الأيمان والنذور

حكم الوفاء بالنذر المشروط ولمن يعطى

الجواب: عليك أن توفي بالنذر؛ لأن النبي عليه السلام يقول: من نذر أن يطع الله فليطعه الله سبحانه مدح الموفي بالنذر فقال جل وعلا في صفة الأبرار: يُوفُونَ بِالنَّذْرِ وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا [الإنسان:7]. وأنت على نيتك إن كنت ...

حكم الحلف بملة غير الإسلام

الجواب: إذا كنت أردت بذلك أن لا تبقي معها، فعليك كفارة اليمين، أما إذا كنت أردت الخروج فقط ثم تعودين، فقد خرجت، فلا كفارة عليك، لكن عليك التوبة من هذا الكلام؛ ... لا يجوز للإنسان أن يقول هذا الكلام: إن فعلت كذا فقد خرجت من الإسلام، أو أنا خارج عن الإسلام، ...

حكم من نذر بنذر ولم يستطع الوفاء به

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فعليك كفارة يمين عن نذرك، ولا يكفي كون زوجك سمى بأسماء بعض الصحابة؛ لأنك أنت الناذرة فعليك كفارة يمين، وهي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، ...

أقسام النذر وحكم كل قسم

الجواب: النذر فيه تفصيل: فإذا كان النذر طاعة لله كأن يقول: لله علي إن شفى الله مريضي فلان أن أصلي كذا وكذا، أو أصوم أيام كذا وكذا، أو شهراً أو ما أشبه ذلك، أو أتصدق بكذا هذا نذر طاعة، يقول النبي ﷺ: من نذر أن يطيع الله فليطعه، فإذا قال: إن شفى الله مريضي، ...

كفارة من حنث ولا يستطيع الصيام

الجواب: عليك الكفارة كفارة يمين، الله يقول سبحانه: لا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ ...

حكم من أكد وعده بيمين على إعطاء شيء ولم يفعل

الجواب: يشرع لك أن توفي بوعدك، وما حلفت عليه، وتعطيه المكافأة المناسبة وإن لم تعطه فعليك كفارة اليمين لأنه حلف، إما أن تعطيه مكافأة وإما أن تكفر كفارة يمين، والمشروع لك أن تعطيه المكافأة لأنك وعدت وحلفت على ذلك فينبغي لك أن توفي،والمؤمن إذا وعد وفى.  ...

حكم من حلف على إحراق شيء إن وجد ثم وجد بعد ذلك

الجواب: ما دامت النية للوقت الحاضر، لو كان حاضراً لأحرقته ما عليك شيء؛ لأنك حلفت الوقت الحاضر، ولم تحلف على أنك تحرقه مستقبلاً، والأعمال بالنيات، فليس عليك شيء. المقدم: جزاكم الله خيراً. الشيخ: نعم.

حكم من حلف على فعل شيء ولم يفعله

الجواب: عليه كفارة اليمين، إذا قال: والله لأكلمن فلان، أو والله لأزورن فلان، أو والله لأعطين فلان كذا وكذا فلم يفعل فعليه كفارة يمين: وهي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم أو عتق رقبة، فمن عجز صام ثلاثة أيام. نعم. المقدم: جزاكم الله خيراً.

كفارة النذر وحكمه إذا قيد بالمشيئة

الجواب: إن كنت نذرت قلت: لله علي أو نذر لله، أو صدقة لله أن أجعل ولدي في الأزهر نذراً، فهذا تكفر بكفارة كفارة يمين؛ لأنك لا تطيق هذا الشيء، فعليك كفارة يمين والحمد لله، وهي إطعام عشرة مساكين، كفارة اليمين إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، أو عتق رقبة مؤمنة، ...

حكم من أراد منع زوجته من فعلٍ ما فحلف بالطلاق ثلاثا

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فهذا الطلاق وأشباهه يعتبر في حكم اليمين، ولا يقع لأنه لم يقصد إيقاعه وإنما قصد المنع، فيكون عليه كفارة يمين هذا هو أصح قولي العلماء في ...

حكم من شك في أنه نذر أم لا

الجواب: إذا كان يغلب على ظنك أنك نذرت شاة أو شاتين لله سبحانه إن الله عافاك أو شفاك من مرض أو شفى فلان أو أن الله نجحك في أمر من الأمور أو نجح ولدك فأوف بنذرك وأبر ذمتك حتى تكون على راحة وطمأنينة ولكن لا يلزمك إلا باليقين لا يلزمك النذر إلا باليقين لقول ...

حكم الحلف بالطلاق المعلق دون الوفاء به

الجواب: سؤالك هذا فيه اشتباه من جهة أوله، فإذا كان مقصودك أنك طلقتها على أنك تنقلها إلى بيت أبيها وبسبب الحادث الذي أصابها لم تتمكن من نقلها إلى بيت أبيها، فهذا يرجع إلى نيتك، فإن كان مقصودك بذلك الطلاق حث نفسك على نقلها إلى بيت أبيها، وعدم مبيتها في ...

حكم الحلف الكاذب للاضطرار

الجواب: إذا كنت مضطراً إليها فلا شيء عليك، تسمى يمين الغموس إذا كان الإنسان ليس مضطراً لها، فإذا اضطر إليها فلا حرج في ذلك، كأن يطلب منه أن يقر بشيء وهو بريء منه فيحلف أنه لم يفعله وهو يعتقد أنه فعله، لكن لو أقر به لأقيم عليه الحد، فلا حرج أن يحلف ويستر ...