الآداب والأخلاق

حكم تخصيص الذكور من الأولاد بالعطية دون الإناث

ج: يجب على الوالد العدل بين أولاده ذكورهم وإناثهم حسب الميراث، ولا يجوز له أن يخص بعضهم بشيء دون البقية إلا برضى المحرومين إذا كانوا مرشدين، ولم يكن رضاهم عن خوف من أبيهم، بل عن نفس طيبة، ليس في ذلك تهديد ولا خوف من الوالد، وعدم التفضيل بينهم أحسن بكل ...

11 من حديث (من استعملناه منكم على عمل..)

13/215- وعن عَدِي بن عُمَيْرَةَ  قال: سَمِعْتُ رسولَ اللَّه يَقُول: مَن اسْتَعْمَلْنَاهُ مِنْكُمْ عَلَى عَمَل، فَكَتَمَنَا مِخْيَطًا فَمَا فَوْقَهُ، كَانَ غُلُولا يَأْتِي بِهِ يوْم الْقِيامَةِ فقَام إَلْيهِ رجُلٌ أَسْودُ مِنَ الأَنْصَارِ، كأَنِّي ...

06 - فصل: في سد الذرائع وصورها

قلت: ومَن تأمل الشريعة، ورُزق فيها فقه نَفْسٍ، رآها قد أبطلت على أصحاب الحيل مقاصدهم، وقابلتهم بنقيضها، وسَدّت عليهم الطرق التي فتحوها للتحيّل الباطل. فمن ذلك: أن الشارع منع المتحيِّل على الميراث بقتل مُوَرِّثه ميراثَه، ونقله إلى غيره دونه لمَّا ...

حكم الكذب لرد المدين المماطل

الجواب: الواجب أن تعتذر بغير عدم المال، تعتذر بعذر يحتمل، وتترك عدم وجود المال، لا تكذب، لا حاجة إلى الكذب، تعتذر بعذر آخر من الأعذار المناسبة التي تقنع خصمك، تقنع صاحبك، والحمد لله، وإذا كنت تثق بصاحبك، وأنت موسر؛ فأحسن إليه، وفرج كربته، وأبشر بالخير، ...

حكم مقاطعة وهجر من يغالون في المهور

الجواب: لا، لا يجوز هجرهم، ولا مقاطعتهم، ولكن ينصحون إذا قرروا المهور لبناتهم لبنته بكذا، وأخته بكذا، ينصحون بالتخفيف. أما هجرهم هذه لهم شبهة، ما تسمى معصية، لا يهجرون، بل ينصحون، ويوجهون للخير، ويتعاون معهم على الخير والبر بالكلام الطيب، والأسلوب ...

هل يصح كتابة (ص) أو (صلعم) اختصارا؟

الجواب: لا هذا لا ينبغي، بل المشروع أن يصلوا عليه ﷺ صلاة مكتوبة ﷺ وبعضهم يحط (صلعم) صاد لام عين ميم إشارة إلى ﷺ وهذا أيضًا غلط لا ينبغي، قد نبه العلماء على ذلك، فالسنة لمن تكلم باسمه ﷺ أو كتبه أن يصلي عليه ﷺ صريحًا يقول: ﷺ ولا يضع (ص) بدلًا من ...

الواجب على من مات والداه وهو عاق لهما

الجواب: عليه التوبة إلى الله، كل ذنب فيه توبة، إذا مات عاقًا لوالديه؛ عليه التوبة إلى الله، أو ظالمًا لأحد؛ عليه التوبة إلى الله، والندم، والإقلاع، والدعاء لهم بالمغفرة والرحمة، يكثر من الدعاء لهم، والصدقة عنهم، وهذا مما يخفف عنه، ويزيل عنه ...

هل تُوضع اليد على الفم أثناء التثاؤب في الصلاة؟

الجواب: لا حرج في هذا؛ لأنه مأمور بذلك، إذا تثاءب في الصلاة يضع يده على فيه، ولا يفغره، يجتهد في ألا يفغره، ولكن يضع يده على فيه؛ لأن الرسول أمر بهذا -عليه الصلاة والسلام- وهذا يعم التثاؤب في الصلاة، وفي خارج الصلاة. المقدم: جزاكم الله خيرًا. 

حكم اتخاذ الصحف والمجلات سفر للطعام

الجواب: هذا لا يجوز، لا يجوز اتخاذ الجرائد مفارش للطعام سفر للطعام، ولا ملفات للحاجات هذا امتهان؛ لأنها لا تخلو من ذكر الله، إما آيات قرآنية، أو أحاديث أو ذكر الله ، فالواجب أن تصان وتحفظ أو تدفن في محل طيب أو تحرق، أما أن تتخذ سفرًا هذا امتهان ...

حكم الاعتراض على الوالد في نكاح الشغار

الجواب: قد أحسنت فيما فعلت، ولكن يكون ذلك بالأسلوب الحسن والنصيحة؛ لأن الوالد حقه عظيم، فيكون الاعتراض عليه بالأسلوب الحسن والنصيحة والتوجيه وإرشاده إلى سؤال أهل العلم حتى يعلم الحكم الشرعي. وهذا النكاح الذي ذكرت يسمى: نكاح الشغار، ويسميه بعض الناس ...

حكم النوم بعد المغرب وتأخير صلاة العشاء

الجواب: النوم بين المغرب والعشاء مكروه، كان النبي ﷺ يكره النوم قبلها والحديث بعدها، فينبغي الصبر حتى تصلي العشاء إذا غاب الشفق، ولكن لو أخرت العشاء وصليتيها قبل نصف الليل فلا بأس، فالمعول عليه نصف الليل لا بد أن تصليها قبل نصف الليل والليل يختلف، ...

هل التحدث مع الأقارب في المنام لها تأويل معين؟

الجواب: لا أعلم في ذلك شيئًا خاصًا، ولكن جاءت السنة عن النبي ﷺ بأن الإنسان إذا رأى في منامه ما يكره فإنه من الشيطان، وبيَّن عليه الصلاة والسلام أنه يشرع له أن ينفث عن يساره ثلاث مرات - يعني: يتفل عن يساره ثلاث مرات -، ويقول: أعوذ بالله من الشيطان، ومن ...

حكم اختصار كتابة ﷺ بـ (صلعم) أو (ص)

الجواب: ما ينبغي هذا، ينبغي لمن كتب اسم النبي ﷺ، أو نطق به، أن يصلي صلاة كاملة، يقول: ﷺ، ولا يقول: (صلعم) ولا (ص) فقط، فالكسل لا ينبغي، بل السنة والمشروع أن يكتب الصلاة صريحة فيقول: ﷺ، أو عليه الصلاة والسلام؛ لأن الله قال -جل وعلا-: إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ ...

معنى كلمة (مولى)

الجواب: المولى لها معاني كثيرة، كمعنى المالك، ومعنى الناصر، ومعنى القريب، ومعنى المعتق، ومعنى العتيق، ومعنى الناصر، المولى كون الرسول ﷺ مولانا أو فلان مولاه إذا قال للسيد فهو مولاه يعني: مالكه، يقول العبد لسيده، وإذا قال للرسول ﷺ أو غيره معناه يعني: ...

الحث على اختيار الأصدقاء الفضلاء

الجواب: عليك أن تعمل ما هو أصلح لقلبك وأن تختار الأصحاب والجلساء الطيبين، أما الذين تنفر منهم ولا تلائمك طبائعهم ولا تأنس بالجلوس معهم فابتعد عنهم، واختر لنفسك ما هو أصلح ولو بالجلوس في بيتك لقراءة القرآن والتسبيح والتهليل ونحو ذلك، المؤمن يحاسب ...