق، وإن كنت أردت التخويف والتحذير والمنع ولم ترد إيقاع الطلاق فهذا فيه كفارة اليمين، حكمه حكم اليمين، ...