القرآن وعلومه

ما حكم قول "صدق الله العظيم"؟

الشيخ: لا أصل لهذا، إنما هي عادة تُعرف بين الناس، ولا نعلم لها أصلًا. الذي ينبغي تركها؛ لأنَّها لا أصلَ لها، وقد أدَّت الحالُ إلى بعض الناس حتى يقولها في الصلاة وهو يُصلي، فالعادات إذا اعتادها الناسُ لزموها وصارت عبادات، فينبغي تركها، والقواعد التي ...

دعاء ختم القرآن معروف عند السلف

ج: لم يزل السلف يختمون القرآن ويقرأون دعاء الختمة في صلاة رمضان، ولا نعلم في هذا نزاعًا بينهم، فالأقرب في مثل هذا أنه يقرأ، لكن لا يُطول على الناس، ويتحرى الدعوات المفيدة والجامعة، مثل: ما قالت عائشة رضي الله عنها: "كان النبي ﷺ يستحب جوامع الدعاء، ...

موضع دعاء ختم القرآن

ج: الأفضل أن يكون بعد أن يكمل المعوذتين، فإذا أكمل القرآن يدعو، سواء في الركعة الأولى أو في الثانية أو في الأخيرة، يعني: بعدما يُكمل قراءة القرآن يبدأ في الدعاء بما يتيسر، في أي وقتٍ من الصلاة؛ في الأولى منها، أو في الوسط، أو في آخر ركعة. كل ذلك لا بأس ...

حكم بدء الجلسات والمحاضرات بتلاوة آيات

لا أعلم شيئًا صريحًا في هذا، إلا أنه كان من عادة النبي ﷺ إذا اجتمع مع أصحابه أن يقرأ القرآن، أو يقرؤوا عليه عليه الصلاة والسلام، وهذا من جنس هذا، فلا نعلم مانعًا من ذلك، وفيه خيرٌ كثيرٌ: تنبيه على ما ينفع من كتاب الله ، وخير ما فتح به الكلام كتاب الله ...

جواز قراءة القرآن في حال الاضطجاع

الجواب: لا بأس بذلك، لا بأس أن يقرأ القرآن قائماً وقاعداً ومضطجعاً، لا حرج في ذلك، لقول الله سبحانه وتعالى: فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاةَ فَاذْكُرُوا اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِكُمْ [النساء:103] والذكر يعم التسبيح والتهليل والتكبير، ...

حكم أخذ المصحف باليد اليسرى

الجواب: لا أعلم في هذا شيء، وإن كان أخذه باليمنى أفضل، اليمين أفضل في كل حال، كان الرسول ﷺ يجعل يده اليمنى لطهارته ولترجله، وللأخذ والعطاء، وللمصافحة ونحو ذلك، واليسرى لما سوى ذلك، فإذا دعت الحاجة إلى أن يأخذ المصحف باليسار؛ لأن اليمين تعبت، أو لأنه ...

حكم الكلام أثناء قراءة القرآن

الجواب: لا نعلم حرجاً في ذلك، ... لا نعلم حرجاً في أن يتكلم وهو يقرأ؛ لكن كونه يشتغل في قراءته ولا يشغل بالكلام أولى حتى يحضره بقلبه بالتدبر والتعقل، يكون هذا أفضل إذا لم تدع حاجة إلى الكلام، أما إذا دعت الحاجة للكلام فلا حرج إن شاء الله، يتكلم ثم يرجع ...

ما حكم إحراق المصحف؟

هذا فيه تفصيل: إن كان إحراقه لخللٍ فيه؛ لأن طباعته فاسدة مُغيرة للقرآن، وأُدخلت آيات في آيات، أو كان قد تمزق؛ فلا بأس بإحراقه، وقد أحرق عثمان  المصاحف التي رأى أن الواجب عدم بقائها، فإنها تُحرق أو تُدفن في أرضٍ طيبةٍ. أما إحراق القرآن عبثًا وهو سليم؛ ...

توجيه قراءة قوله تعالى: (بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا) بـ (بل يؤثرون..)

الجواب: هذا لا يستنكر؛ لأن القراءة وجيهة والظاهر أنها قراءتان بالتاء والياء يؤثرون للغيبة، وتؤثرون للمخاطب، وتكون لمخاطبة المبعوث إليهم النبي عليه الصلاة والسلام، وهم الكفرة، فالياء إخبار عن جنس الكفرة أنهم يؤثرون الحياة الدنيا على الآخرة، وبالتاء ...

إرشادات لمريدي حفظ القرآن

الجواب: لا نعلم سورة خاصة تعين على حفظ القرآن أو على فهم القرآن، وإنما الذي يعين على ذلك تقوى الله سبحانه وتعالى، فليتق ربه، ويجتهد في طاعته سبحانه وتعالى والحذر من معصيته، هذا من أعظم الأسباب في فهم القرآن وفي حفظه. كذلك سؤال الله عز وجل، كونه يسأل ...

توجيه لمن يلحن في قراءة القرآن الكريم

الجواب: عليك أن تجتهد وتقرأ على من تيسر من الإخوان الذين هم أعرف منك بالقرآن، حتى تزداد بصيرة بالقرآن، النبي عليه الصلاة والسلام قال: الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة، والذي يقرأ القرآن وهو عليه شاق أو يتتعتع فيه له أجران، فأنت على خير إن شاء الله ...

حكم الدخول بالمصحف إلى الحمام

الجواب: ما دام ناسي لا حرج، ما دام في جيبك مصحف وأنت ناسي لا حرج عليك، لكن لا تعمد إذا كان في جيبك شيء تخرجه خارج الحمام، تضعه في محل أمين، وتدخل الحمام وليس معك مصحف، لكن لو كان ما عندك محل أمين وتخشى عليه أنه يؤخذ، هذا ضرورة قد تدخل به إذا ما تيسر لك مكان ...

حكم تقليب المُحْدِث لصفحات المصحف

بيده لا؛ لأنه مثل المس، ولا يمس القرآن إلا طاهر، فبيده ممنوع سواء على كرسي أو في يده؛ لكن لو مسه بحائل  بقفازين أو بعود أو بآلة أخرى؛ لا بأس. (دروس شرح بلوغ المرام، كتاب الطهارة)

حكم مس المصحف للمحدث حدثاً أصغر

الجواب: الوضوء يجب لقراءة القرآن من المصحف، أما قراءته من غير المصحف عن ظهر قلب فلا بأس إلا الجنب، فالجنب لا يقرأ حتى يغتسل، لكن غير الجنب وهو الذي عليه الحدث الأصغر يوجب الوضوء هذا يقرأ عن ظهر قلب ولا يمس المصحف، لما جاء في الحديث عنه ﷺ أنه قال لما كتب ...

حكم قراءة القرآن ومس المصحف على غير طهارة

الجواب: يجوز للمسلم والمسلمة قراءة القرآن ولو كان على غير طهارة إذا كان غير جنب، فيجوز له أن يقرأ عن ظهر قلب سوراً أو آيات لا بأس، يقرأ ما تيسر له من القرآن مثل قصار المفصل مثل الزلزلة العاديات القارعة وغيرها، يقرأ ما تيسر له من القرآن عن ظهر قلب، أما ...