الألبسة المباحة

حكم لبس المرأة للبرقع

الجواب: لا نعلم بأساً في لبس البرقع، إذا كان الخرق الذي فيه بقدر العين لا بأس بذلك إن شاء الله؛ لأن هذا أمر معلوم من قديم الزمان، والنبي ﷺ نهى المرأة المحرمة أن تلبس النقاب، وهو يشبه البرقع ينقب فيه للعينين نقبان بقدر العينين، فإذا استعملته الأنثى في ...

حكم لبس المرأة حزاماً من الذهب

الجواب: لا بأس، لا أعلم فيه شيء، أقول: لا أعلم فيه بأس، مثلما قال ﷺ: إن الذهب والحرير حل لإناث أمتي حرام على ذكورهم، فما كان من عادة النساء لبسه من الذهب والحرير فلا بأس به، نعم. والحمد لله، هذا هو الأصل حله، سواءً حزام وإلا قلادة وإلا سوار، نعم. المقدم: ...

حكم البرقع للمرأة إذا كان يظهر العينين فقط

الجواب: لبس البرقع جائز إذا كان ساتر الوجه ما عدا العين أو العينين، وأما إذا كان يبدي شيئاً من الوجه الجبهة أو الخدين أو.. فلا يجوز عند الرجال عند الرجل الأجنبي، بل يجب ستر الوجه بالخمار، أما إذا كان مجرد العين فقط أو العينين ولا يخرج سواهما فلا بأس لقوله ...

حكم لبس فستان الفرح والخروج به أمام الأجانب

الجواب: هذا الفستان إذا كان من ملابس النساء وليس من ملابس الرجال وليس فيه تشبه بالرجال بل هو من لبس النساء، وليس فيه تشبه بالكافرات فلا بأس به، لكن ينبغي أن يكون فوقها شيء يسترها عن الرجال حال ذهابها إلى محل الزواج كالعباءة ونحوها مما يستر زينتها وجمالها، ...

حكم لبس المرأة للسواد من الثياب

الجواب: النساء مخيراتٌ في اللباس، أسود، أو أخضر، أو أحمر، أو غير ذلك، اللباس بابه واسع، أما إن كن يتقيدن بذلك عن اعتقاد وأنه قربة؛ فيكون بدعة، وأما إذا كن يرين أنه يناسبهن السواد؛ لأنه أستر لهن عند الرجال؛ فلا بأس بذلك، أو لأسبابٍ أخرى، لأنه أرخص، ...

حكم لبس الذهب المحلق

الجواب: الحديث في صحته نظر، وفي متنه غرابة وليس في مسلم ولكنه في أبي داود، وفي صحته نظر ولو صح فهو محمول على ما كان قبل النسخ، فإنه كان الذهب محرم على النساء ثم أبيح للنساء، وأبيح لهن الحرير، وحرم على الرجال فقال ﷺ: أحل الذهب والحرير لإناث أمتي، وحرم ...

ما حكم الإسبال في الكم؟

الجواب: لا أعلم في ذلك حرجًا إلا أن الأفضل أن يكون إلى الرسغ.. الأفضل أن يكون إلى الرسغ كما روي عن النبي ﷺ "أنه كان قميصه إلى الرسغ"، ولو زاد على ذلك لا يضر، لا أعلم به بأسًا ولا نهيًا عن النبي عليه الصلاة والسلام. نعم. المقدم: جزاكم الله ...

ما حكم لبس القفازين للمرأة؟

لا بأس بالقفازين؛ لأنها تستر الكفَّين عن الأجانب، إلا في الإحرام، إذا كانت مُحْرِمَةً فلا تلبس القفازين، لا في عمرةٍ، ولا في حجٍّ، حتى تحلّ من إحرامها، كما أنها لا تلبس النِّقاب في الإحرام حتى تحلّ من إحرامها، لكن تُغطي وجهها وتُغطي كفَّيها بغير النقاب ...

ما حكم لبس الرجل ساعة بها ألماس؟

الماس ليس من الذهب، ولا من الفضة، معدنٌ آخر، فلا أعلم فيه شيئًا، لكن إذا ترك ذلك من باب التَّواضع والخضوع لله والخوف من الإسراف فهذا حسنٌ إن شاء الله، وإلا ما أعلم فيه شيئًا. إنما الممنوع أن يلبس ذلك من الفضة أو الذهب، أما الماس فلا نعلم فيه شيئًا؛ لأنه ...

حكم الرسومات والتشكيلات في ملابس النساء

الأصل في هذا الباب أنَّ الملابس من أي جنسٍ جائزة للرجال والنساء، من جميع الألوان، لكن بشرط ألا يكون تشبُّهًا، فيكون للرجال لباسهم اللائق بهم، ويكون للنساء لباسهن اللائق بهن، فلا يلبس الرجلُ لبسة المرأة، ولا يتشبَّه بها، ولا تلبس المرأةُ لبسة الرجل، ...

ما حكم لبس الألماس للرجال؟

لا أعلم أنَّ فيه شيئًا الماس. المنهي عنه الذهب للرجل، أما خاتم الفضة أو خاتم الماس ما أعلم فيه شيئًا، قد لبس النبيُّ ﷺ خاتم الفضة، والصحابة، والماس ليس من الذهب، الماس نوعٌ آخر من المعادن، فهو إلى الفضَّة أقرب، ولا يُعطى حكم الذهب إلا بدليلٍ شرعيٍّ، ...

ما حكم لبس البنطلون للرجال؟

إذا كان ساترًا ما في شيء، إذا كان ما فيه تَشُبُّه بأعداء الله من كونه يلبسه المسلمون، فإذا كان يلبسه المسلمون ولا فيه تَشُبُّه بأعداء الله ويستر العورة؛ لا بأس.

ما حكم لِبْس الأحمر الخالص؟

 كره بعض أهل العلم الأحمر الخالص الذي ليس فيه خلط، وبعضهم لم يكرهه؛ لإطلاق الأحاديث الأخرى في لبس الأحمر والأسود، وبعضهم كره الذي مشوب بالحمرة جدًّا ليس فيه خلط؛ لأحاديث وردت في ذلك. س: والصواب؟ الشيخ: الله أعلم، الذي يظهر أن لِبس الأحمر جائز؛ لأنها ...