الأخلاق المذمومة

حكم من أخذ بدل انتداب دون ذهابه إلى ما انتدب إليه

الجواب: المعروف أن هذا لا يجوز، كونه يكتب له انتداباً وهو ما انتدبه وهو في عمل ... ولا راح، المعروف أن هذا حيلة وكذب وغش للدولة فيكون محرمًا، لأن هذا بغي بغير حق.  أما إذا كانت الدولة قد بلغها هذا وأذنت للمسؤولين بأن يعملوا هذا لموظفيهم وأن هذا عن ...

حكم من احتكر سلعة في قوت ليس فيه مشقة على الناس

الجواب: النبي ﷺ قال: لا يحتكر إلا خاطئ، ومن احتكر فقد خطئ، فهذا الاحتكار محرم، ولكن بين العلماء محل الاحتكار وأنه في الأوقات التي فيها مشقة على الناس، الطعام فيها غال مثلًا فيشتريه ليبيعه بأغلى هذا لا يجوز هذا يضر بالناس.  أما في أوقات السعة ووجود ...

حكم وضع صاحب البادية سيارته في المعرض لغرض البيع

الجواب: ثبت عنه عليه الصلاة والسلام أنه نهى أن يبيع حاضر لباد، وهذا ثابت في الصحيحين وفي غير الصحيحين في أحاديث كثيرة نهى عن بيع الحاضر للبادي، والحاضر هو الذي يتولى بيع سلعته، والبادي هو الذي يتولى بيع سلعته، ولا يتولاه الحاضر لأن الحاضر قد عرف السلع ...

ثبوت خيار الغبن

الجواب: الصواب أن الغبن ثابت مطلقًا إذا كان الرجل ... ولا يفهم في السلع ولا يعرف البيع وغبنوه له الخيار لأنه مظلوم، والنبي ﷺ بين أن الظلم محرم، وأن المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه.  فالواجب على المسلمين ألا يخدعوا إخوانهم وألا يظلموهم وأن يبيعوهم ...

حكم وقوع رذاذ البول على الجسم أو الثوب

الجواب: ما أظن أن يقول هذا عالم إنسان، هذا جاهل، ما يقول هذا عالم، رشاش البول نجس إذا أصاب ثيابه، رذاذ البول وجب غسل البول، وإذا أصاب رجله غسلها، وهكذا إذا أصاب شيئاً آخر، النبي عليه السلام يقول: استنزهوا من البول فإن عامة عذاب القبر منه، ويقول: أكثر ...

حكم الطلاق ثلاثاً بلفظ واحد

الجواب: طلاق الثلاث إن كانت بواحدة كأن يقول: فلانة طالقة بالثلاث أو مطلقة بالثلاث أو علي الطلاق بالثلاث فيها خلاف بين أهل العلم، أكثر أهل العلم من عهد عمر  وما بعده، أكثرهم يقولون: إنها تمضي وتنفذ ولا تحل له إلا بعد زوج، وهكذا قال أكثر أهل العلم.  وذهب ...

حكم بيع الذهب القديم بالذهب الجديد

الجواب:  المعاصي تقع، ما يقال أنها لا تقع، المعاصي تقع بين الناس، تقع في الربا، تقع معاصي الربا ومعاصي غير الربا،  كلها تقع، لكن المهم العلاج لهذه المعاصي بالحدود الشرعية والمواعظ والتذكير والنصائح، وإلا فالمعاصي تقع، فالربا يقع من النساء ومن ...

حكم نقش اسم المرأة على الخاتم الدبلة في الأعراس

الجواب: لا ينبغي للمؤمن أن يتشبه بأعداء الله، لا ينبغي لأهل الإيمان أن يتشبهوا بأعداء الله، فما كان من عادة أعداء الله لا ينبغي لأهل الإيمان أن يتشبهوا به، لا في الخاتم ولا في غيره.  ولا يجوز للرجل أن يلبس الخاتم الذي هو يسمونه الدبلة من الذهب لأن ...

حكم الدخان والمسكرات والقات وحكم إمامة من يشربها

الجواب:  .. كلها منكرة، وكلها فساد في المجتمع نعوذ بالله، كله فساد في المجتمع، فبيعه حرام، وثمنه حرام، والإعانة عليه حرام، نسأل الله العافية، والذي ... من يبيع الدخان كذلك يشارك في الإثم والله يقول: وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ [المائدة:2]، ...

الإنكار على من يتعاطى أجرا بدون عمل

الجواب: هذا لا يجوز، هذه خيانة من الآمر والمأمورين جميعا، أمر بغير عمل هذه خيانة، وإذا خان الناس لا تخن معهم، إذا خان الناس لا تخن معهم ولو خانوا هم ولو أخذوا الأموال يطبق على الثلاثة، لا تكن مع الخائنين، نسأل الله السلامة والعافية.

حكم من مات وعليه كفارة جماع في نهار رمضان

الجواب: من أتى زوجته في رمضان صائما فقد أتى جريمة عظيمة ومنكرا عظيما، وهذا في الغالب لا يخفى لأن هذا من الأمور العامة بين المسلمين والمعروفة بين المسلمين أن الجماع ممنوع في الصيام وليس بجائز بل هو حرام، ولا يخفى في الغالب على المسلمين من أتى ذلك فإنه ...

حدود عورة الرجل

الجواب:  العورة ما بين السرة والركبة، هذا هو أصح أقوال العلماء، والفخذان من العورة، هذا هو الأصح، عورة الرجل ما بين السرة والركبة هذا هو الصواب في قولي العلماء.  وقال قوم: إن الفخذ ليس بعورة، ولكن يستحب ستره ويتأكد ستره ولكن ليس بعورة، ولكنه ...

حكم المجاهرة بالزنا

الجواب:  إذا سمعت هذا تنكر عليه، تقول له اتق الله، لا تفضح نفسك ولا تجاهر بمعصيتك، هذا حرام عليك، والرسول عليه الصلاة والسلام يقول: كل أمتي معافى إلا المجاهرين نعوذ بالله، فالإنسان إذا فعل المعصية لا يجوز له أن يجاهر بها ويقول فعلت وفعلت، بل يطلب ...

حكم الغيبة إذا كان في الإنسان ما يقول

ج: الغيبة محرمة، ومن الكبائر، سواء كان العيب موجودًا في الشخص أم غير موجود؛ لما ثبت عن النبي ﷺ أنه قال لما سئل عن الغيبة قال: ذكرك أخاك بما يكره قيل: أفرأيت إن كان في أخي ما أقول؟ قال: إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته، وإن لم يكن فيه فقد بهته. وثبت عنه ﷺ ...

مجالس الغيبة والنميمة

ج: عليك إثم في ذلك إلا أن تنكري المنكر، فإن قبلوا منك فالحمد لله، وإلا وجب عليك مفارقتهم، وعدم الجلوس معهم؛ لقول الله : وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ وَإِمَّا يُنْسِيَنَّكَ ...