الجنايات والحدود

ضمان الأم لدية ولدها في قتل الخطأ والكفارة

الجواب: نعم إذا وضعت على الطفل اللحاف الثقيل ومات بسبب ذلك فإن هذا قتل، لكنه قتل خطأ لجهلها، فعليها الدية والكفارة، الدية إذا سمح عنها أبوه والورثة فلا بأس. وأما الكفارة فعليها عتق رقبة مؤمنة، عتق رقبة مؤمنة عبد أو أمة، فإن عجزت تصوم شهرين متتابعين ...

حكم إسقاط الحمل في الشهر الثاني فأكثر

الجواب: لا ينبغي اشتراط ذلك إلا من علة شرعية، أما في الأربعين الأولى فكثير من أهل العلم يتسامح في ذلك إذا كان لمصلحة، ما دام في الأربعين الأولى نطفة، أما إذا انتقل إلى الأربعين الثانية إلى العلقة والمضغة فالصواب أنه لا يجوز إلا من علة شرعية يخشى منها ...

حكم الأم إذا كانت سبباً في قتل طفلها دون قصد

الجواب: نرجو أن لا يكون عليها إثم لأنها لم تتعمد قتلها ولم تتعمد التسبب في ذلك، وإنما غفلت ونسيت الخطر فجعلته في مكان غير مناسب في متناول الصبية والصبي الصغير، والذي يظهر من هذا أن عليها الدية والكفارة لأنها مفرطة، جعلته في مكان قريب من الصغار الذين ...

موت الجنين بسبب نوم الأم على بطنها

الجواب: إذا قرر الطبيب المختص أن موت الجنين بسبب عنادها ونومها على بطنها فعليها الدية وعليها الكفارة لأنها قاتلة، فعليها الدية وعليها الكفارة بما فعلت لأنها متسببة في موته، أما إذا كان موته بأسباب أخرى فلا حرج عليكما جميعا، والواجب عليها السمع والطاعة ...

الدليل على قتل مهربي المخدرات

الجواب: قد قرر هيئة كبار العلماء حين درسوا أحكام المخدرات وما حصل بها من الشر العظيم على المسلمين والفساد الكبير وضياع الكثير من الشباب وغيرهم بسبب تعاطيهم هذه المخدرات وإصرارهم عليها وإدامتهم لها، ونظروا في كلام أهل العلم وتقرر من ذلك: أن الذي يهربها ...

حكم استخدام القوة إثناء التَّحقيق للضَّفط على الأعتراف

الشيخ: تقدم أنه ليس لك أن تعمل إلا بما لديك من التعليمات، وليس لك أن تفتئت وتزيد، عليك أن تعمل ما لديك من التعليمات مع المتهم وغير المتهم، وليس لك أن تزيد ضربًا ولا غيره، ولكن يرى الحاضرُ ما لا يرى الغائب، فإذا أراد التَّملص منك والهرب فلك أن تُقيده، ...

حكم ستر من يرتكب حداً

الشيخ: أما من عامَّة الناس فيستر عليه وينصحه، ومن الشرطة والولاية فلا، ما يسترون عليه إذا أمسكوه، فهم نُوَّاب السلطان، يُمسكونه ويحفظونه حتى يأخذ جزاءه، أمَّا واحدٌ من المسلمين شافه عند الباب أو في الطريق سكران، وأخذه ونصحه ورده إلى بيته فجزاه الله ...

تسبب بموت شخص بحادث سير فماذا يجب عليه؟

الشيخ: تلزمه الدية والكفَّارة؛ لأنَّه هو الذي قتله، فتلزمه الدية، وتلزمه الكفَّارة، والكفَّارة عتق رقبةٍ، فإن عجز صام شهرين متتابعين، والدية لأهله، فإذا سمحوا فلا بأس.

من حديث (لعن الله من عمل عمل قوم لوط، لعن الله من عمل عمل قوم لوط..)

الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه أما بعد: فحديث ابن عباس فيه الدلالة على أن من عمل عمل قوم لوط يقتل وقد أجمع أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم على قتله وقال بعضهم يرمى من شاهق كما فعل الله بقوم لوط، فالمقصود أن إجماع ...

من حديث (يقسم خمسون منكم على رجل منهم فيدفع برمته)

أن يحلفوا فإن لم يحلفوا تبرئهم الجهة المتهمة تبرئهم بأيمان خمسين منهم أنهم ما قتلوه ولا يعلمون قاتله كما في قصة عبدالرحمن بن عبدالله بن سهل فإن عبدالله بن سهل ومحيصة ذهبا إلى خيبر لطلب الرزق بعدما فتحت خيبر للبيع والشراء ولغير هذا من أسباب الرزق وتفرق، ...

من حديث (لا تقطع يد سارق إلا في ربع دينار فصاعدا)

عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ: لَا تُقْطَعُ يَدُ سَارِقٍ إِلَّا فِي رُبُعِ دِينَارٍ فَصَاعِدًا. مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ. وَاللَّفْظُ لِمُسْلِم. وَلَفْظُ الْبُخَارِيِّ: تُقْطَعُ الْيَدُ فِي رُبُعِ دِينَارٍ فَصَاعِدًا. ...

من حديث (من خرج عن الطاعة وفارق الجماعة ومات فميتته ميتة جاهلية)

الآلة التي معه من سلاح أو حديدة الأخير فيضره فينبغي ألا يلعب بالسلاح وألا يشير لأخيه بالسلاح بل يكون التفاهم بغير السلاح. ويقول النبي ﷺ: من خرج عن الطاعة وفارق الجماعة ومات فميتته ميتة جاهلية وكان النبي ﷺ يأمر بالجماعة وينهى عن الفرقة فالواجب على المسلمين ...

من حديث (لا يحل دم امرئ مسلم؛ يشهد أن لا إله إلا الله، وأني رسول الله، إلا بإحدى ثلاث..)

عَنِ ابْنِ مَسْعُودٍ - رضي الله عنه - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ: لَا يَحِلُّ دَمُ امْرِئٍ مُسْلِمٍ; يَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَأَنِّي رَسُولُ اللَّهِ، إِلَّا بِإِحْدَى ثَلَاثٍ: الثَّيِّبُ الزَّانِي، وَالنَّفْسُ بِالنَّفْسِ، ...

من حديث (لا يغرم السارق إذا أُقيم عليه الحد)

وَعَنْ عَبْدِالرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ؛ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ﷺ قَالَ: لَا يُغَرَّمُ السَّارِقُ إِذَا أُقِيمَ عَلَيْهِ الْحَدُّ. رَوَاهُ النَّسَائِيُّ، وَبَيَّنَ أَنَّهُ مُنْقَطِعٌ. وَقَالَ أَبُو حَاتِمٍ: هُوَ مُنْكَرٌ. وَعَنْ ...